أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
15565 20488

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > منبر الحديث وعلومه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-22-2010, 04:53 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,345
Lightbulb جمع المفقود الكثير من معجم الطبراني الكبير !!



جمع المفقود الكثير من معجم الطبراني الكبير

جمع أبي معاوية مازن بن عبد الرحمن البحصلي البيروتي



الحمد لله جامع الشتات ومحيي الأموات ، وأشهد أنْ لا إله إلا الله وحده لا شريك له شهادة تكتب الحسنات وتمحو السيئات وتنجي من المهلكات، وأشهد أنَّ محمداً عبده ورسوله المبعوث بجوامع الكلمات الآمر بالخيرات الناهي عن المنكرات، صلى الله تعالى عليه وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهديه إلى يوم الدين .
أما بعد، فها قد مرَّت ثلاثون سنة على طباعة الشيخ حمدي السلفي لكتاب " المعجم الكبير " للطبراني، وما زال قسم " مسانيد حرف العين " ينقص الكثير والكثير منه، وقسم " مسانيد حرف النون " ينقص بعضه، وقد أخرج الشيخ حمدي حفظه الله في طبعته الجديدة ما عثر عليه في السنوات الماضية من بقية مسند ابن عمر، وبعض مسند ابن عمرو، والقليل من مسند العبادلة، وبعض المفقود من " مسانيد حرف النون "، لكن يبقى النقص كبيراً، والسقط في عدد الأحاديث والآثار والمرويات – في ظني – يصل إلى بضعة آلاف !! فإنا لله وإنا إليه راجعون، منها على سبيل المثال :
مسانيد أصحاب المئات من الصحابة :

- كمسند أبي موسى عبد الله بن قيس الأشعري،
- وبعض مسند عبد الله بن عمرو بن العاص،

ومنها مسانيد أصحاب المئة من الصحابة :

- كمسند أبي الدرداء عويمر،
- ومسند عبادة بن الصامت،
- ومسند عبد الله بن أبي أوفى،

ومنها مسانيد أصحاب العشرات :

- كمسند عمار بن ياسر،
- ومسند عبد الله بن بسر،
- ومسند عمرو بن العاص،
وغيرهم الكثير، والله المستعان !!

والإمام الطبراني لا يكتفي بسرد الأحاديث التي رواها الصحابي بل ينقل شيئاً من سيرته، وإنْ كان شهد العقبة وبدر وأحد وغيرها، ويبيّن إن كان استُشهِد في غزاة وفي أيّها، ويبيّن إنْ كان توفّي في زمن النبي صلى الله عليه وسلم، وإنْ كان هناك شك في صحبته، فلَكَ أن تتخيّل كم هو حجم المفقود، وفّق الله الباحثين على العثور على ما فُقِد من " المعجم الكبير " للطبراني .

ولسنين مضت كنتُ أفكِّر بجمع الأحاديث والآثار والمرويات الناقصة من " المعجم الكبير " كمحاولة للتعويض عن النقص بعض الشيء، فكم كان يحز في نفسي عند قراءتي لجامع السيوطي الصغير أو " كنز العمال " للهندي ويمرّ أمامي عشرات ومئات المرويات المعزوّة للمعجم الكبير لكن ليست موجودة في القسم المطبوع منه ليستطيع الباحث الرجوع إلى إسناد الحديث والتحقق من حاله، فأُدَوِّن بعض الإشارات والهوامش لأُنَبِّه على أنه من القسم المفقود، وما سأدوِّنه هنا هو ما أشار إليه الهيثمي في " مجمع الزوائد " أنه رواه الطبراني في " المعجم الكبير " وكان في مسانيده المفقودة، والهيثمي لا ينقل الإسناد لكن يكتفي بذكر اسم الصحابي الراوي أو الراوي عن الصحابي، وإنْ تيسّر العثور على إسناد الطبراني بالكامل أوردته، فمثلاً الحافظ أبو نعيم الأصبهاني – تلميذ الطبراني – ينقل الكثير من أسانيد " المعجم الكبير " في كتابه " معرفة الصحابة "، بل اعتمد في تأليف كتابه على معجم الطبراني في الدرجة الأولى كما تبيّن لي خلال قراءة كتاب أبي نعيم، أسأل الله القدير أن يعينني في جمعي، وأن يسد به ثغرة من معجم الطبراني المفقود، وأسأل الله الكريم أن يجعله في ميزان حسناتي يوم القيامة، يوم لا ينفع مالٌ ولا بنون، إلا من أتى الله بقلبٍ سليم .



تنبيه : الإسناد الذي أورده أنقله عن معرفة الصحابة لأبي نعيم، فالهيثمي يكتفي بذكر الرواية من الصحابي أو الراوي عن الصحابي .
وعندما يُطلِق الهيثمي العبارة فيقول ( رواه الطبراني ) فإنما يقصد " المعجم الكبير " .


من اسمه علي


علي بن الحكم السلمي

قال سليمان بن أحمد : ثنا محمد بن أبان الأصبهاني ، ثنا محمد بن عبادة الواسطي ، ثنا يعقوب بن محمد الزهري ، ثنا طفار بن حميد ، عن كثير ، عن معاوية بن الحكم ، عن أبيه ، قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فأنزل أخي علي بن الحكم فرسه خندقا ، فقصرت الفرس ، فدق جدار الخندق ساقه ، فأتينا به النبي صلى الله عليه وسلم على فرسه ، فمسح ساقه ، فما نزل عنها حتى برأ قال معاوية بن الحكم في قصيدة له : فأنزلها علي وهي تهوي هوي الدلو مقرعة لسدل فقال محمد صلى عليه مليك الناس هذا خير فعل لعالك فاستمر بها سويا وكانت بعد ذاك أصح رجل قال محمد بن عبادة : لعالك يقال للناقة إذا عثرت لعالك أي : ارتفعي واستقلي .
( نقله أبو نعيم في معرفة الصحابة 3 / 379 )
وذكره الهيثمي في المجمع ( 6 / 195 / ط . دار الفكر ) وقال : رواه الطبراني وفيه من لم أعرفه ويعقوب بن محمد الزهري ضعفه الجمهور ووثقه ابن حبان .



