أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
4142 6585

العودة   {منتديات كل السلفيين} > منابر الأخوات - للنساء فقط > منبر الفقه وأصوله - للنساء فقط

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #31  
قديم 07-21-2011, 03:55 PM
أم زيد أم زيد غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: الإمارات
المشاركات: 5,144
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم سلمة السلفية مشاهدة المشاركة
وفي الأخير أنصح نفسي وإياك بمثل كلام الشيخ ابن باز رحمه الله في مجموع فتاويه :

ومما يحسن التنبيه عليه للراغبين والراغبات في الإسلام عند التوقف في بعض المسائل أو التحرح في بعض الأحكام أن يقال لهم إن الجنة حفت بالمكاره والنار حفت بالشهوات , وأن الله سبحانه أمر عباده بما أمرهم به ليبلوهم أيهم أحسن عملا , فليس الحصول على رضى الرب ودخول جنته والفوز بكرامته بالأمر السهل من كل الوجوه الذي يناله الإنسان بدون أي مشقة , ليس الأمر هكذا , بل لا بد من صبر
وجهاد للنفس , وتحمل للكثير من المشاق في سبيل مرضات الرب جل وعلا , ونيل كرامته والسلامة من غضبه وعقابه , كما قال الله عز وجل : { إنا جعلنا ما على الأرض زينة لها لنبلوهم أيهم أحسن عملا } وقال تعالى : { الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملا } وقال تعالى : { ولنبلونكم حتى نعلم المجاهدين منكم والصابرين ونبلو أخباركم } والآيات كثيرة في هذا المعنى . والله المسئول أن يجعلنا وإياكم من دعاة الهدى , وأن يصلح أحوال المسلمين ..))

نصيحة مباركة موفقة!
ورد موفَّق مسدَّد!
سلمت يمناك -يا أم سلمة- وزادك سدادًا في القول والعمل، وكتب لك أجر ما كتبتِ.

وهذا طرف من كلام (أئمة اللغة) في معنى النمص -لغةً- [نقلًا من بعض المنتديات-بشيء من التصرف-]:
اقتباس:
قال ابن فارس: "نمص:النون والميم والصاد أصيل يدل على رقة الشعر، أو نتف له".
قال ابن الأثير في النهاية: "النامصة هي التي تنتف الشعر من وجهها".
قال الزمخشري :"النمص نتف الشعر".
قال الخليل: "النمص رقة الشعر حتى تراه كالزغب،.... وامرأة نمصاء وهي تتنمص أي: تأمر نامصة، فتنمص شعر وجهها نمصاً، أي: تأخذه عنها بخيط فتنتفه ".
وفي لسان العرب: "النمص رقة الشعر، ودقته، حتى تراه كالزغب، ....تنمصت المرأة: أخذت شعر جبينها بخيط لتنتفه....قال الفراء: النامصة التي تنتف الشعر من الوجه".
وفي المعجم الوسيط : " انتمصت المرأة: أمرت النامصة أن تنتف شعر وجهها ونتفت شعر وجهها. تنمصت المرأة: نتفت شعر جبينها بخيط...أنمص الحاجبين: دقيق مؤخرهما مما يلي العذار".

وفي تاج العروس :
"أنمص الحاجب، وربما كان أنمص الجبين، إذا رق مؤخرهما، كما في "الأساس"
وقيل: امرأة نمصاء تأمر نامصة فتنمص شعر وجهها نمصا أي تأخذه عنه بخيط".
وفي تهذيب اللغة:
" قال الليث: النمص دقة الشعر، ورقته، حتى تراه كالزغب، ورجل أنمص الرأس أنمص الحاجب، وربما كان أنمص الجبين، وامرأة نمصاء تتنمص أي تأمر نامصة فتنمص شعر وجهها نمصا، أي تأخذه عنها بخيط".


رد مع اقتباس
  #32  
قديم 07-21-2011, 06:11 PM
أم سلمة السلفية أم سلمة السلفية غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,772
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المرابطة مشاهدة المشاركة
وكذلك تحكيم اللغة ( كلمة النمص ) على تحديد اللفظ الشرعي والمراد منه ليس على إطلاقه ففي بعض الكتب الغلة قالت بأن المراد من النمص هو الأخذ من الحاجبين فقط
قليلون جدا هم الذين خصوا النمص بالحاجبين



*وأكثر أهل اللغة على أن النمص شامل عام في نتف أي موضع من الجسد ولا يختص بالوجه فضلا عن الحاجبين
كما قال ابن العربي :النَّامِصَةُ : هِيَ نَاتِفَةُ الشَّعْرِ ، تَتَحَسَّنُ بِهِ .
وورد في لسان العرب ... والنَّمْصُ نَتْفُ الشعر ونَمَصَ شعرَه يَنْمِصُه نَمْصاً نَتَفَه

وجاء في القاموس المحيط
:النَّمْصُ نَتْفُ الشَّعَرِ. ولُعِنَتِ النامِصَةُ، وهي مُزَيِّنَةُ النِّساءِ بالنَّمْصِ، والمُتَنَمِّصَةُ وهي المُزَيَّنَةُ به. والنَّمَصُ، محرَّكةً رِقَّةُ الشَّعَرِ، ودِقَّتُهُ حتى تراهُ كالزَّغَبِ
وقال المطرزي في الْمُغْرِبِ فِي تَرْتِيبِ الْمُعْرِبِ:
( النَّمْصُ ) نَتْفُ الشَّعْرِ
وفي حاشية السندي
: النمص نتف الشعر
وجاء في الصحاح في اللغة : النَمْصُ: نتفُ الشَعْرِ. وقد تَنَمَّصَتِ المرأةُ ونَمَّصَتْ أيضاً
وورد في الفائق في غريب الحديث والأثر للزمخشري :النمص: نتف الشعر
__________________
أمُّ سَلَمَةَ السَّلَفِيَّةُ
زَوْجَـةُ
أَبِـي الأَشْبَـالِ الْجُنَيْـدِيِّ الأَثَـرِيِّ
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 09-12-2011, 09:15 PM
الأثرية الأثرية غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
الدولة: السودان
المشاركات: 384
افتراضي نمص الحواجب خطوة خطوة

