أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
263 26708

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > المنبر الإسلامي العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-03-2017, 03:40 PM
ابوعبد المليك ابوعبد المليك غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 4,329
افتراضي صالح آل الشيخ يشدد على أهمية الشورى واجتماع العلماء في محاضرة بالسودان

شدد وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد صالح آل الشيخ على أهمية العلم في مسيرة الدعوة إلى الله جل وعلا، وعلى أهمية اجتماع العلماء وضرورة الشورى، مؤكداً أن القضية الكبرى في الدعوة والدعاة وفي مسيرة الحراك الإسلامي كله هي القرب من الرسول صلى الله عليه وسلم، بالاتباع ونيل الشرف باتباع سنته وهديه.


وقال خلال محاضرة نظمها مجمع الفقه الإسلامي بالتعاون مع المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بولاية الخرطوم في السودان بعنوان: «تأملات في الدعوة الإسلامية المعاصرة» (الأحد) الماضي: «إن أعظم منّة من الله به علينا هي بعثة محمد بن عبدالله الهاشمي القرشي، فالعرب كانوا ضعفاء العلم والعقل والإدراك، وضعفاء الفهم لما يجري في الدنيا، فجاء الله بهذا القرآن ليجعل لهم ذِكراً، ويحيي لهم مجداً، ويبني لهم تاريخاً».


وأضاف: «في أقل من 30 عاماً تحول هؤلاء العرب في بيوت الطين إلى أن تناولوا قصور فارس وحدود الروم، لأن قلوبهم استوعبت القرآن عقيدة ومنهجاً وسلوكاً وهدياً وأخلاقاً، وبُني تاريخ الأمة الإسلامية على تلك النواة الصالحة التي أثمرت شجرة تاريخ الإسلام، إذ كان ما جاء بعدها من فضل للدولتين الأموية والعباسية، وما بعدهما من الدول كان نتيجة الغرس الأول». وتابع آل الشيخ: «جاء العصر الحديث بمحاسنه وسيئاته، وبقربه من الحق، وبعده عنه جاء العصر الحديث في نحو السنوات الـ300 الماضية، وجاءت أنواع من الصوارف لهذه الأمة عن مجدها وقوتها وإبعادها عن حقيقة اتباعها للقرآن وللسنة النبوية المطهرة، وجاء الاستعمار، والاستعمار في بعده الفكري والعقلي صَرَفَ الأمة عن مصدر قوّتها وأصل عزتها إلى أنحاء شتى، فتفرقت وضعُفت، وكان ما كان».


وأردف قائلاً: «تنادى المخلصون في السنوات الـ100 الأخيرة بخصوصها في أنحاء كبيرة من العالم الإسلامي إلى القيام بواجبهم في وراثة النبوة، يتقدمهم العلماء الربانيون الذين حملوا الكتاب خير حمل، وحملوا السنة خير اقتداء، وتأسوا بالماضين، وفهموا كلام العلماء الربانيين، تفهموا ذلك وتواردوا إلى النهضة بالأمة في عقيدتها وتعليمها وخلقها وسلوكها وفي استقلالها بالاتباع للرعيل الأول الذين شهد لهم الله بفضله».


وبيّن وزير الشؤون الإسلامية أن أول واجب في معالم الدعوة الإسلامية هو أن يكون هناك شعور راسخ بشعائر الله، ومن أعظم ما أشعر الله بتعظيمه الدعوة إلى الله، وجعل الله الداعين إليه خير الناس كلمة وقولاً، والدعوة هي مهمة الرسل، لذلك كان من أهم وأعظم ما يكون به طريق الدعوة إلى الله العلم، فلا غرابة إذاً أن يأمر الله نبيه صلى الله عليه وسلم أن يزداد من العلم، فلم يأمره أن يطلب الاستزادة من شيء إلا من العلم.


وبيّن أن العلم نوعان، فردي وجماعي، وهذا العلم الفردي نافع، ولكنه يقْصُر عن تناول مشكلات الأمة ومشكلات الناس وإصلاح العباد وتقربيهم من الحق، ولذلك كان النوع الثاني وهو العلم الجماعي بمعنى اجتماع العلماء على أمر تدارساً وتفهماً والوصول به إلى رشد وسداد، لينطلقوا بعد ذلك إلى الحق والعمل.