علي أبو علي الهلالي

قال أبو نعيم في " معرفة الصحابة " ( 3 / 380 ) : ذكره سليمان بن أحمد في الصحابة .
ثنا سليمان بن أحمد ، ثنا محمد بن زريق بن جامع ، ثنا الهيثم بن حبيب ، ثنا سفيان بن عيينة ، عن علي بن علي الهلالي ، عن أبيه ، قال : دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم في شكاته التي قبض فيها فإذا فاطمة عند رأسه فبكت حتى ارتفع صوتها فرفع رسول الله صلى الله عليه وسلم طرفه إليها فقال : « حبيبتي فاطمة ، ما يبكيك ؟ » قالت : أخشى الضيعة من بعدك ، قال : « يا حبيبتي ، أما علمت أن الله اطلع إلى أهل الأرض اطلاعة فاختار منها أباك فبعثه برسالاته ، ثم اطلع اطلاعة فاختار منها بعلك ، وأوحى إلي أن أنكحك إياه ؟ » .
وذكره الهيثمي في مجمع الزوائد ( 8 / 454 ) وقال : رواه الطبراني في الأوسط والكبير وفيه الهيثم بن حبيب وقد اتهم بهذا الحديث .


-----------------------

من اسمه عبّاد


عباد بن بشر بن قيظي

قال سليمان بن أحمد ، ثنا مصعب بن إبراهيم بن حمزة ، ثنا أبي ، ثنا إبراهيم بن جعفر بن محمود بن محمد بن مسلمة الحارثي ، عن أبيه ، عن جدته أم أبيه تويلة بنت أسلم ، وهي من المبايعات قالت : إنا لبمقامنا نصلي في بني حارثة فقال عباد بن بشر بن قيظي : « إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد استقبل البيت الحرام والكعبة ، فتحول الرجال مكان النساء ، والنساء مكان الرجال ، فصلوا السجدتين الباقيتين نحو الكعبة » .
نقله أبو نعيم في " معرفة الصحابة " ( 3 / 346 )
وذكره الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 2 / 121 ) وقال : رواه الطبراني في الكبير ورجاله موثقون .

عباد بن عمرو

قال أبو نعيم في معرفة الصحابة ( 3 / 350 ) :
حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا عبدان بن أحمد ، ح وحدثنا أبو عمرو بن حمدان ، ثنا الحسن بن سفيان ، ثنا بشر بن آدم ، ثنا الضحاك بن مخلد ، حدثني بشر بن صحار الأعرجي ، أخبرني المعارك بن بشر بن عباد ، وغير واحد من أعمامي ، عن عباد بن عمرو ، وكان ، يخدم النبي صلى الله عليه وسلم فخاطبه يهودي فسقط رداؤه عن منكبه ، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يكره أن يرى الخاتم ، فسويته عليه فقال : « من فعل هذا ؟ » قلت : أنا ، قال : « تحول إلي » فجلست بين يديه ، فوضع يده على رأسي فأمرها على وجهي وصدري ، وقال : « إذا أتانا سبي فأتني » فأتيته فأمر لي بجذعة ، وكان الخاتم على طرف كتفه الأيسر ، كأنها ركبة عنز .
ونقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 8 / 499 ) وقال : رواه الطبراني وفيه من لم أعرفه .


عباد بن أخضر – أو ابن أحمر –

قال الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 166 ) :
وعن عباد بن أخضر - أو أحمر - أن النبي صلى الله عليه و سلم كان إذا أخذ مضجعه قرأ { قل يا أيها الكافرون } حتى يختمها .
رواه الطبراني وفيه يحيى الحماني وجابر الجعفي وكلاهما ضعيف . اهـ .
وترجم أبو نعيم لعباد بن أخضر في " معرفة الصحابة " ( 3 / 350 ) ونقل الحديث لكن من غير رواية الطبراني، قال :
حدثنا الطلحي ، قال : ثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ، ح وحدثنا جعفر بن محمد بن عمرو ، ثنا أبو حصين ، قال : أنا يحيى الحماني ، ح وحدثنا محمد بن أحمد ، قال : حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ، ثنا إبراهيم بن الحسن الثعلبي ، قال : ثنا شريك ، عن جابر ، عن معقل الزبيدي ، عن عباد بن الأخضر ، أو قال : الأحمر « أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا أخذ مضجعه قرأ قل يا أيها الكافرون حتى ختمها » .

---------------------

من اسمه عياش


عياش بن أبي ربيعة

عن عروة قال : خرج عمر بن الخطاب وعياش بن أبي ربيعة في أصحاب لهم فنزلوا في بنى عمرو بن عوف فطلب أبو جهل بن هشام والحارث بن هشام عياش بن أبي ربيعة وهو أخوهما لأمهما فقدما المدينة فذكرا له حزن أمه فقالا : إنها حلفت أن لا يظلمها بيت ولا يمس رأسها دهن حتى تراك ولولا ذلك لم نطلبك فنذكرك الله في أمك وكان بها رحيما وكان يعلم من حبها إياه ورقها - يعني عليه - ما كان يصدقهما به فرق لها لما ذكروا له وأبى أن يتبعهما حتى عقد له الحارث بن هشام فلما خرج معهما أوثقاه فلم يزل هناك موثقا حتى خرج مع من خرج قبل فتح مكة وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم دعا له بالخلاص والحفظ .

نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 6 / 77 ) وقال : رواه الطبراني مرسلاً وفيه ابن لهيعة وفيه ضعف . ورواه أيضاً عن ابن شهاب مرسلاً ورجاله ثقات .
قال أبو معاوية البيروتي : نقل أبو نعيم حديثاً في ترجمة عياش بن أبي ربيعة من طريق الطبراني، لكن لم يعزه إليه الهيثمي أو غيره، فالله أعلم، قال أبو نعيم :
حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا إسحاق بن إبراهيم ، عن عبد الرزاق ، عن معمر ، عن أيوب ، عن نافع ، عن عياش بن أبي ربيعة ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « يخرج بين يدي الساعة ريح يقبض فيها روح كل مؤمن » أرسله نافع ، عن عياش .