ﻟﺴﻼﻡ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﻭ ﺭﺣﻤﺔ ﺍﻟﻠﻪ ﻭ
ﺑﺮﻛﺎﺗﻪ
ﻛﻴﻒ ﺍﻟﺤﺎﻝ ﻳﺎ ﺑﻨﺎﺕ
ﻳُﻘﺎﻝ
ﺷﻜﻞ ﺍﻟﺤﺎﺟﺐ ﺍﻟﻤﺜﺎﻟﻲ ﻳﺨﺘﻠﻒ
ﻣﻦ ﻭﺟﻪ ﻷﺧﺮ ﺑﺄﺧﺬ ﻋﺪﺓ ﺍﻣﻮﺭ
ﺑﻌﻴﻦ ﺍﻹﻋﺘﺒﺎﺭ ﻛﺸﻜﻞ ﺍﻟﻮﺟﻪ ﻭ
ﺍﻟﻌﻴﻨﻴﻦ ﻣﺜﻼ
ﻭ ﺗﻘﻮﻝ ﺃﺧﺼﺎﺋﻴﺎﺕ ﻣﺎﻛﻴﺎﺝ ﻣﺎﺩﻳﻨﺎ
ﻣﻴﻼﻧﻮ: ﺷﻴﻠﻲ ﺟﺎﻓﻨﻲ ﻭﻧﻴﺮﻳﺖ
ﻛﻴﺎﺭﻱ
ﻟﻠﺤﻮﺍﺟﺐ ﺃﻫﻤﻴﺔ ﻛﺒﻴﺮﺓ ﻟﻤﻈﻬﺮ
ﺍﻟﻮﺟﻪ ﺍﻟﻌﺎﻡ، ﻓﻬﻦ ﻳﺘﺤﺮﻛﻦ
ﻭﻳﺘﻐﻴﺮﻥ ﻣﻦ ﺣﻴﻦ ﻵﺧﺮ، ﻳﻌﺒﺮﻥ
ﻋﻦ ﺃﺣﺎﺳﻴﺴﻨﺎ ﺑﺪﻭﻥ ﻛﻼﻡ، ﻣﺜﻞ
ﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ﺃﻭ ﺍﻟﺤﺰﻥ، ﺍﻟﺘﻌﺠﺐ ﺃﻭ
ﺍﻟﻐﻀﺐ ﻭﻳﺒﺮﺯﻥ ﺍﻷﺳﻠﻮﺏ
ﺍﻟﺨﺎﺹ ﻟﻜﻞ ﻭﺍﺣﺪﺓ.
ﺇﺫﺍ ﺭﻛﺰﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺗﺼﻤﻴﻢ ﺍﻟﺤﻮﺍﺟﺐ
ﺑﺎﻟﻄﺮﻳﻘﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻼﺋﻢ ﻭﺟﻬﻨﺎ،
ﺳﻨﺤﻈﻰ ﺑﻤﻈﻬﺮ ﻣﺮﺗﺐ ﻭﺟﻤﻴﻞ،
ﻭﺑﺪﻭﻥ ﺑﺬﻝ ﺍﻟﺠﻬﻮﺩ ﻧﺘﻤﻜﻦ ﻣﻦ
ﺍﻟﻮﺻﻮﻝ ﺇﻟﻰ ﻣﺒﻨﻰ ﻋﻴﻨﻴﻦ ﺃﻭﺳﻊ،
ﻭﺃﻛﺜﺮ ﺗﻌﺒﻴﺮﺍً.
ﺍﻟﻴﻚ ﺍﺧﺘﻲ ﺧﻄﻮﺍﺕ ﻧﻤﺺ
ﺍﻟﺤﻮﺍﺟﺐ ﻣﻦ ﺍﻭﻝ ﺷﻌﺮﺓ ﻓﻴﻬﺎ
ﺍﺗﻤﻨﻰ ﺗﺮﺿﻴﻚ ﻭ ﺗﻌﺠﺒﻚ
ﻃﺮﻳﻘﺘﻲ ﻻﻧﻬﺎ ﻣﺠﺮﺑﺔ ﻭ ﻻ ﺗﻜﻠﻒ
ﻛﺜﻴﺮﺍ ﺍﺑﺪﺍ ﺍﻻ ﻗﻠﻴﻼ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﺒﺮ ﻭ
ﺍﻻﺗﺒﺎﻉ ﺍﻟﺼﺤﻴﺢ
ﻧﺒﺪﺍ ﻋﻠﻰ ﺑﺮﻛﺔ ﺍﻟﻠﻪ
ﺃﻭﻝ ﺧﻄﻮﺓ
ﺑﻤﺠﺮﺩ ﺍﻧﻚ ﺗﻤﺴﻜﻲ ﺍﻟﻤﻠﻘﻂ
ﺑﻴﺪﻙ ﻭ ﺗﻨﺰﻋﻲ ﺍﻭﻝ ﺷﻌﺮﺓ ﻳﺠﺐ
ﺍﻥ ﺗﻌﺮﻓﻲ ﺃﻥ
.
.
.
ﺍﻟﻠﻪ ﻗﺪ ﻃﺮﺩﻙ ﻣﻦ ﺭﺣﻤﺘﻪ
ﻓﻬﻲ ﺧﻄﻮﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﺔ ﻟﻢ
ﺍﺗﻌﻠﻤﻬﺎ ﻭﺣﺪﻱ ﺑﻞ ﻋﻠَّﻤَﻨِﻴﻬﺎ ﺧﻴﺮ
ﺍﻟﺒﺮﻳﺔ ﻣﻌﻠﻢ ﺍﻟﺒﺸﺮﻳﺔ ﺻﻠﻮﺍﺕ
ﺭﺑﻲ ﻭ ﺳﻼﻣﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﺣﻴﺚ ﻗﺎﻝ
"ﻟﻌﻦ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﻨﺎﻣﺼﺔ ﻭ ﺍﻟﻤﺘﻨﻤﺼﺔ
"
ﻭ ﺃﻧﺖ ﺍﺧﺘﻲ ﺍﻟﻐﺎﻟﻴﺔ ﺗﻨﻤﺼﻴﻦ
ﺣﻮﺍﺟﺒﻚ ﻳﺠﺐ ﺃﻥ ﺗﺘﺬﻛﺮﻱ ﺍﻧﻚ
ﻣﻠﻌﻮﻧﺔ ﻭ ﻣﻄﺮﻭﺩﺓ ﻣﻦ ﺭﺣﻤﺔ
ﺍﻟﻠﻪ
ﺍﻥ ﻟﻢ ﻳﺮﺣﻤﻚ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﺧﺘﻲ ﻣﻤﻦ
ﺗﺮﺟﻴﻦ ﺍﻟﺮﺣﻤﺔ ﺑﺎﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻚ ﻓﻬﻞ
ﺍﻧﺖ ﻣﺴﺘﻐﻨﻴﺔ ﻋﻦ ﺭﺣﻤﺔ
ﺍﻟﺮﺣﻤﺎﻥ ﺍﻟﺮﺣﻴﻢ ؟؟؟
ﺛﺎﻧﻲ ﺧﻄﻮﺓ
ﺃﺧﺘﻲ ﺑﺎﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻚ ﺃﻟﻢ ﺗﻌﻠﻤﻲ ﺃﻭ
ﺗﺴﻤﻌﻲ ﻓﻲ ﺣﻴﺎﺗﻚ ﺣﻜﻢ
ﺍﻟﻨﻤﺺ ؟؟؟
ﺃﻡ ﺃﻧﻚ ﺳﻤﻌﺖ ﻭ ﻋﻠﻤﺖ ﻭ ﻟﻜﻨﻚ
ﺗﻌﻤﺪﻳﻦ ﻣﻌﺼﻴﺔ ﺍﻟﻠﻪ ﻭ ﺭﺳﻮﻟﻪ ؟
ﺳﻮﺍﺀ ﻟﻢ ﺗﻌﻠﻤﻴﻪ ﺍﺧﺘﻲ ﻓﺎﻧﺎ
ﺍﺩﻋﻮﻙ ﻟﻤﻌﺮﻓﺘﻪ ﺍﻵﻥ ﺃﻭ ﻋﻠﻤﺘﻪ
