أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
3651 24279

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > المنبر الإسلامي العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-08-2022, 11:09 PM
المهندس الأثري المهندس الأثري غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 144
افتراضي شجرة البقيعاوية سؤال وجواب(5)

*📍شجرة البقيعاوية سؤال وجواب(5)📍*

📍س: ما المانع من التمسح وتقبيل هذه الشجرة لأخذ البركةقياساً على قبر النبي صلى الله عليه وسلم بالتمسح به والتبرك بتقبيله!؟
📍ج: إن هذا الفعل غير جائز كما ذكرت لك سابقاً والتبرك لا يكون إلا بما انفصل عن جسده كشعره وعرقه أما القياس على غير هذه الأمور فقياس باطل وحتى قبره لا يجوز التبرك به بالتمسح والتقبيل وأخذ شيء من الحجارة منه وما أشبه! وهو فعل محرم ولا يجوز وحتى أحجار الحرم ومكة لا يجوز أخذها والتبرك بها!
قال النووي (الشافعي) في كتاب الإيضاح وقال(لاَ يَجُوزُ أنْ يُطَافَ بِقَبْرِ النَّبِي - صلى الله عليه وسلم - ويُكْرَهُ إلْصَاقُ الْبَطْنِ وَالظهْرِ بِجِدَارِ الْقَبْرِ قَالَهُ الْحَلِيميُّ وَغَيْرُهُ، وَيُكْرَهُ مَسحهُ بِالْيَدِ وَتَقْبِيلُهُ بَلْ الأَدَبُ أنْ يَبْعُدَ مِنْهُ كَمَا يَبْعُدُ مِنْهُ لَوْ حَضَرَ في حَيَاتِهِ - صلى الله عليه وسلم - هذَا هُوَ الصَّوَابُ وَهُوَ الّذِي قَالَهُ الْعُلَمَاءُ وَأطْبقُوا عَلَيْهِ، وَيَنْبَغِي أنْ لاَ يَغْتَرَّ بِكَثِيرِ مِنَ الْعَوَامّ في مُخَالَفَتِهِمْ ذلِكَ فَإِنْ الاقْتِدَاءَ وَالْعَمَلَ إنَّمَا يَكُونُ بِأَقْوَالِ الْعُلماءِ وَلاَ يلتفتُ إلى مُحْدَثَاتِ العَوَامِ وجهالاتهم، وَلَقَدْ أحْسَنَ السَّيّدُ الْجَلِيلُ أبُو عَلِيّ الفُضَيْلُ بنُ عِياضِ رَحِمَهُ الله تَعَالَى في قَوْلهِ مَا مَعْنَاهُ:
اتَّبْعِ طُرُق الْهُدَى ....وَلاَ يَضُرُّكَ قِلّةُ السَّالِكِينَ،
وإياكَ وَطُرُقَ الضلاَلَةِ ...وَلاَ تَغْتَرَ بِكِثْرةِ الْهَالِكِينَ،
وَمَنْ خَطَرَ بِبَالِهِ أنَّ الْمَسْحَ بِالْيَدِ وَنَحْوهِ أبْلَغُ في الْبَرَكَةِ فَهُوَ مِنْ جَهَالَتِهِ وَغَفْلَتِهِ لأَن الْبَرَكَةَ إِنَّمَا هِيَ فِيمَا وَافَقَ الشَّرْعَ وَأَقْوَالَ الْعُلَمَاءِ، وَكَيْفَ يَبْتَغِي الفضلَ في مُخَالَفَةِ الصَّوابِ ) اه
فانظر كيف يؤصل الإمام النووي رحمه الله هذه المسألة ويبين المنع من قصد التبرك بقبره وما أشبه وهو من أئمة الشافعية ويحترم مذهب الإمام الشافعي بحق دون ليّ عنق المذهب ليوافق أي أغراض حزبية أو طرقية أو أفكار دخيلة على أصحاب المذاهب الفقهية!

📍س: ما المانع من أخذ شيء من أوراقها وأغصانها! قياساً على أخذ تراب وأحجار الحرم والمدينة وقياساً على أخذ قصاصات من كسوة الكعبة! للعلاج والبركة؟
📍ج: إن قطع شيء من أوراقها! بقصد العلاج! والتبرك منهي عنه كما ذكرنا سابقاً والقياس على تراب وأحجار الحرم والمدينة وكسوة الكعبة قياس باطل! إذ أن التبرك بأحجار الحرم وتراب المدينة وكسوة الكعبة أمر منهي عنه فيكون القياس باطلاً!
قال النووي (الشافعي) في كتاب الإيضاح (لاَ يَجُوزُ أنْ يَأخُذَ شيئاً مِن تُرابِ الْحَرَمِ وأحْجارِهِ مَعَهُ إلى بِلاَدهٍ وَلاَ إِلَى غَيْرِهِ مِنَ الْحِل ، وَسَوَاءٌ في ذَلِكَ تُرَاب نَفْسِ مكّةَ وتُرابُ ما حَوَالَيْهَا من جَمِيعِ الْحَرَمِ وأَحْجَارِهِ إِلَى الْحَرَمِ...)
وقال -رحمه الله- (لَيْسَ لَهُ أن يَسْتَصْحِبَ شَيْئاً مِنَ الأكر المعمُولة من تُرَاب حَرَامِ الْمَدِينَةِ وَلاَ الأَباريق وَالْكِيزَانِ وَلاَ غَيْرَ ذَلِكَ مِنْ تُرَابِهِ وَأَحْجَارِهِ كَما سَبقَ فِي حَرَمِ مَكَّةَ) اه

وسئل الشيخ ابن باز -رحمه الله- كما في مجموع الفتاوى(س: هل من خصائص مكة أو الكعبة التبرك بأحجارها أو آثارها؟
ج: ليس من خصائص مكة أن يتبرك الإنسان بأشجارها وأحجارها، بل من خصائص مكة ألا يعضد ولا يحش حشيشها؛ لنهي النبي - صلى الله عليه وسلم - عن ذلك إلا الإذخر، فإن النبي - صلى الله عليه وسلم - استثناه؛ لأنه يكون للبيوت وقيون الحدادين، وكذلك اللحد في القبر فإنه تسد به شقوق اللبنات، وعلى هذا فنقول: إن حجارة الحرم أو مكة ليس فيها شيء يتبرك به بالتمسح به أو بنقله إلى البلاد أو ما أشبه ذلك.))اه
وسئل الشيخ ابن باز -رحمه الله- هل التَّبرك بكسوة الكعبة وأخذ قطعٍ منها للاستشفاء هل ذلك مباحٌ أم حرامٌ؟
الجواب:
لا يجوز، هذا منكرٌ لا يجوز، قد درس مجلس هيئة كبار العلماء هذا، وأصدر قرارًا بمنع ذلك، وعدم تمكين الناس من هذا الشيء؛ لأنه لا دليلَ عليه، ولا أصل له، إنما جاء استلام الحجر، وتقبيل الحجر، واستلام الركن اليماني، ووضع اليد على جدار الكعبة من داخلٍ كما فعله النبيُّ ﷺ، أما الكسوة فلم يُشرع التَّبرك بها، ولا يجوز بيعها لذلك، وتوزيعها لذلك.))اه
......يتبع
*✍م.منتصر بيبرس*
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:11 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.