-------------------

من اسمه ...


__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-23-2010, 09:09 AM
عبدالله المقدسي عبدالله المقدسي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: القدس
المشاركات: 539
افتراضي

جهد جبار، وفقك الله.
__________________
[COLOR="Purple"][FONT="ae_Cortoba"][CENTER]كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعرض يوما خيلا وعنده عيينة بن حصن بن بدر الفزاري فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم أنا أفرس بالخيل منك فقال عيينة وأنا أفرس بالرجال منك فقال له النبي صلى الله عليه وسلم وكيف ذاك قال خير الرجال رجال يحملون سيوفهم على عواتقهم جاعلين رماحهم على مناسج خيولهم لابسو البرود من أهل نجد فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم كذبت [COLOR="Red"]بل خير الرجال رجال أهل اليمن والإيمان يمان إلى لخم وجذام و عاملة[/COLOR][/CENTER][/FONT][/COLOR]
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 10-23-2010, 10:53 PM
طارق ياسين طارق ياسين غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: الأردن
المشاركات: 1,043
افتراضي

جهد طيب, وعمل صيب, ونفع مبارك, بإذن الله...
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 10-23-2010, 11:30 PM
أبو عبد الله الأثري أبو عبد الله الأثري غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 114
افتراضي

جزاك الله خيرا و بارك فيك

جهد طيّب و عمل موفّق لا حرمت أجره
__________________

اللهم رب جبرائيل وميكائيل وإسرافيل ، فاطر السموات والأرض ، عالم الغيب والشهادة ، أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 10-28-2010, 03:22 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,345
افتراضي




بارك الله فيكم وجزاكم خيراً .



من اسمه علبة


علبة بن زيد الأنصاري الحارثي

قال أبو نعيم في " معرفة الصحابة " ( 4 / 73 – 74 ) : حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا محمد بن عبد الله القرمطي البغدادي ، ثنا عثمان بن يعقوب العثماني ، ثنا محمد بن طلحة التيمي ، عن عبد المجيد بن محمد بن أبي عبس بن جبر ، عن أبيه ، عن جده ، قال : لما حض رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس على الزكاة ، قال علية بن زيد الحارثي : اللهم إنه ليس عندي شيء أتصدق به ، إلا أعواد عليها شجب من ماء ، ووسادة حشوها ليف ، اللهم إني أتصدق بعرضي على من ناله من الناس ، فأصبح رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فأمر مناديا فنادى : « أين المتصدق بعرضه على الناس البارحة ؟ » فصمت ، ثم أعاد ذلك مرتين أو ثلاثا ، ثم قال علية : فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم حين نظر إليه : « ألا إن الله قد قبل صدقتك يا أبا محمد » رواه عبد الرحمن بن شيبة ، عن محمد بن طلحة ، مثله .
وذكره الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 3 / 292 ) وقال : رواه الطبراني في الكبير وفيه عبد المجيد بن محمد بن أبي عبس، وهو ضعيف .
قال أبو معاوية البيروتي : يُحتمل أن يكون الطبراني أفرد ترجمة علبة بن زيد مع الحديث، ويُحتمل أن يكون الحديث في مسند أبي عبس بن جبر وأفرده أبو نعيم .
تنبيه : في مجمع الزوائد ذكره باسم علبة بن زيد، وسمّاه أبو نعيم : عليّة بن زيد، فالله أعلم .




من اسمه عبد الملك



عبد الملك بن عباد بن جعفر

قال الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 27 و 692 ) :
عن عبد الملك بن عباد بن جعفر أنه سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول :
" أول من أشفع له من أمتي أهل المدينة وأهل مكة وأهل الطائف " .
رواه البزار والطبراني وفيه جماعة لم أعرفهم . اهـ .
ولم يروِ أبو نعيم الحديث في ترجمة ( عبد الملك بن عباد ) من طريق شيخه الطبراني، فقال ( 3 / 310 ) :
حدثنا محمد بن علي بن حبيش ، ثنا أحمد بن الحسن بن عبد الجبار ، ثنا إبراهيم بن عرعرة ، ثنا حرمي بن عمارة ، ثنا سعيد بن السائب الطائفي ، ثنا عبد الملك ، عن أبي زهير ، أن حمزة بن عبد الله بن أبي أسماء الثقفي ، أخبره أن القاسم بن جبير أخبره أن عبد الملك بن عباد بن جعفر أخبره أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، يقول : « إن أول من أشفع له من أمتي أهل المدينة ، وأهل مكة ، وأهل الطائف » .
رواه عبد الوهاب الثقفي ، عن سعيد بن السائب عن حمزة بن عبد الله بن سبرة عن القاسم بن حبيب عن عبد الملك ورواه محمد بن بكار عن زافر بن سليمان عن محمد بن مسلم عن عبد الملك بن زهير عن حمزة بن أبي شمر عن محمد بن عباد عن النبي صلى الله عليه وسلم نحوه . اهـ .