ﻓﺈﻧﻬﺎ ﺗﺬﻛﺮﺓ ﻋﺴﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻥ ﻳﻨﻔﻌﻨﺎ
ﺑﻬﺎ
ﻗﺎﻝ ﺷﻴﺦ ﺍﻻﺳﻼﻡ ﺑﻦ ﺗﻴﻤﻴﺔ
ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ
ﻓﺈﻥ ﺍﻷﺻﻞ ﻓﻲ ﻧﻤﺺ ﺍﻟﺤﺎﺟﺒﻴﻦ
ﺍﻟﺘﺤﺮﻳﻢ ، ﻭﻫﻮ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﺒﺎﺋﺮ ، ﻓﻼ
ﻳﺠﻮﺯ ﻓﻌﻠﻪ ﺃﻭ ﺍﻹﻋﺎﻧﺔ ﻋﻠﻰ ﻓﻌﻠﻪ
ﺑﺄﻱ ﻭﺟﻪ ﻛﺎﻥ . ﻟﻠﺨﺒﺮ ﻭﺍﻷﺩﻟﺔ
ﺍﻟﺘﻲ ﻭﺭﺩﺕ ﻓﻲ ﺗﺤﺮﻳﻢ ﺍﻟﻨﺺ
ﻭﻣﻨﻬﺎ ﻣﺎ ﻳﻠﻲ :
ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ـ ﺣﻜﺎﻳﺔ ﻋﻦ
ﺇﺑﻠﻴﺲ " ﻭَﻵﻣُﺮَﻧَّﻬُﻢ ﻓَﻠَﻴُﻐَﻴِﺮُﻥَّ
ﺧَﻠﻖَ ﺍﻟﻠﻪِ ﻭَﻣَﻦ ﻳَﺘَّﺨِﺬِ ﺍﻟﺸَّﻴﻄَﺎﻥَ
ﻭَﻟِﻴّﺎً ﻣِّﻦ ﺩُﻭﻥِ ﺍﻟﻠﻪِ ﻓَﻘَﺪ ﺧَﺴِﺮ
ﺧُﺴﺮَﺍﻧﺎً ﻣُّﺒِﻴﻨﺎً" ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ
ﺍﻟﻨﻤﺺ ﻓﻴﻪ ﺗﻐﻴﻴﺮ ﻟﻠﺨﻠﻘﺔ
ﺍﻷﺻﻠﻴﺔ ـ ﻭﻫﻮ ﺗﻐﻴﺮ ﺛﺎﺑﺖ ﻭﺩﺍﺋﻢ
ﻟﻐﻴﺮ ﻋﺬﺭ ﻣﻌﺘﺒﺮ ﺷﺮﻋﺎًً ـ ﻷﻥ
ﺍﻟﻮﺟﻪ ﻭﻣﻨﻪ ﺍﻟﺤﻮﺍﺟﺐ ﻗﺪ ﺧﻠﻘﻪ
ﺍﻟﻠﻪ ﺟﻞَّ ﻭﻋﻼ ﻓﻲ ﺃﺣﺴﻦ
ﺗﻘﻮﻳﻢ ، ﻭﺍﻟﻨﺎﻣﺼﺔ ﺣﻴﻨﻤﺎ ﺗﻘﻮﻡ
ﺑﻌﻤﻞ ﺍﻟﻨﻤﺺ ﻓﻬﻲ ﺑﺬﻟﻚ ﺗﻘﻊ
ﻓﻲ ﻣﺼﺎﻳﺪ ﺍﻟﺸﻴﻄﺎﻥ، ﻭﻣﻜﺎﻳﺪﻩ
ﻭﺗﻜﻮﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻐﻴﺮﺍﺕ ﻟﺨﻠﻖ ﺍﻟﻠﻪ
ﺛﺎﻟﺚ ﺧﻄﻮﺓ :
ﻗﺼﺪﻙ ﺃﺧﺘﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻤﺺ ﻫﻮ
ﺍﻟﺘﺠﻤﻞ ﻭ ﺍﻟﺘﺠﺪﺩ ﺃﻟﻴﺲ ﻛﺬﻟﻚ ﺃﻧﺎ
ﻣﻌﻚ ﻓﻲ ﻧﻘﻄﺔ ﻣﻬﻤﺔ ﺃﻻ ﻭ ﻫﻲ
ﺍﻟﺘﺠﻤﻞ ﻭ ﺍﻟﺰﻳﻨﺔ ﻟﻴﺲ ﻣﺤﺮﻣﺔ
ﺑﻞ ﻫﻲ ﻣﻄﻠﻮﺑﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺠﻨﺴﻴﻦ
ﻏﻴﺮ ﺃﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ ﻭﺿﻊ ﻟﻨﺎ
ﻓﻴﻤﺎ ﺃﺑﺎﺡ ﺣﺪﻭﺩﺍ ﻭ ﺿﻮﺍﺑﻂ
ﺷﺮﻋﻴﺔ ﻭﺟﺐ ﻋﻠﻴﻨﺎ ﺍﻥ ﻧﻌﻠﻤﻬﺎ ﻭ
ﺍﻥ ﻻ ﻧﺘﻌﺪﺍﻫﺎ
ﻗﺎﻝ ﺗﻌﺎﻟﻰ " : ﻭ ﻣﻦ ﻳﺘﻌﺪَّ ﺣﺪﻭﺩ
ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻘﺪ ﻇﻠﻢ ﻧﻔﺴﻪ "
ﻭ ﻗﺎﻝ ﺃﻳﻀﺎ " ﺗﻠﻚ ﺣﺪﻭﺩ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻼ
ﺗﻌﺘﺪﻭﻫﺎ "
ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﺻﺎﻟﺢ
ﺍﻟﻌﺜﻴﻤﻴﻦ ـ ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ ـ :"
ﺍﻟﺘﺠﻤﻴﻞ ﻳﻨﻘﺴﻢ ﺇﻟﻰ ﻗﺴﻤﻴﻦ :
ﺃﺣﺪﻫﻤﺎ : ﺛﺎﺑﺖ ﺩﺍﺋﻢ ﻣﺜﻞ :
ﺍﻟﻮﺷﺮ ﻭﺍﻟﻮﺷﻢ ، ﺍﻟﻨﻤﺺ .. ﻓﻬﻮ
ﻣﺤﺮﻡ ﺑﻞ ﻣﻦ ﻛﺒﺎﺋﺮ ﺍﻟﺬﻧﻮﺏ ﻷﻥ
ﺍﻟﻨﺒﻲ ﻟﻌﻦ ﻓﺎﻋﻠﻪ .
ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ : ﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﻭﺟﻪ ﻻ
