أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
24086 87697

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > المنبر الإسلامي العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-13-2009, 12:43 PM
الاندلس12 الاندلس12 غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: العراق
المشاركات: 10
افتراضي هل هذه مذهبية عصرية ؟ أجيبوا من فضلكم

قال الامام اسد السنة العلامة الالباني رحمه الله لما سؤل عن الجماعات الاسلامية وخاصة حماعة التبليغ قال : صوفية عصرية

سؤالي : 1- هل السلفيون الان يتمذهبون ؟
2- لماذا ننقم على اتباع المذاهب ؟
3-هل العلماء لا يخطؤن ؟
4-هل هذه سلفية مذهبية ؟

والله يا اخوتي اني ارى انها مذهبية عصرية
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-13-2009, 08:18 PM
أبو عبد العزيز الأثري أبو عبد العزيز الأثري غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: العراق
المشاركات: 2,568
افتراضي

وساق الآجرّي بسنده عن أبي عبيدة الناجي أنه سمع الحسن يقول : قال قوم على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنا لنحب ربنا. فأنزل الله تعالى بذلك قرآنا : { قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ(31) فجعل اتباع نبيه صلى الله عليه وسلم عَلمًا لحبه ، وكذَّب من خَالفه ، ثمَّ جعل على كل قول دليلا: مِن عملٍ يُصدّقُه ، ومِن عَملٍ يُكذّبُه . وإذا قال قولا حسنا ، وعمل عملا حسنا ، رفع الله قولَه بعملِه ، وإذا قال قولا حسنا ، وعمل عملا سيئا ، ردَّ الله القولَ على العملِ ، وَذلكَ في كتابه تعالى : {مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْعِزَّةَ فَلِلَّهِ الْعِزَّةُ جَمِيعًا إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ}
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-13-2009, 11:54 PM
أبو عبد العزيز الأثري أبو عبد العزيز الأثري غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: العراق
المشاركات: 2,568
افتراضي

قال الشخ الطيباوي في رده المسمى كشف الداء والألتواء عن سحاب ::وقد تبين لي من خلال عدة ملاحظات أن الإخوة في "سحاب" لهم مفهوم خاص للسلفية، فهي عندهم تعتمد على خمسة أصول بدعية هي:
1ـ السلفي يوافق الشيخ ربيع ولا يخالفه في أي شيء، ولو كان جزئية له عليها عشرات الأدلة، ولا يخالف الشيخ ربيع إلا متميع أو زنديق أو ضال، أما من خالف أحمد ومالك و البخاري و ابن تيمية و غيرهم فلا يمنع ذلك سلفيته، فعندهم مخالفة الشيخ ربيع أخطر من مخالفة أي عالم من علماء السلف.
فإذا وافق بعض أهل العلم الشيخ ربيع في مسألة فهم علماء يجب الأخذ بقولهم، و إذا خالفوه في أخرى فلا يجب تقليدهم، فالرجل الواحد يكون عندهم عالم من جهة و مقلد من جهة أخرى، فإذا جاؤوا إلى مسألة الشيخ المأربي قالوا: نحن لا نقلد الشيخ عبد المحسن العباد أو غيره، و نسوا هيئة كبار العلماء، و إذا جاؤوا إلى مسألة أخرى تذكروا هيئة كبار العلماء و لم تصر موافقة الشيخ العباد تقليدا.
2ـ السلفي الحقيقي يُعرف بسوء خلقه و فحش لسانه، و تسلطه على المسلمين بالسب و الشتم لغيره سلفيا كان هذا الغير أو غير ذلك، فغالبيتهم يترك جميع الأدلة التي تذكرها له و يتمسك بعبارة لا توهم ما يذهب إليه، فيخرج لك قاموسه الخاص به: هذا طعن في العلماء، هذا عنده حقد على علماء المملكة، هذا تمييع، هذا لا ندري لصالح من يعمل؟
3 ـ المنهج السلفي العلمي في عرفهم يعتمد على أصل لم يسبق لفرقة من فرق المسلمين أن اعتمدت عليه وهو قولهم لمن يحتج عليهم بأدلة الكتاب و السنة و أقوال السلف: لا نعرفك، فصار العلم كالتحية بالسلام تلقى على المعرفة، و تلك من علامات الساعة.
و إذا كان منهج هؤلاء يعتمد على حجج هزيلة مثل هذه كانت دعواهم السلفية و الكتاب و السنة دعوى مسروقة من غيرهم، فمن هؤلاء من تسلل للسلفية خلف أهل العلم كالشيخ الألباني و ابن باز ثم بعد ذلك هو يخالفهم في منهجهم ومنهج السلف.
وسنبين في هذا الرد بالأدلة الموثقة مخالفة هؤلاء لمنهج الشيخ الألباني جملة و تفصيلا[في الحلقة الثانية].
4 ـ هذا السلفي أسهل شيء في الاحتجاج عليه أن تهدم له مقدمته الأولى، فلا تقر له بفضل و علم شيوخه ينهار ولا يجد ما يدافع به عن دينه، فهو أصلا لا يملك أية حجة علمية صحيحة، إنما هو مقلد متعصب يزعم السلفية و الكتاب و السنة، فإذا جردته من قوله:نرجع إلى مشائخنا وجدته بعيدا عن السلفية بعد العلم عن الجهل.
5 ـ السلفي لا يطالب الشيوخ بدليل فتواهم و إلا كان متعالما سيء الخلق، لان السلفي في عرف هؤلاء دابة تقاد بلا فهم ولا إرادة منها، و الشيوخ أشبه في عرفهم بشيوخ الطرقية الاستماع و التسليم، أما النظر و التفحص و التأمل و عرض كلام بعضهم على بعض للاستخلاص الحقائق و معرفة الصواب فهو صنع المتعالمين.
فمن يستمع لقول أهل العلم ويتبع أحسنه فهو متعالم؟
فإذا أمرنا الله بأن نأخذ بالقرآن بأحسنه و نفسره على أحسن وجوهه فقد أمرنا بالتعالم في عرف هؤلاء؟
فالمشيخة في عرفهم منصب يتوارثه الناس بالمجاملات و ليست علما يظهره الشيخ، وبه تعرف مكانته في العلم و إن كان يستحق المشيخة أم لا؟
ولو سئلت هؤلاء عن ماهية العلم لقالوا:هو قول الشيخ الذي نتبع، فلا العلم عرفوا و لا الشيخ نصروا، و أي حال أسوء من هذه؟
فإذا كان العلم ما قام عليه الدليل و النافع منه ما جاء به الرسول و غير ذلك إما خزف مزوق أو باطل ملفق، فمن المصيب من يطالب بالدليل أم من يقبل أقوال أهل العلم مجردة عن أدلتها، ولو تنزلنا معه لوجدناه تائها لا عقل عنده ولا دين، فإنه إذا قبلنا أقوال أهل العلم بدون أدلة كان ذلك جمعا بين المتناقضات و هذا محال لا يكون إلا في ذهن من لا عقل له ولا دين.
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
t a g s

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:13 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.