من اسمه عبد القيوم



عبد القيوم أبو عبيد الأزدي

قال الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 8 / 105 ) :
وعن قيوم ويكنى أبا عبيد قال : كنت مع أبي راشد الأزدي عند رسول الله صلى الله عليه و سلم حين وفد عليه فقال النبي صلى الله عليه و سلم لأبي راشد : " ما اسمك ؟ " . قال : عبد العزى أبو معاوية . قال : " لا ولكنك عبد الرحمن أبو راشد " . قال : " فمن هذا معك ؟ " . قال : مولاي . قال : " ما اسمه ؟ " . قال : قيوم . قال : " لا ولكنه عبد القيوم أبو عبيدة "
رواه الطبراني وفيه جماعة لم أعرفهم . اهـ .
ورواه أبو نعيم في " معرفة الصحابة " ( 3 / 312 ) من طريق شيخه الطبراني فقال :
حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا علي بن سعيد الرازي ، ثنا عبد الجبار بن يحيى بن الفضل بن يحيى بن قيوم الأزدي ، حدثني جدي الفضل بن يحيى بن قيوم ، عن أبيه عن جده قيوم ويكنى أبا عبيد ، قال : كنت مع أبي راشد الأزدي عند رسول الله صلى الله عليه وسلم حين وفد عليه ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم لأبي راشد : « ما اسمك ؟ » ، قال : عبد العزى أبو مغوية ، قال : « كلا ، ولكنك عبد الرحمن أبو راشد » ، قال : « فمن هذا معك ؟ » ، قال : مولاي ، قال : « ما اسمه ؟ » ، قال : قيوم قال : « كلا ، ولكنه عبد القيوم أبو عبيد » . اهـ .




من اسمه عبد


عبد المزني

عن يزيد بن عبد المزني عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : في الإبل فرع وفي الغنم فرع .
ذكره الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 4 / 31 ) وقال : رواه الطبراني في الكبير والأوسط ورجاله ثقات . اهـ .
وأفرد أبو نعيم ترجمة ( عبد المزني ) وروى حديثه لكن من غير طريق شيخه الطبراني ، فقال :
حدثنا محمد بن محمد ، ثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ، ثنا محمد بن العلاء ، ثنا رشدين بن سعد ، عن عمرو بن الحارث ، أن أيوب بن موسى ، حدثه أن يزيد بن عبد المزني حدثه عن أبيه ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « في الإبل فرع ، وفي الغنم فرع ، ويعق عن الغلام ، ولا يمس رأسه بدم » رواه ابن وهب ، عن عمرو نحوه .
حدثناه محمد بن إبراهيم ، ثنا محمد بن زبان ، ثنا أبو الطاهر بن السرح ، ثنا ابن وهب ، حدثني عمرو بن الحارث ، أن أيوب بن موسى ، حدثه أن يزيد بن عبد المزني حدثه عن أبيه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « يعق عن الغلام ، ولا يمس رأسه بدم » . اهـ .




من اسمه عبيد



عبيد مولى رسول الله صلى الله عليه وسلّم

عن عبيد مولى النبي صلى الله عليه و سلم، أنه سئل أكان رسول الله صلى الله عليه و سلم يأمر بصلاة بعد المكتوبة أو سوى المكتوبة ؟ قال : نعم بين المغرب والعشاء .
ذكره الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 2 / 482 ) وقال : رواه أحمد والطبراني في الكبير ومدار هذه الطرق كلها على رجل لم يسم وبقية رجال أحمد رجال الصحيح .
وأفرد أبو نعيم ترجمة ( عبيد مولى رسول الله صلى الله عليه وسلّم ) وروى حديثه لكن من غير طريق شيخه الطبراني فقال :
حدثنا أبو بكر بن مالك ، ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ، حدثني أبي ، ثنا معتمر بن سليمان ، عن أبيه ، عن رجل ، عن عبيد مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : سئل أكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمر بصلاة بعد المكتوبة ، أو سوى المكتوبة قال : نعم ، بين المغرب والعشاء .
رواه شعبة ، عن سليمان التيمي قال : طرأ علينا رجل في مجلس أبي عثمان النهدي ، فحدثنا عن عبيد مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم وسئل عن صلاة النبي صلى الله عليه وسلم فذكر صلاة بين المغرب والعشاء .
حدثنا أبو بكر بن مالك ، ثنا عبد الله بن أحمد ، حدثني أبي ، ثنا أبو داود سليمان بن داود ، ثنا شعبة .
ورواه ابن المبارك ، عن سليمان ، نحوه . اهـ .

عبيد بن عازب

عن عبيد بن عازب قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " لا تجمعوا بين اسمي وكنيتي "
ذكره الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 8 / 95 ) وقال : رواه الطبراني وفيه حفصة بنت البراء ولم أعرفها ومن اختلف في الاحتجاج به .
ورواه أبو نعيم في " معرفة الصحابة " ( 3 / 331 ) من طريق شيخه الطبراني فقال :
حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا عباس الأسفاطي ، قال : ثنا عبد العزيز بن الخطاب ، ثنا قيس بن الربيع ، عن ابن أبي ليلى ، عن حفصة بنت البراء بن عازب ، عن عمها عبيد بن عازب قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « لا تجمعوا بين اسمي وكنيتي » .
رواه إسماعيل بن عمرو البجلي عن قيس مثله ورواه بعض المتأخرين فقال : عن حفصة بنت عازب ، عن عمها عبيد بن عازب ، وإنما هي حفصة بنت البراء بن عازب . اهـ .

عبيد العَرَكي

عن العركي أنه سأل النبي صلى الله عليه و سلم عن ماء البحر فقال :
هو الطهور ماؤه الحل ميتته
ذكره الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 1 / 504 ) وقال : رواه الطبراني في الكبير وإسناده حسن . اهـ .
وذكره أبو نعيم في " معرفة الصحابة " ( 3 / 334 ) وصرّح أنه نقله من " المعجم الكبير " للطبراني، فقال :
العركي قيل : إن اسمه عبيد ، أخرجه الطبراني فيمن اسمه عبيد
حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا الحضرمي ، ثنا عثمان بن أبي شيبة ، ثنا حاتم بن إسماعيل ، عن حميد بن صخر ، عن عياش بن عباس ، عن عبيد الله بن جرير ، عن العركي ، أنه سأل النبي صلى الله عليه وسلم عن ماء البحر فقال : « هو الطهور ماؤه الحل ميتته » . اهـ .