ﻳﺪﻭﻡ، ﻓﺈﻧﻪ ﻻ ﺑﺄﺱ ﺑﻪ ﻣﺜﻞ
ﺍﻟﺘﺠﻤﻴﻞ ﺑﺎﻟﻜﺤﻞ ﻭﺍﻟﻮﺭﺱ ﻟﻜﻦ
ﺑﺸﺮﻁ ﺃﻥ ﻻﻳﺆﺩﻱ ﻫﺬﺍ ﺇﻟﻰ
ﻣﺤﻈﻮﺭ ﺷﺮﻋﺎً ﻣﺜﻞ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ
ﻓﻴﻪ ﺗﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻨﺴﺎﺀ ﺍﻟﻜﺎﻓﺮﺍﺕ، ﺃﻭ
ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﺫﻟﻚ ﻣﻦ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﺘﺒﺮﺝ..
ﻓﺈﻥ ﻫﺬﺍ ﻳﻜﻮﻥ ﻣﺤﺮﻣﺎً ﻟﻐﻴﺮﻩ ﻻ
ﻟﺬﺍﺗﻪ "
ﺍﺫﻥ ﻓﺎﻟﻨﻤﺺ ﺍﺧﺘﻲ ﻣﻦ ﺍﻧﻮﺍﻉ
ﺍﻟﺘﺠﻤﻴﻞ ﺍﻟﻤﺤﺮﻡ ﻻﻧﻪ ﺩﺍﺋﻢ ﻭ
ﻓﻴﻪ ﺗﻐﻴﻴﺮ ﻟﺨﻠﻖ ﺍﻟﻠﻪ ﺟﻞ ﻓﻲ
ﻋﻼﻩ ﻓﻼ ﺗﻨﺘﻬﻜﻲ ﺃﺧﺘﻲ ﺣﺪﻭﺩﻩ ﻭ
ﻻ ﺗﺮﺗﻜﺒﻲ ﻣﺎ ﻗﺪ ﻳﺴﻠﺒﻚ ﺍﻟﺮﺍﺣﺔ
ﺍﻷﺑﺪﻳﺔ ﻓﻲ ﺩﺍﺭ ﺍﻟﺨﻠﻮﺩ ﺃﻣﺎ
ﺍﺳﺘﺸﻌﺮﺗﻲ ﻋﻈﻤﺔ ﺍﻟﺠﺒَّﺎﺭ ؟! ﺃﻣﺎ
ﺗﺨﺸﻲ ﻏﻀﺐ ﺍﻟﻘﻬَّﺎﺭ ؟!
ﻭﻋَﻦْ ﻋَﺒْﺪِ ﺍﻟﻠَّﻪِ ـ ﺭَﺿِﻲَ ﺍﻟﻠﻪُ ﻋﻨﻪُ ـ
ﻗَﺎﻝَ : " ﻟﻌﻦ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟْﻮَﺍﺷِﻤَﺎﺕِ
ﻭَﺍﻟْﻤُﻮﺗَﺸِﻤَﺎﺕِ ، ﻭَﺍﻟْﻤُﺘَﻨَﻤِّﺼَﺎﺕِ
ﻭَﺍﻟْﻤُﺘَﻔَﻠِّﺠَﺎﺕِ ﻟِﻠْﺤُﺴْﻦِ ﺍﻟْﻤُﻐَﻴِّﺮَﺍﺕِ
ﺧَﻠْﻖَ ﺍﻟﻠَّﻪِ ،ﻓﺒﻠﻎ ﺫﻟﻚ ﺇﻣﺮﺃﺓ ﻣﻦ
ﺑﻨﻲ ﺃﺳﺪ ﻳﻘﺎﻝ ﻟﻬﺎ ﺃﻡ ﻳﻌﻘﻮﺏ
ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺗﻘﺮﺃ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﻓﺄﺗﺘﻪ ﻓﻘﺎﻟﺖ:
ﻣﺎ ﺣﺪﻳﺚ ﺑﻠﻐﻨﻲ ﻋﻨﻚ ﺇﻧﻚ ﻟﻌﻨﺖ
ﺍﻟﻮﺍﺷﻤﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﺴﺘﻮﺷﻤﺎﺕ
ﻭﺍﻟﻤﺘﻨﻤﺼﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﺘﻔﻠﺠﺎﺕ
ﻟﻠﺤﺴﻦ ﺍﻟﻤﻐﻴﺮﺍﺕ ﺧﻠﻖ ﺍﻟﻠﻪ،
ﻓﻘﺎﻝ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ: ﻭﻣﺎ ﻟﻲ ﻻ ﺃﻟﻌﻦ
ﻣﻦ ﻟﻌﻦ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ
ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻭﻫﻮ ﻓﻲ ﻛﺘﺎﺏ ﺍﻟﻠﻪ
ﻓﻘﺎﻟﺖ ﻟﻘﺪ ﻗﺮﺃﺕ ﻣﺎ ﺑﻴﻦ ﻟﻮﺣﻲ
ﺍﻟﻤﺼﺤﻒ ﻓﻤﺎ ﻭﺟﺪﺗﻪ، ﻓﻘﺎﻝ ﻟﺌﻦ
ﻛﻨﺖ ﻗﺮﺃﺗﻴﻪ ﻟﻘﺪ ﻭﺟﺪﺗﻴﻪ، ﻗﺎﻝ
ﺍﻟﻠﻪ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ: ﻭﻣﺎ ﺁﺗﺎﻛﻢ ﺍﻟﺮﺳﻮﻝ
ﻓﺨﺬﻭﻩ ﻭﻣﺎ ﻧﻬﺎﻛﻢ ﻋﻨﻪ ﻓﺎﻧﺘﻬﻮﺍ،
ﻗﺎﻟﺖ ﻓﺈﻧﻲ ﺭﺃﻳﺖ ﺷﻴﺌﺎ ﻣﻦ ﻫﺬﺍ
ﻋﻠﻰ ﺍﻣﺮﺃﺗﻚ ﻗﺎﻝ ﻓﺎﺫﻫﺒﻲ
ﻓﺎﻧﻈﺮﻱ ﻓﻨﻈﺮﺕ ﻓﻠﻢ ﺗﺮ ﺷﻴﺌﺎ
ﻓﻘﺎﻟﺖ ﻣﺎ ﺭﺃﻳﺖ ﺷﻴﺌﺎ ﻓﻘﺎﻝ ﻋﺒﺪ
ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻣﺎ ﻟﻮ ﻛﺎﻥ ﺫﻟﻚ ﻟﻢ
ﺗﺠﺎﻣﻌﻨﺎ."
ﺭﺍﺑﻊ ﺧﻄﻮﺓ
ﺃﺧﺘﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻠﻪ ...
ﻫﻞ ﺃﻧﺖ ﻣﺴﺘﻐﻨﻴﺔ ﻋﻦ ﺭﺣﻤﺔ
ﺍﻟﻠﻪ ؟
ﻫﻞ ﺗﺒﻴﻌﻴﻦ ﺍﻟﺨﻠﻮﺩ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻨﺔ
ﺑﺒﻌﺾ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﻌﻴﺮﺍﺕ ﺗﻨﺰﻋﻴﻨﻬﺎ
ﻣﻦ ﺣﺎﺟﺒﻴﻚ ؟
ﻫﻞ ﺗﺒﻴﻌﻴﻦ ﺃﻋﻈﻢ ﻟﺬﺓ ﺃﻻﻭ ﻫﻲ
ﺍﻟﻨﻈﺮ ﺍﻟﻰ ﻭﺟﻪ ﺍﻟﻌﺰﻳﺰ ﺍﻟﻐﻔﺎﺭ
ﺑﻠﺬﺓ ﺀﺎﺿﺭﺍِ ﻧﻔﺴﻚ ﻭ ﺍﻥ ﺍﻣﺮﺗﻚ
ﺑﺴﻮﺀ؟
ﻫﻞ ﺗﻀﻴﻌﻴﻦ ﻫﺪﻱ ﺧﻴﺮ ﺍﻻﻧﺎﻡ
ﻣﺤﻤﺪ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﺎﺗﺒﺎﻉ ﺃﻫﻞ
ﺍﻟﻜﻔﺮ ﻭ ﺍﻟﻔﺠﻮﺭ ﻣﻤﻦ ﻳﻌﻠﻤﻦ
ﻧﺴﺎﺀﻧﺎ ﺍﻟﺘﺒﺮﺝ ﻭ ﺍﻟﺴﻔﻮﺭ؟
ﻓﻴﺎ ﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺧﺎﺳﺮﺓ
ﺃﺧﺘﻲ ﺍﻟﻐﺎﻟﻴﺔ ﻳﺎ ﺃﻏﻠﻰ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﺆﻟﺆ
ﻓﻲ ﺣﺪ ﺫﺍﺗﻪ ﻗﻮﻟﻲ ﻟﻨﻔﺴﻚ ﻻ ﻭ
ﺃﻟﻒ ﻻ
ﻻ ﺗﺴﻤﺤﻲ ﻟﻬﺎ ﺑﺎﻟﻌﺼﻴﺎﻥ ﻭ
ﺍﻟﺨﺴﺮﺍﻥ ﺭﺑﻴﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﻃﺎﻋﺔ
ﺍﻟﺮﺣﻤﺎﻥ ﻟﺘﻔﻮﺯﻱ ﺑﺄﻋﺎﻟﻲ ﺍﻟﺠﻨﺎﻥ
ﻓﻴﻄﻴﺐ ﺍﻟﻤﻘﺎﻡ ﻭ ﺗُﻨﺴَﻰ ﺍﻷﺣﺰﺍﻥ
ﻭ ﻳﺘﺒﺪﻝ ﺍﻟﺨﻮﻑ ﺑﺎﻻﻣﻦ ﻭ ﺍﻷﻣﺎﻥ
ﻭ ﺗﺘﻨﻌﻤﻲ ﺑﺎﻟﺮﺍﺣﺔ ﻭ ﺍﻟﺮﺿﻮﺍﻥ
ﺧﺎﻣﺲ ﺧﻄﻮﺓ
ﺃﺧﺘﺎﻩ .. ﺍﻋﻠﻤﻲ ﺃﻥ ﻫُﻨﺎﻙ ﻏﺎﺋﺐ
ﻳﻨﺘﻈﺮﻙ .ﻭﻟﻴﺲ ﻟﻪُ ﻣﻮﻋﺪ ﻭ ﻻ
ﻭﻗﺖ ﻣﺤﺪﺩ .. ﺇﻧﻪُ ﺍﻟﻤﻮﺕ ..
ﻧﻌﻢ .. ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻗﺪ ﻳﺄﺗﻴﻚ ﻭﺃﻧﺖ
ﺗﺄﻛﻠﻴﻦ ﺃﻭ ﺗﺸﺮﺑﻴﻦ ﺃﻭ ﻧﺎﺋﻤﺔ ﺃﻭ
ﺗﻠﻌﺒﻴﻦ .. ﺃﻭ ﺃﻧﺖِ ﻋﻠﻰ ﻣﺤﺮَّﻡ
ﻓﺎﺗﻘﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻤﻬﻤﺎ ﺗﻬﺮﺑﺘﻲ ﻣﻨﻪ
ﻓﺈﻧﻪ ﻗﺎﺩﻡ ﻻ ﻣﺤﺎﻟﺔ "ﻗُﻞْ ﺇِﻥَّ
ﺍﻟْﻤَﻮْﺕَ ﺍﻟَّﺬِﻱ ﺗَﻔِﺮُّﻭﻥَ ﻣِﻨْﻪُ ﻓَﺈِﻧَّﻪُ
ﻣُﻠَﺎﻗِﻴﻜُﻢْ" ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ : 8.
ﻫﻮ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻣﺎ ﻋﻨﻪُ ﻣﻼﺫٌ ﻭﻣﻬﺮﺏٌ
*** ﻣﺘﻰ ﺣﻂَّ ﺫﺍ ﻋﻦ ﻧﻌﺸﻪِ
ﺫﺍﻙ ﻳﺮﻛﺐُ
ﻧﺆﻣﻞ ﺁﻣﺎﻻً ﻭﻧﺮﺟﻮ ﻧﺘﺎﺟﻬﺎ ***
ﻭﺇﻥ ﺍﻟﺮﺩﻯ ﻣﻤﺎ ﻧﺮﺟﻴﻪ ﺃﻗﺮﺏُ
ﺃﺧﺘﺎﻩ ﻙﺎﻳﺍِ ﻭﺍِﻳﺎﻙ ﺃﻥ ﺗﺘﻌﺒﻲ
ﺟﺴﺪﻙ ﺍﻟﻄﺎﻫﺮ ﺑﺎﻟﻤﻌﺎﺻﻲ
!!ﻣﻨﻘﻮﻝ
,10-09-2011 pm 06:55
__________________
العلم قال الله قال رسوله §§ قال الصحابة هم أولو العرفان@
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 09-12-2011, 11:32 PM
أم زيد أم زيد غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: الإمارات
المشاركات: 5,144
افتراضي

