أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
9883 15700

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > المنبر الإسلامي العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #41  
قديم 08-12-2016, 08:21 PM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,582
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

غلاة التجريح فتنتهم كبيرة.

وأشخاصهم متفاوتون في التوغل في الفتنة.

تجمعهم: الشبهة – تأويلاً أو هوًى -.

فتتباين صورهم تبعاً لذلك؛

- فتظهر عند بعضهم بصورة: الحسد، والحقد .
- وتظهر عند بعضهم بصورة: الجهالة، والفسق.
- وتظهر عند بعضهم بصورة: التقليد والعصبية.
- وتظهر عند بعضهم بصورة: الحزبية .
- وتظهر عند بعضهم بصورة: الكبر، وطلب الصدارة.
- وتظهر عند بعضهم بصورة: المداهنة والمجاملة.
- وتظهر عند بعضهم بصورة: تصفية الحسابات.
- ومنهم من يجمع بعض ذلك أو جله أو كله.


إلى قائمة يطول وصفها؛ من الآثار السقيمة التي أفسدت الدعوة.

وعلاج هذه الفتنة بتنزيل أعراضها منزلة الداء الذي يعالج بالدواء المناسب، ولكل واحد ما يصلحه، وبقدره – تشخيصاً بلا إفراط ! ولا تفريط !!! - .

وبتنزيل أسبابها وعللها منزلة فساد مادة الحياة (العلم)؛ فتعالج بتصحيح العلم بحقيقة المنهج السلفي؛ تقريراً لقواعده، وتحريراً لمسائله دون خوض في أعيان الفتنة.

ومقومات المعالجة – مدافعة ومناصحة – بالعلم، والصبر، ومن ذلك:

- الاستعانة بالله في التصدي لها.
- التراحم والتآلف بين الناجين منها.
- التوبة النصوح وكثرة الاستغفار.
- التعاون في نشر الدعوة.
- والمشاورة في درء الفتنة.
- الموائمة بين التعليم والتربية.
- عدم اشغال الدعوة بهم، وجعل علاجهم للخاصة.
- ونحو ذلك .

ومن الله التوفيق.


***


رد مع اقتباس
  #42  
قديم 11-29-2016, 10:00 PM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,582
افتراضي


تسلل الهوى إلى مسائل الخلاف

اعلم –وفقك الله- أن الهوى ألطف تسللا إلى محال نمائه
من النسيم الرقيق الذي ينفذ مع الأنفاس، وينتشر باختلاس
.

ومعاطن الهوى كل موطن منافسة ومغالبة؛ ومنها: (مسائل الخلاف).

فإذا خالط الرأيَ الاجتهادي في مسائل الخلاف (نزعةُ هوى) حجبت عنه :

- خطأ رأيه وإن قل.
- وصواب مخالفه وإن كثر.


وفقيه النفس يحترس من هواه أشد من احتراسه من أشرس أعدائه.

ومفتاح مسالك الحذر في هذا الباب:

(حسن الإصغاء) إلى الرأي الآخر، ومحاولة تفهمه.
بل والتحيُّل للاقتناع به ؛ فإن أعياه ذلك لعدم وضوحه، وخلوه من البراهين .
استظهر بيانه بعقول النابغين من إخوانه بالمشورة والمذاكرة ...
فإن عجز عن تصحيحه طرحه ولم يبال به.
وأقبل على الحق خاليا من الهوى سليما من نزغات الشيطان ووساوسه.

وبهذا يهتدي العبد إلى الحق؛
لأنه جرد النظر من حظوظ النفس.


وذلك الفوز العظيم.


***

رد مع اقتباس
  #43  
قديم 12-04-2016, 03:45 PM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,582
Lightbulb


بِسْم الله الرحمن الرحيم

حقيقة الابتلاء في الحياة الدنيا (ابتلاء القلوب).
ومنه الفتن التي تعصف بالقلوب حتى تفسد حياتها أو تعلها.