من اسمه عبيدة


عبيدة بن الحارث بن المطلب

ممن استشهد من المسلمين يوم بدر : من قريش : عبيدة بن الحارث بن عبد مناف قتله شيبة بن ربيعة قطع رجله فمات بالصفراء .
ذكره الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 6 / 29 ) نقلاً عن " معجم الطبراني الكبير " .
وأفرد أبو نعيم ترجمته في " معرفة الصحابة " ( 3 / 335 ) وقال :
حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني ، ثنا أبي ، ثنا ابن لهيعة ، عن أبي الأسود ، عن عروة بن الزبير ، في تسمية من استشهد من المسلمين يوم بدر ثم من قريش : عبيدة بن الحارث بن المطلب ، قتله شيبة بن ربيعة ، قطع رجله فمات بالصفراء .

عبيدة بن عمرو الكلابي

عن عبيدة بن عمرو الكلابي قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم توضأ فأسبغ الوضوء . قال : وكانت ربيعة إذا توضأت أسبغت الوضوء .
ذكره الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 1 / 542 ) وقال : رواه أحمد والبزار والطبراني في الكبير ورجال أحمد ثقات .
وأفرد ترجمته أبو نعيم في " معرفة الصحابة " ( 3 / 335 ) وروى حديثه من غير طريق شيخه الطبراني فقال : حدثنا الطلحي ، ثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ، ثنا يحيى بن عبد الحميد الحماني ، ثنا سعيد بن خثيم ، قال : حدثتني ربيعة بنت عياض ، قالت : حدثني جدي ، عبيدة بن عمرو الكلابي قال : رأيت النبي صلى الله عليه وسلم توضأ فأبلغ الوضوء .

عبيدة بن صيفي الجعفي

ذكره الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 9 / 712 ) في ( باب ما جاء في جماعة من الصحابة وغيرهم ذكر لهم أسماءهم أو وفياتهم أو أنسابهم )، وقال :
قال الطبراني : عبيدة بن صيفي الجعفي . اهـ .
ولم يذكر شيئاً آخر .
وأفرد أبو نعيم ترجمته في " معرفة الصحابة " ( 3 / 335 – 336 ) وروى عنه حديثاً من غير طريق شيخه الطبراني، فعلّق محقق " معرفة الصحابة " على الحديث قائلاً : تفرّد به أبو نعيم، وعزاه إليه السيوطي فقط كما في الكنز ( 33603 ) .
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 10-28-2010, 03:37 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,345
افتراضي





من اسمه عبادة


عبادة بن قرظ

عن عبادة بن قرض - أو قرظ - قال : إنكم لتعملون اليوم أعمالا هي أدق في أعينكم من الشعر كنا نعدها على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم من الموبقات
قال حميد : فقلت لأبي قتادة : فكيف لو أدرك زماننا هذا ؟ قال أبو قتادة : لكان لذلك أقول .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 310 )، وقال : رواه أحمد وقال : عبادة والطبراني وقال : عباد والله أعلم . وبعض أسانيد أحمد والطبراني رجاله رجال الصحيح .
وأفرد ترجمته أبو نعيم في " معرفة الصحابة " ( 3 / 342 ) وروى حديثه من غير طريق شيخه الطبراني فقال : حدثنا أبو بكر بن خلاد ، ثنا الحارث بن أبي أسامة ، ثنا عفان ، وأبو النضر ، قالا : ثنا سليمان بن المغيرة ، ثنا حميد بن هلال ، ثنا أبو قتادة ، عن عبادة بن قرض أو قرط قال : « إنكم لتعلمون أعمالا هي أدق في أعينكم من الشعر ، كنا نعدها على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم من الموبقات (1) » رواه يونس بن عبيد ، وقرة بن خالد ، وأيوب السختياني ، وسهل بن أسلم العدوي ، وجرير بن حازم ، عن حميد ، ولم يذكر أبا قتادة في الإسناد منهم إلا قرة .


عُبَادة الزُّرَقي


عن عبد الله بن عباد الزرقي أنه كان يصيد العصافير في بئر إهاب وكانت لهم . قال : فرآني عبادة بن الصامت وقد أخذت العصفور فينتزعه مني ويقول : أي بني رسول الله صلى الله عليه و سلم حرم ما بين لابتيها كما حرم إبراهيم مكة .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 3 / 652 )، وقال : رواه أحمد والبزار والطبراني في الكبير، وفيه عبد الله بن عباد الزرقي ولم أجد من ترجمه، وبقية رجاله ثقات .
وأفرد ترجمته أبو نعيم في " معرفة الصحابة " ( 3 / 343 ) وروى حديثه من غير طريق شيخه الطبراني فقال : حدثنا أبو بكر بن أحمد بن السندي ، ثنا موسى بن هارون ، ثنا إبراهيم بن المنذر ، ثنا أنس بن عياض ، عن عبد الرحمن بن حرملة ، عن يعلى بن عبد الرحمن ، أن عبد الله بن عبادة الزرقي ، أخبره أنه كان يصيد العصافير في بئر أبي إهاب ، وكانت لهم قال : فرآني عبادة وأنا أقذف ، عصفورا فانتزعه مني فأرسله وقال : « إن رسول الله صلى الله عليه وسلم حرم ما بين لابتيها كما حرم إبراهيم مكة » قال موسى : من قال : إن هذا عبادة بن الصامت فقد وهم ، هذا عبادة الزرقي ، صحابي .


مسند عبادة بن الصامت بن قيس بن أصرم بن فِهْر بن ثعلبة بن غنم بن سالم بن عوف بن عمرو بن عوف بن الخزرج، أبو الوليد الأنصاري


أستفتح الترجمة بما نقله أبو نعيم في " معرفة الصحابة " عن شيخه الطبراني بما يتعلّق بترجمة عبادة بن الصامت، والذي نقله من معجمه الكبير .


• قال سليمان بن أحمد : ثنا عبد الرحمن بن سلمة ، ثنا محمد بن أبي عمر العدني ، ثنا سفيان بن عيينة ، عن ابن طاوس ، عن أبيه ، عن عبادة بن الصامت ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له : « يا أبا الوليد » .