وشدد على أهمية اجتماع العلماء وضرورة الشورى، مشيراً إلى أنه مع تعقد الزمان اليوم، وكثرة عناصر المعادلة، وكثرة الكيد من أعداء الإسلام له، لا بد من أن يكون الرأي والقول والقرار صادراً عن جمع كبير من العلماء في أمر الدعوة إلى الله، لذلك كلما كثر العلماء الذين أخذوا العلم بفقه وعمق وأصول ووضوح كانت براءة الذمة أكبر، لأن المنفرد لا أرضاً قطع ولا ظهراً أبقى.
وأشار إلى أن الخط الأول من خطوط إصلاح الحال وتصحيح المسار أن يُبْتَعَدَ عن رأي الفرد من العلماء، وأن يُذْهَبَ إلى رأي الجمع الكبير من أهل العلم.

__________________
أموت ويبقى ما كتبته ** فيا ليت من قرا دعاليا
عسى الإله أن يعفو عني ** ويغفر لي سوء فعاليا

قال ابن عون:
"ذكر الناس داء،وذكر الله دواء"

قال الإمام الذهبي:"إي والله،فالعجب منَّا ومن جهلنا كيف ندع الدواء ونقتحم الداءقال تعالى :
(الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب)
ولكن لا يتهيأ ذلك إلا بتوفيق الله ومن أدمن الدعاءولازم قَرْع الباب فتح له"

السير6 /369

قال العلامة السعدي:"وليحذرمن الاشتغال بالناس والتفتيش عن أحوالهم والعيب لهم
فإن ذلك إثم حاضر والمعصية من أهل العلم أعظم منها من غيرهم
ولأن غيرهم يقتدي بهم. ولأن الاشتغال بالناس يضيع المصالح النافعة
والوقت النفيس ويذهب بهجة العلم ونوره"

الفتاوى السعدية 461

https://twitter.com/mourad_22_
قناتي على اليوتيوب
https://www.youtube.com/channel/UCoNyEnUkCvtnk10j1ElI4Lg
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-04-2017, 10:40 AM
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: مصر
المشاركات: 312
افتراضي

لله درّ الشيخ، فهو من القلة القليلة التي سعت لجمع كلمة أهل العلم، ولم يشغله تشغيب من حوله.
كبيرٌ في علمه ..كبيرٌ في موقفه .. كبير في قراراته .. مترفع عن كل سفسف صغير ، يحب -معاليه- معالِيَ الأمور ويتلمسها في مساعيه .
قلّ أن تجد في زماننا هذا عالما منشغلا بالعلم والتعليم ومعالي الأمور، ولا يمنعه هذا من وضع ما يُسكِت الغوغاء من حوله دون أن ينشغل بهم أو معهم بسفاسف الأمور .
اللهم احفظ شيخنا، وبارك لنا في علمائنا-من أهل السنة!- وكَثّر في الحق جمعهم، واجمع على الحق كلمتهم، واهد ياربنا من زاغ عن الحق منهم، واصرف عنّا شر كل ذي شر .. اللهم آمين
__________________
قال الإمام أحمد ( رحمه الله ) :
" لو تدبر إنسان القرءان ، كان فيه : ما ( يرد !) على كل مبتدع وبدعته "
[ السنة للخلال ( ٩١٢) ]
قال ابن قدامة المقدسي ( رحمه الله ) :
" وقد كان السلف يحبون من ينبههم على عيوبهم ، ونحن الآن - في الغالب - أبغض الناس إلينا من يعرف عيوبنا "
[ مختصر منهاج القاصدين ص196 ]

من هنا القناة على تيليجرام

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-05-2017, 12:56 AM
فريد ابو عبد الرحمان فريد ابو عبد الرحمان غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 329
افتراضي

اللهم وفق أهل السنة والجماعة للإجتماع على الحق وبالحق وللحق
__________________
تمسك بحبل الله واتبع الهدى ... ولا تك بدعيا لعلك تفلح
ودن بكتاب الله والسنن التى... اتت عن رسول الله تنج وتربح
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:08 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.