جُزيت خيرًا -أختي الكريمة-.
وأرشدك لجمعٍ في هذه المسألة لم تر عيني له مثيلًا -لا في كتاب ولا في غيره!- جزى الله أختنا أم سلمة خيرًا على جهودِها:
http://www.kulalsalafiyeen.com/vb/showthread.php?t=8297


ولعلي -بعدُ- أدرج موضوعكِ -هنا- هُناك -بعد إذنكِ-.
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 09-13-2011, 10:10 AM
الأثرية الأثرية غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
الدولة: السودان
المشاركات: 384
افتراضي

جزاك الله خير أختي أم زيد.
لقد وجدت شيئا كنت أجهله .زادك الله علما
وقبل يومين تجادلت مع بنات أخواتي في أن النمص خاص بالحواجب.والذي كنت أفهمه أنه خاص بالحواجب.فرأيت شخي الألباني وتلميذه الشيخ الحلبي يقولون خلاف ذلك.فأقنعني ذلك .لعلمهم بالحديث وحرصهم على ذلك.فجزاهم الله خير الجزاء.
__________________
العلم قال الله قال رسوله §§ قال الصحابة هم أولو العرفان@
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 09-13-2011, 10:36 AM
أم زيد أم زيد غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: الإمارات
المشاركات: 5,144
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سارة الأثرية مشاهدة المشاركة
جزاك الله خير أختي أم زيد.لقد وجدت شيئا كنت أجهله .ذادك الله علما
وقبل يومين تجادلت مع بنات أخواتي في أن النمص خاص بالحواجب.والذي كنت أفهمه أنه خاص بالحواجب.فرأيت شخي الألباني وتلميذه الشيخ الحلبي يقولون خلاف ذلك.فأقنعني ذلك .لعلمهم بالحديث وحرصهم على ذلك.فجزاهم الله خير الجزاء.
زادك الله توفيقًا -أيتها الأثرية-.
ومبارك اللقب الجديد ...
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 09-18-2011, 12:55 PM
عائشة عائشة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 354
افتراضي