• قال سليمان بن أحمد : ثنا إسحاق ، أنبأ عبد الرزاق ، عن معمر ، عن حرام بن عثمان ، عن ابني جابر ، عن جابر ، قال : النقباء كلهم من الأنصار : عبادة بن الصامت .

• قال سليمان بن أحمد : ثنا روح بن الفرج ، ثنا يحيى بن بكير ، قال : « مات عبادة بن الصامت بالشام في أرض فلسطين بالرملة سنة أربع وثلاثين ، وهو ابن اثنتين وسبعين سنة » .

• قال سليمان بن أحمد : ثنا عبد الله بن محمد بن سعيد بن أبي مريم ، ثنا محمد بن يوسف الفريابي ، ثنا سفيان ، عن ثور بن يزيد ، عن مكحول ، قال : « كان عبادة بن الصامت ، وشداد بن أوس يسكنان بيت المقدس » .

• قال سليمان بن أحمد : ثنا أحمد بن عبد الوهاب ، ثنا أبو المغيرة ، ثنا بشر بن عبد الله بن يسار السلمي ، حدثني عبادة بن نسي ، عن جنادة بن أبي أمية ، عن عبادة بن الصامت ، قال : « كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يشغل فإذا قدم رجل مهاجراً دفعه إلى رجلٍ منّا يعلِّمه القرآن ، فدفع رسول الله صلى الله عليه وسلم إليّ رجلاً ، فكان معي أعشّيه عشاء أهل البيت ، وأقرِئه القرآن » .

وممّا أسند عبادة بن الصامت :

1 - عن عبادة بن الصامت رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن أفضل الإيمان أن تعلم أن الله معك حيثما كنت " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 1 / 225 )، وقال : رواه الطبراني في الأوسط والكبير وقال : تفرد به عثمان بن كثير قلت : ولم أر من ذكره بثقة ولا جرح . اهـ .
وقال الطبراني في " المعجم الأوسط " : حدثنا مطلب ثنا نعيم بن حماد ثنا عثمان بن كثير عن محمد بن مهاجر عن عروة بن رويم اللخمي عن عبد الرحمن بن غنم عن عبادة بن الصامت قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن أفضل الإيمان أن تعلم أن الله معك حيثما كنت " .
لم يروِ هذا الحديث عن عروة بن رويم إلا محمد بن مهاجر تفرد به عثمان بن كثير .

2 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال :
" ليس من أمتي من لم يجل كبيرنا ويرحم صغيرنا ويعرف لعالمنا حقه " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 1 / 338 )، وقال : رواه أحمد والطبراني في الكبير وإسناده حسن .

3 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول : " إني محدثكم الحديث فليحدث الحاضر منكم الغائب " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 1 / 356 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير ورجاله موثقون .

4 – عن عبادة بن الصامت عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
" لا يقص إلا أمير أو مأمور أو متكلف " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 1 / 452 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير وإسناده حسن .

5 - عن عبادة بن الصامت قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم بال ثم توضأ ومسح على خفيه .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 1 / 582 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير من رواية أبي عتبة عن الحسن ولم أجد من ذكره .

6 - عن عبادة بن الصامت قال : قالت الأنصار لي : متى يصلي رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى هذا الجريد ؟ فجمعوا له دنانير فأتوا بها النبي صلى الله عليه وسلم فقالوا : نصلح هذا المسجد ونزينه فقال : " ليس لي رغبة عن أخي موسى عريش كعريش موسى " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 2 / 125 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير وفيه عيسى بن سنان، ضعفه أحمد وغيره، ووثقه العجلي وابن حبان وابن خراش في رواية .

7 - عن عبادة بن الصامت عن النبي صلى الله عليه و سلم :
" ألا أنبئكم بكفارات الخطايا ؟ " قالوا : بلى يا رسول الله قال : " إسباغ الوضوء على المكاره وكثرة الخطا إلى المساجد وانتظار الصلاة بعد الصلاة فذلكم الرباط " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 2 / 158 )، وقال : رواه الطبراني والبزار بنحوه وشيخ البزار خالد بن يوسف السمتي عن أبيه وهما ضعيفان وإسحاق لم يدرك عبادة .

8 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال :
" من قرأ خلف الإمام فليقرأ بفاتحة الكتاب "
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 2 / 285 )، وقال : له حديث في الصحيح بغير سياقه، رواه الطبراني في الكبير ورجاله موثقون .

9 - عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا توضأ العبد فأحسن والوضوء ثم قام إلى الصلاة فأتم ركوعها وسجودها والقراءة فيها قالت : حفظك الله كما حفظتني ثم أصعد بها إلى السماء ولها ضوء ونور وفتحت لها أبواب السماء وإذا لم يحسن العبد الوضوء ولم يتم الركوع والسجود والقراءة قالت : ضيعك الله كما ضيعتني ثم أصعد بها إلى السماء وعليها ظلمة وغلقت أبواب السماء ثم تلف كما يلف الثوب الخلق ثم ضرب بها وجه صاحبها " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 2 / 304 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير والبزار بنحوه وفيه الأحوص بن حكيم وثقه ابن المديني والعجلي وضعفه جماعة وبقية رجاله موثقون .

10 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن رجل سها في صلاته فلم يدرِ كم صلى قال : " ليعِد صلاته وليسجد سجدتين قاعداً " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 2 / 353 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير هكذا . وإسحاق بن يحيى لم يسمع من عبادة والله أعلم .

11 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : " من أحيا ليلة الفطر وليلة الأضحى لم يمت قلبه يوم تموت القلوب " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 2 / 430 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير والأوسط وفيه عمر بن هارون البلخي والغالب عليه الضعف وأثنى عليه ابن مهدي وغيره ولكن ضعفه جماعة كثيرة والله أعلم .
وقال الطبراني في " المعجم الأوسط " : حدثنا أحمد بن يحيى بن خالد بن حيان قال حدثنا حامد بن يحيى البلخي قال حدثنا جرير بن عبد الحميد عن رجل وهو عمر بن هارون البلخي عن ثور بن يزيد عن خالد بن معدان عن عبادة بن الصامت أن رسول الله قال : " من صلى ليلة الفطر والأضحى لم يمت قلبه يوم تموت القلوب " . لم يرو هذا الحديث عن ثور إلا عمر بن هارون تفرد به جرير .