والقسوة التي تنشأ في القلب بعد غياب العالم سببها:
(ضعف مقتضى العلم) عند كثير من الدعاة.

فوجود العالم الرباني يحمل على التأسي به،
وحقيقته وجود الباعث على تحقيق مقتضى العلم.


فإن علوم الأئمة الربانيين موجودة مبثوثة في مصنفاتهم وآثارهم. لم تمت بموتهم
فالعلم قائم وهو حجج رسالية بينة تنقطع معها أعذار كثير من حملة العلم.


إلا أن ( القدوة ) هو الذي مات فأنطفأ بموته قنديل التأسي في القلب؛
فضعف القيام بالأعمال القلبية، ولم يبق عند كثيرين إلا رسوم العلم دون حقائقه.

والعودة بالقلب إلى عصر الأئمة يكون برعاية أسباب القيام بمقتضى العلم.

فنحتاج مع رواية العلم رعاية العمل
ومع القلم ميضأة
ومع محبرة المتعلم سجدة المتعبد
ومع الهاتف النقال مصحفًا
ومع جدال المنتصر دمعة المنكسر


وهي حقائق البداءة بإصلاح النفس
وعمادها التوبة والمحاسبة
.



***


رد مع اقتباس
  #44  
قديم 05-19-2017, 10:13 AM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,582
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

عندما تتحول العقيدة إلى شعار ....
فالفساد واﻹفساد سهام تستهدف العباد والبلاد .

نصيحتي للأخوة الكرام

التنبه ! والانتباه !! . بل والتيقظ
من مصادر التلقي غير الموثوق بها
خشية أن ترمي بمفاهيمها الدخيلة على الدعوة السلفية
فتمرر الجهالة والغواية في قواعد ظاهرها الرحمة وباطنها الضلال والفساد واﻹفساد .


فمن أقبح أنواع العقوبات البدعية أن تجلد بسياطك وتوثق بحبالك .

ففي القديم ولا يزال حديثا - عجل الله زواله -
نوصم بالنصب والعداء ﻷهل البيت الكرام
فسفكوا دماءنا واستباحوا أعراضنا بزعم أنهم يحبون أهل البيت
وهم لا يحبون أهل البيت وإنما تستروا بذلك .
ونحن من يحب أهل البيت فبعقيدتنا سفكوا دماءنا ، والله المستعان
.

واليوم تنتهك أعراضنا وتستباح - على نفس الطريقة السبئية - بعقيدتنا وسلفيتنا
فخرجت النابتة الدخيلة على العلم والعلماء
فقزموا الكبراء وسفهوا الحلماء .
وجهلوا العلماء ، وبدعوا السلفية الأنقياء
بزعم حماية العقيدة وصيانة المنهج ومحاربة اﻷدعياء


فصاروا يجعلون التوبة صكوك غفران
والدعوة منظمات قسرية
والمساجد تكايا حزبية


تحولت العقيدة إلى شعار ، يخلو من معناه ،
فهو حروف مرصوفة ودلائل عن حقيقة معناها مصروفة .
حقيقته حبر على ورق ولذلك امتازت بدعتهم بالجفاف وعدم الحياة
فهي جثة هامدة لا تستطيع أن تعيش على اﻷرض

من صفاتهم ؛ السرية والانطواء والغلظة والعبوسة ....
ما عساي أن أقول في هذه اﻷفكار التي انتجها الغل والحسد في شركات اﻷهواء والشهوات
التي حاز أعضاؤها سهام الخيبة والخسران من صفقة الحزبية الشخصية .

فبينما الدعوة السلفية تقارع الحزبية التنظيمية ، والحزبية الفقهية
خرج عليها إبليس وأعوانه بحزبية جديدة هي الحزبية الشخصية
لمن ينسب إلى العلماء ، وقد لا يكون منهم .