جزاكن الله خيرًا، وأخص بالشكر الأستاذة الفضلى / أم سلمة - حفظها الله - على هذا الجهد العظيم.

وأضيفُ إلى أقوال أهل اللغة ما وقفتُ عليه في كتاب " التهذيب بمحكم الترتيب " - وهو كتاب جمع فيه ابن شُهيد الأندلسي كتابَيْ أبي بكر الزُّبيدي في " لحن العامة " -، جاء في ( ص 46 ):
( والنامصةُ: النَّاتفةُ للشعر عن وجهها. والمتنمِّصة: التي تطلب أن يُنمصَ شعرُها...)
ثم قال:
( وكان نساءُ العربِ ينتفنَ الشعرَ عن وجوههنَّ، يتزيَّنَّ بذلك.
أنشدَنا أبو علي البغداديُّ، قالَ: أنشدَنا أبو بكر بن دُريدٍ:
فلما مضَى شهرٌ وعشرٌ لعيرِها *** وقالوا تجيء الآنَ قد حانَ حِينُها
أمَرَّتْ مِنَ الكتَّانِ خيطًا وأرسلَتْ *** جَرِيًّا إلى أخرى سواها تُعينُها
فما زال يجري السِّلْكُ في حُرِّ وجهها *** وجبهَتِها حتى ثنتْهُ قرونُها
قال أبو بكر بن دريد: هذه امرأةٌ انتظرت عِيرًا يقدمُ زوجُها فيها، فنتفَتْ بالخيطِ وجهها، وتهيَّأت له. والجريُّ: الرسول، والقرون: الذوائب، والسِّلك: الخيط ) انتهى.
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 09-18-2011, 02:57 PM
أم سلمة السلفية أم سلمة السلفية غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,772
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سارة الأثرية مشاهدة المشاركة
ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ـ ﺣﻜﺎﻳﺔ ﻋﻦ
ﺇﺑﻠﻴﺲ " ﻭَﻵﻣُﺮَﻧَّﻬُﻢ ﻓَﻠَﻴُﻐَﻴِﺮُﻥَّ
ﺧَﻠﻖَ ﺍﻟﻠﻪِ ﻭَﻣَﻦ ﻳَﺘَّﺨِﺬِ ﺍﻟﺸَّﻴﻄَﺎﻥَ
ﻭَﻟِﻴّﺎً ﻣِّﻦ ﺩُﻭﻥِ ﺍﻟﻠﻪِ ﻓَﻘَﺪ ﺧَﺴِﺮ
ﺧُﺴﺮَﺍﻧﺎً ﻣُّﺒِﻴﻨﺎً" ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ
ﺍﻟﻨﻤﺺ ﻓﻴﻪ ﺗﻐﻴﻴﺮ ﻟﻠﺨﻠﻘﺔ
ﺍﻷﺻﻠﻴﺔ ـ ﻭﻫﻮ ﺗﻐﻴﺮ ﺛﺎﺑﺖ ﻭﺩﺍﺋﻢ
ﻟﻐﻴﺮ ﻋﺬﺭ ﻣﻌﺘﺒﺮ ﺷﺮﻋﺎًً ـ
ﻷﻥﺍﻟﻮﺟﻪ ﻭﻣﻨﻪ ﺍﻟﺤﻮﺍﺟﺐ ﻗﺪ ﺧﻠﻘﻪ
ﺍﻟﻠﻪ ﺟﻞَّ ﻭﻋﻼ ﻓﻲ ﺃﺣﺴﻦ
ﺗﻘﻮﻳﻢ ، ﻭﺍﻟﻨﺎﻣﺼﺔ ﺣﻴﻨﻤﺎ ﺗﻘﻮﻡ
ﺑﻌﻤﻞ ﺍﻟﻨﻤﺺ ﻓﻬﻲ ﺑﺬﻟﻚ ﺗﻘﻊ
ﻓﻲ ﻣﺼﺎﻳﺪ ﺍﻟﺸﻴﻄﺎﻥ، ﻭﻣﻜﺎﻳﺪﻩ
ﻭﺗﻜﻮﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻐﻴﺮﺍﺕ ﻟﺨﻠﻖ ﺍﻟﻠﻪ
,10-09-2011 pm 06:55
جزاك الله خيرا أختي الكريمة "سارة "على نقل هذه النصيحة المباركة بإذن الله
بارك الله فيك ونفع بك

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عائشة مشاهدة المشاركة
أمَرَّتْ مِنَ الكتَّانِ خيطًا وأرسلَتْ *** جَرِيًّا إلى أخرى سواها تُعينُها
فما زال يجري السِّلْكُ في حُرِّ وجهها *** وجبهَتِها حتى ثنتْهُ قرونُها
أحسنت الإضافة أختي الفاضلة "عائشة"سلمت يمينك
جزاك الله خيرا وبارك لك وفيك
__________________
أمُّ سَلَمَةَ السَّلَفِيَّةُ
زَوْجَـةُ
أَبِـي الأَشْبَـالِ الْجُنَيْـدِيِّ الأَثَـرِيِّ
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 09-21-2011, 09:14 PM
أم أُنَيْسة الأثرية أم أُنَيْسة الأثرية غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 288
افتراضي

جزاك الله خيرا أخيتي أم سلمة واسمحلي بالإضافة :

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته



قال الله تعالى ـ حكاية عن إبليس " وَلآمُرَنَّهُم فَلَيُغَيِرُنَّ خَلقَ اللهِ وَمَن يَتَّخِذِ الشَّيطَانَ وَلِيّاً مِّن دُونِ اللهِ فَقَد خَسِر خُسرَاناً مُّبِيناً" النساء
النمص فيه تغيير للخلقة الأصلية ـ وهو تغير ثابت ودائم لغير عذر معتبر شرعاًً ـ لأن الوجه ومنه الحواجب قد خلقه الله جلَّ وعلا في أحسن تقويم ، والنامصة حينما تقوم بعمل النمص فهي بذلك تقع في مصايد الشيطان، ومكايده وتكون من المغيرات لخلق الله

ثالث خطوة :

قصدك أختي من النمص هو التجمل و التجدد أليس كذلك أنا معك في نقطة مهمة ألا و هي
التجمل و الزينة ليس محرمة بل هي مطلوبة من الجنسين غير أن الله سبحانه وضع لنا فيما أباح حدودا و ضوابط شرعية وجب علينا ان نعلمها و ان لا نتعداها
قال تعالى : " و من يتعدَّ حدود الله فقد ظلم نفسه "
و قال أيضا " تلك حدود الله فلا تعتدوها "