12 - عن عبادة بن الصامت عن النبي صلى الله عليه و سلم قال :
" استقيموا ونعما إن استقمتم وخير أعمالكم الصلاة " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 2 / 518 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير عن محمد بن عبادة عن أبيه ولم أجد من ترجمه .

13 - عن عبادة بن الصامت قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : " من قرأ عشر آيات في ليلة لم يكتب من الغافلين ومن قرأ مئة آية كتب له قنوت ليلة ومن قرأ مئتي آية كتب من القانتين ومن قرأ أربع مئة آية كتب من المخبتين ومن قرأ ألف آية أصبح وله قنطار - ألف ومائتا أوقية الأوقية خير مما بين السماء والأرض - ومن قرأ ألفي آية كان من الموجبين " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 2 / 547 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير وفيه يحيى بن عقبة بن أبي العيزار وهو ضعيف .

14 -
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 10-28-2010, 07:19 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,345
افتراضي


وينقل ابن كثير في " جامع المسانيد والسنن " الكثير من الأحاديث من " معجم الطبراني الكبير
لكن لا يوجد عندي،
فهل هو مرفوع على الشبكة بصيغة وورد أو بحجم معقول ؟
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 11-01-2010, 01:44 AM
أبومسلم أبومسلم غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,410
افتراضي

جزاك الله خيراً أبا معاوية ورضي عنك

كتاب "جامع المسانيد والسنن" لابن كثير الدمشقي تجده



هنا تفضل
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 11-02-2010, 12:03 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,345
افتراضي


14 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : " لا إيمان لمن لا أمانة له . والمتعدي في الصدقة كمانعها " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 3 / 235 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير وإسناده منقطع لم يسمع إسحاق بن يحيى من جده عبادة .

15 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعثه على الصدقة فقال : " يا أبا الوليد اتق الله لا تأت يوم القيامة ببعير تحمله له رغاء أو بقرة لها خوار أو شاة لها ثغاء "، فقال : يا رسول الله إن ذلك لكذلك ؟ قال : " أي والذي نفسي بيده " . قال : فوالذي بعثك بالحق لا أعمل لك على شيء أبداً .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 3 / 240 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير ورجاله رجال الصحيح .

16 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يوماً وحضر رمضان : " أتاكم رمضان شهر بركة يغنيكم الله فيه فينزل الرحمة ويحط الخطايا ويستجيب فيه الدعاء، ينظر الله إلى تنافسكم ويباهي بكم ملائكته، فأروا الله من أنفسكم خيراً فإن الشقي من حرم فيه رحمة الله عز وجل " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 3 / 344 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير وفيه محمد بن أبي قيس ولم أجد من ترجمه .

17 - عن عبادة بن الصامت أنه سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ليلة القدر، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " في رمضان فالتمسوها في العشر الأواخر، فإنها في وتر في إحدى وعشرين أو ثلاث وعشرين أو خمس وعشرين أو سبع وعشرين أو تسع وعشرين أو في آخر ليلة، فمن قامها ابتغاها إيماناً واحتساباً ثم وفقت له غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 3 / 408 )، وقال : رواه أحمد والطبراني في الكبير وفيه عبد الله بن محمد بن عقيل وفيه كلام وقد وثق .

18 - عن عبادة بن الصامت قال : بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم أسماء بن عبد الله يوم عاشوراء فقال : " ائت قومك فمن أدركت منهم لم يأكل فليصم ومن طعم فليصم " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 3 / 431 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير . وإسحاق لم يدرك عبادة .

19 - عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم عرفة : " أيها الناس إن الله عز و جل تطول عليكم في هذا اليوم فغفر لكم إلا التبعات فيما بينكم ووهب مسيئكم لمحسنكم وأعطى محسنكم ما سأل فادفعوا بسم الله " .
فلما كان بجمع قال : " إن الله قد غفر لصالحيكم وشفع صالحيكم في طالحيكم، تنزل الرحمة فتعمهم ثم تفرق المغفرة في الأرض فتقع على كل تائب ممن حفظ لسانه ويده وإبليس وجنوده على جبل عرفات ينظرون ما يصنع الله بهم فإذا نزلت المغفرة دعا هو وجنوده بالويل يقول : كنت أستفزهم حقباً من الدهر ثم جاءت المغفرة فغشيتهم . فيتفرقون وهم يدعون بالويل والثبور " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 3 / 568 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير وفيه راو لم يسم وبقية رجاله رجال الصحيح .

20 – عن عبد الله بن عباد الزرقي أنه كان يصيد العصافير في بئر إهاب وكانت لهم . قال : فرآني عبادة بن الصامت وقد أخذت العصفور فينتزعه مني ويقول : أي بني رسول الله صلى الله عليه وسلم حرّم ما بين لابتيها كما حرّم إبراهيم مكة .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 3 / 652 )، وقال : رواه أحمد والبزار والطبراني في الكبير، وفيه عبد الله بن عباد الزرقي ولم أجد من ترجمه وبقية رجاله ثقات .

21 - عن عبادة بن الصامت عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : " اللهم من ظلم أهل المدينة وأخافهم فأَخِفْه وعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل منه صرف ولا عدل " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 3 / 658 )، وقال : رواه الطبراني في الأوسط والكبير ورجاله رجال الصحيح . اهـ .
وقال الطبراني في " المعجم الأوسط " : حدثنا روح بن الفرج أبو الزنباع قال نا يحيى بن بكير قال نا الليث بن سعد عن هشام بن عروة عن موسى بن عقبة عن عطاء بن يسار عن عبادة بن الصامت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : " اللهم من ظلم أهل المدينة وأخافهم فأَخِفْه وعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل منه صرف ولا عدل " .