بل اﻷدهى واﻷمر أن سهامهم العفنة طالت اﻷئمة الكبار
الذين تجاوزوا القنطرة ، بل هم نجوم في السماء يهتدي بعلمهم وهديهم أهل اﻷرض
.

ولما وصل الحال بهم إلى هذا التدني أيقنت أن منهجهم إلى زوال
وقد لاح في اﻷفق انقشاع سحب ضلالهم
لتظهر - للمخدوعين بهم - شمس الحق عالية في سماء العلم لا تحجبها ترهاتهم وتلبيساتهم .

والله الموعد .


***
رد مع اقتباس
  #45  
قديم 08-16-2017, 06:38 PM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,582
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم

الواقع الدعوي وبعض إشكالاته

اعلم –وفقك الله- أن (المسلمات الإيمانية)، (والمعارف اليقينية) لأصول الديانة؛
من التوحيد، والنبوة، والمعاد. (مسائل قطعية) بين حملة (الدعوة السلفية).

(والمخالف) في ذلك معروف بَيِّنٌ (بحزبه)، (أو بدعته)، (أو باطنيته).

والعجب في أننا (نُصرف) عن هذا الواقع الأليم (للمخالف).
بمناقشة (بديهيات) المنهج السلفي.

وياليت أننا في الأخير نتفق عليها (ألفاظاً)، (وحقائق)، (وقلوباً).

بل الحاصل: وجود التفرق في ألفاظ العلم، أو حقائقه، أو في قلوب المختلفين.

فلو تأملنا: (التحالفات الصوفية)، (والمكر الرافضي)، (والتخبط الحزبي الحركي)
لأدركنا أن واقعنا مر أليم؛ فهذه وجوه (العداء) للمنهج السلفي.

وأما وجوه (الخذلان) فلها صور عديدة، منها:

- شق الصف (بالتصنيف الجائر) الذي يعمل على إسقاط الدعوة بإسقاط دعاتها.
- شق الصف (بالجدل الفارغ) الذي يشغل الدعاة عن واجباتهم الشرعية.
- ضعف التآلف والتعاون بين حملة الدعوة في القيام بواجب وقتهم.


والحل المتعين:

1- الاستعانة بالله –تعالى- مع الإخلاص والصدق في (جهاد العلم والبيان).
2- العمل (بفقه الأولويات) في الدعوة إلى الله –تعالى-.
3- التفريق بين (التصفية)، (والإقصاء)؛ فهما يجتمعان في تخليص الحق من الشوائب،


ويفترقان:

- في أن (التصفية) قوامها (بإظهار الشريعة)؛ فتعرضها للأفراد بقدر الضرورة.
- وأن (الإقصاء) قوامه (بمجادلة المبطل)، (أو مجالدته).

فاستعمال (التصفية) في محل (الإقصاء) أو العكس ينشأ من سببين:
- (الجهل).
- أو (الجور).
وقد يصاحب ذلك (الهوى) فتعمى النفس عن الحق مؤثرة الباطل عليه.


والخلاصة:

على الدعاة:
1- إصلاح قلوبهم بالإخلاص والصدق.
2- وإصلاح نفوسهم بالمحبة والمودة.
3- وإصلاح عقولهم بالتمييز والفهم.
4- وإصلاح ديانتهم بالخلق والتقوى.


وما التوفيق إلا من عند الله.



***
رد مع اقتباس
  #46  
قديم 10-23-2017, 04:56 PM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,582
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

في طريق الدعوة إلى الله –تعالى- تتقاطع التطلعات

ومن المفارقات:

أن طريقة السلف الشرعية؛ أنهم يبدعون بالعقائد والأعمال.
وأن طريقة الخلف البدعية؛ أنهم يبدعون بالشخوص والرجال.

لذلك نجد أن هذه المهزلة العبثية أفرزت:

مبتدعين بلا بدع،
ومنحرفين بلا انحراف،
وضالين بلا ضلال.


وحقيقة ذلك: أن (سيدهم: الهوى) يطاع فلا يعصى.