قال الشيخ محمد بن صالح العثيمين ـ رحمه الله ـ :" التجميل ينقسم إلى قسمين :
أحدهما : ثابت دائم مثل : الوشر والوشم ، النمص .. فهو محرم بل من كبائر الذنوب لأن النبي لعن فاعله .
الثاني : ما كان على وجه لا يدوم، فإنه لا بأس به مثل التجميل بالكحل والورس لكن بشرط أن لايؤدي هذا إلى محظور شرعاً مثل أن يكون فيه تشبه بالنساء الكافرات، أو أن يكون ذلك من باب التبرج.. فإن هذا يكون محرماً لغيره لا لذاته "

اذن فالنمص اختي من انواع التجميل المحرم لانه دائم و فيه تغيير لخلق الله جل في علاه فلا تنتهكي أختي حدوده و لا ترتكبي ما قد يسلبك الراحة الأبدية في دار الخلود أما استشعرتي عظمة الجبَّار ؟! أما تخشي غضب القهَّار ؟!

وعَنْ عَبْدِ اللَّهِ ـ رَضِيَ اللهُ عنهُ ـ قَالَ : " لعن الله الْوَاشِمَاتِ وَالْمُوتَشِمَاتِ ، وَالْمُتَنَمِّصَاتِ وَالْمُتَفَلِّجَاتِ لِلْحُسْنِ الْمُغَيِّرَاتِ خَلْقَ اللَّهِ ،فبلغ ذلك إمرأة من بني أسد يقال لها أم يعقوب وكانت تقرأ القرآن فأتته فقالت: ما حديث بلغني عنك إنك لعنت الواشمات والمستوشمات والمتنمصات والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله، فقال عبد الله: وما لي لا ألعن من لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في كتاب الله فقالت لقد قرأت ما بين لوحي المصحف فما وجدته، فقال لئن كنت قرأتيه لقد وجدتيه، قال الله عز وجل: وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا، قالت فإني رأيت شيئا من هذا على امرأتك قال فاذهبي فانظري فنظرت فلم تر شيئا فقالت ما رأيت شيئا فقال عبد الله أما لو كان ذلك لم تجامعنا."


رابع خطوة

أختي في الله ...
هل أنت مستغنية عن رحمة الله ؟
هل تبيعين الخلود في الجنة ببعض من الشعيرات تنزعينها من حاجبيك ؟
هل تبيعين أعظم لذة ألاو هي النظر الى وجه العزيز الغفار بلذة ِارضاء نفسك و ان امرتك بسوء؟
هل تضيعين هدي خير الانام محمد رسول الله باتباع أهل الكفر و الفجور ممن يعلمن نساءنا التبرج و السفور؟

فيا لها من تجارة خاسرة

أختي الغالية يا أغلى من اللؤلؤ في حد ذاته قولي لنفسك لا و ألف لا

لا تسمحي لها بالعصيان و الخسران ربيها على طاعة الرحمان لتفوزي بأعالي الجنان فيطيب المقام و تُنسَى الأحزان و يتبدل الخوف بالامن و الأمان و تتنعمي بالراحة و الرضوان

خامس خطوة

أختاه .. اعلمي أن هُناك غائب ينتظرك .وليس لهُ موعد و لا وقت محدد .. إنهُ الموت .. نعم .. الموت قد يأتيك وأنت تأكلين أو تشربين أو نائمة أو تلعبين .. أو أنتِ على محرَّم فاتقى الله فمهما تهربتي منه فإنه قادم لا محالة "قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلَاقِيكُمْ" الجمعة : 8.

هو الموت ما عنهُ ملاذٌ ومهربٌ *** متى حطَّ ذا عن نعشهِ ذاك يركبُ
نؤمل آمالاً ونرجو نتاجها *** وإن الردى مما نرجيه أقربُ

أختاه ِاياك واِياك أن تتعبي جسدك الطاهر بالمعاصي وتظنين أنها الراحة .. فلا والله إنهُ لتعبٌ أشد من راحته يقول الشاعر :
يا خادم الجسم كم تسعى لراحته ِ *** أتعبت جسمك فيما فيه خسرانُ
أقبِل على الروح فاستكمل فضائلها *** فأنت بالروح لا بالجسم إنسان ُ

أختي في النهاية أوصيك بالامتثال لأوامر الله العزيز الرحيم و طاعة رسوله الأمين و بالانتهاء لنواهيه
فالحمد لله القائل " وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَـئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـئِكَ رَفِيقًا "
والصلاة والسلام على الرسول القائل : " كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أَبَى . قالوا : ومَن يأبى يا رسول الله ؟ قال : مَن أطاعني دخل الجنة ، ومَن عصاني فقد أبى "

ونحن يا أُخيَّة ما سعينا في هذه الدنيا وعَبَدْنا الله سبحانه وتعالى إلاَّ طلباً لرحمته – سبحانه وتعالى -
ألا تسمعين عندما يُقال فلانة توفيت ، ماذا نقول ؟ نقول : رحمها الله ، ندعو لها بالرحمة ؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "لن يدخل أحداً الجنة بعمله ، قيل ولا أنت يا رسول الله ؟ قال ولا أنا إلا أن يتغمدني الله برحمته".

وفقني الله وإياكِ لفعل الخيرات وترك المنكرات ونسأله أن يردَّنا إليه ردًّا جميلاً وأن يأخذ بأيدينا إلى الحق وأن يغفر ذنوبنا ويستر عيوبنا ، ويطهِّر قلوبنا ، أنه على كل شيء قدير .

منقول
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 09-22-2011, 11:07 AM
أم سلمة السلفية أم سلمة السلفية غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,772
افتراضي

جزاك الله خيرا أختي "أم أنيسة " على النقل
بارك الله فيك ونفع بك
__________________
أمُّ سَلَمَةَ السَّلَفِيَّةُ
زَوْجَـةُ
أَبِـي الأَشْبَـالِ الْجُنَيْـدِيِّ الأَثَـرِيِّ
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:10 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.