ما أقبح البدع

(بدعة التجريح المنفلت) فتَّتْ في (عضد الأخوة الإيمانية)
حتى إذا تنافرت القلوب، وتناكرت الأرواح، وألقت الوحشة رحلها في فِناء الدعوة السلفية؛
دهمتهم (بدعة التكفير) تستحصد رؤوسهم ودعاتهم (فتنة، ومحنة).

طاشت معها الأحلام، وأوهت أواصر الأرحام.

ومما يزيد (الطين بِلَّةً)
أن هذه البدع مجيرة من ألد أعداء الإسلام من الداخل والخارج لضرب الإسلام في عقر داره.

فمتى يفيق (سكارى الهوى)!


***

__________________
قناة (المكتبة الورقية) على التليجرام
تضم عددا من الرسائل الدعوية والتعليمية على صيغة (pdf)
كتبها الفقير إلى عفو ربه
حمد أبو زيد العتيبي
على الرابط التالي:

https://t.me/Rasaelpdf
رد مع اقتباس
  #47  
قديم 02-26-2018, 02:43 PM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,582
افتراضي


بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

مِنْ أُصُولِ طَرَائِقِ التَّوْبَةِ

• دوام الاستغفار في (خلوة) حتى ينتقل طلب المغفرة من (اللسان) إلى (القلب)
رويداً رويداً باستحضار زلاته وهفواته وسقطاته وموبقاته؛

• فيقدح زند (الندم) بفتيل (العزم)؛ فيضيء قنديل (التوبة) مبدداً ظلمات السيئات.

• فتشرق في القلب شمس (المعرفة الإلهية) بتجليات (العظمة الربانية)
مستمدة نورها من (أسمائه الحسنى) -جلالا وإكراما-.

• (والجلال): كل صفة تحمل على (الخشية).

• (والإكرام): كل صفة تحمل على (المحبة).

- وتأمل هذا المعنى كله في الذكر بعد السلام من الصلاة
(أستغفر الله، أستغفر الله، أستغفر الله.
اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذَا الجلال والإكرام
).

• والكلام شيء والحال شيء ثانٍ.

وَالتَّوْفِيقُ مِنَ اللهِ.



***


__________________
قناة (المكتبة الورقية) على التليجرام
تضم عددا من الرسائل الدعوية والتعليمية على صيغة (pdf)
كتبها الفقير إلى عفو ربه
حمد أبو زيد العتيبي
على الرابط التالي:

https://t.me/Rasaelpdf
رد مع اقتباس
  #48  
قديم 09-27-2021, 07:01 AM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,582
Lightbulb



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه

أما بعد:

فقد تم بحمد الله التنسيق بين ما كتبته في هذا الموضوع

بعد تحرير وإعادة صياغة وتقديم وتأخير

في كراسة لطيفة خفيفة الحمل

وجعلت عنوانها: (آفة الغلو التجريح المنفلت نموذجا)

بسم الله الرحمن الرحيم
التسلسل: (46)
عنوان المادة: آفة الغلو التجريح المنفلت نموذجا.
موضوعها: رسالة مختصرة تشتمل على تنبيهات وإشارات في تحليل أسبابها، وتنقيح مناطها، وتعيين علاجها على ضوء أصول منهج السلف والعلماء.
https://t.me/Rasaelpdf
عدد الصفحات: 129
حجم الملف: 946KB
نوع الملف: pdf
رابط التحميل:
https://top4top.io/downloadf-2091zejuh1-pdf.html

أو
https://shortest.link/163k

وتجده في قناة (المكتبة الورقية) على التليجرام.
https://t.me/Rasaelpdf



***


__________________
قناة (المكتبة الورقية) على التليجرام
تضم عددا من الرسائل الدعوية والتعليمية على صيغة (pdf)
كتبها الفقير إلى عفو ربه
حمد أبو زيد العتيبي
على الرابط التالي:

https://t.me/Rasaelpdf
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:32 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.