22 - عن عبادة بن الصامت قال : جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه و سلم يشكو إليه الوحشة فأمره أن يتخذ زوج حمام .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 4 / 116 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير وفيه الصلت بن الحجاج وهو ضعيف .

23 - عن عبادة بن الصامت قال : قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالشفعة بين الشركاء .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 4 / 282 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير . وإسحاق لم يدرك عبادة .

24 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " اضمنوا لي ستًّا من أنفسكم أضمن لكم الجنة . اصدقوا إذا حدثتم . وأوفوا إذا وعدتم . وأدوا إذا ائتمنتم . واحفظوا فروجكم . وغضوا أبصاركم . وكفوا أيديكم " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 4 / 395 )، وقال : رواه أحمد والطبراني، ورجال أحمد ثقات إلا أن المطلب لم يسمع من عبادة .

25 - عن عبادة بن الصامت قال : أوصاني رسول الله صلى الله عليه وسلم بسبع خلال قال : " لا تشركوا بالله شيئاً وإن قطعتم أو حرقتم أو صلبتم، ولا تتركوا الصلاة متعمداً فمن تركها متعمداً فقد خرج من الملة، ولا تركبوا المعصية فإنها سخط الله، ولا تشربوا الخمر فإنها رأس الخطايا كلها، ولا تفروا من الموت وإن كنتم فيه، ولا تعص والديك وإن أمراك أن تخرج من الدنيا كلها فاخرج، ولا تضع عصاك عن أهلك وأنصفهم من نفسك " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 4 / 393 )، وقال : رواه الطبراني وفيه سلمة بن شريح، قال الذهبي : لا يعرف . وبقية رجاله رجال الصحيح .

26 - عن عبادة بن الصامت قال : إن من قضاء رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قضى أن للجدتين من الميراث بينهم السدس .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 4 / 413 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير وأحمد في أثناء حديث طويل، وإسنادهما منقطع، إسحاق بن يحيى لم يسمع من عبادة .

27 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " إذا صلي مملوك أحدكم طعاماً فولي حره وعمله فقربه إليه فليدعه فليأكل معه وإن أبى فليصنع بيده مما يصنع " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 4 / 435 )، وقال : رواه الطبراني وإسناده منقطع .

28 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قضى أن المرأة لا تعطي من بيتها شيئاً إلا بإذن زوجها .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 4 / 577 )، وقال : رواه الطبراني وأحمد في حديث طويل، وإسحاق بن يحيى لم يدرك عبادة، وبقية رجاله ثقات .

29 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " إن الله عز وجل لا يحب الذواقين ولا الذواقات " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 4 / 617 )، وقال : رواه الطبراني، وفيه راوٍ لم يسمَّ، وبقية إسناده حسن .

30 - عن عبادة بن الصامت قال : إن من قضاء رسول الله صلى الله عليه وسلم : أن الولد للفراش وللعاهر الحجر .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 4 / 651 )، وقال : رواه الطبراني وأحمد في حديث طويل، وإسناده منقطع .

31 -
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 11-04-2010, 05:54 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,345
افتراضي



31 - عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا رأيتم عموداً أحمر قِبَل المشرق في شهر رمضان فادخروا طعام سنتكم فإنها سنة جوع " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 42 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير والأوسط، وفيه أم عبد الله ابنة خالد بن معدان ولم أعرفها، وبقية رجاله ثقات .
وقال الطبراني في " المعجم الأوسط " : حدثنا أحمد بن رشدين قال حدثنا زيد بن بشر الحضرمي قال حدثنا بشر بن بكر قال حدثتني أم عبد الله ابنة خالد بن معدان عن أبيها عن عبادة بن الصامت قال قال رسول الله : " إذا رأيتم عموداً أحمر قبل المشرق في رمضان فادخروا طعام سنتكم فإنها سنة جوع " . لم يروِ هذا الحديث عن أم عبد الله ابنة خالد إلا بشر بن بكر تفرد به زيد بن بشر .

32 - عن عبادة بن الصامت قال : كنت أرقي من حمة العين في الجاهلية فلما أسلمت ذكرتها لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : " اعرضها علي "، فعرضتها عليه فقال : " ارقِ بها فلا بأس بها " . ولولا ذلك ما رقيت بها إنسانا أبداً .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 191 )، وقال : رواه الطبراني وإسناده حسن .

33 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن النساء وزينتهن فقال : " كية وكيتان ما كان " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 263 )، وقال : رواه الطبراني . وإسحاق لم يدرك عبادة، وبقية رجاله ثقات .

34 - عن عبادة بن الصامت عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "
كان فص خاتم سليمان بن داود سماوي فألقى عليه فأخذه فوضعه في خاتمه وكان نقشه أنا الله لا إله إلا أنا محمد عبدي ورسولي " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 271 )، وقال : رواه الطبراني وفيه محمد بن مخلد الرعيني وهو ضعيف جدًّا .

35 - عن عبادة بن الصامت قال : بصر رسول الله صلى الله عليه و سلم برجل في مؤخر مسجده عليه ملحفة معصفرة فقال : " ألا رجل يستر بيني وبين هذه النار ؟ " . ففعل ذلك رجل .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 279 )، وقال : رواه الطبراني ورجاله ثقات .

36 - عن عبادة بن الصامت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "
من عبد الله تبارك وتعالى لا يشرك به شيئاً فأقام الصلاة وآتى الزكاة وسمع وأطاع فإن الله تبارك وتعالى يدخله من أي أبواب الجنة شاء ولها ثمانية أبواب، ومن عبد الله تبارك وتعالى لا يشرك به شيئاً وأقام الصلاة وآتى الزكاة وسمع وعصى فإن الله تبارك وتعالى من أمره بالخيار إن شاء رحمه وإن شاء عذبه " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 389 )، وقال : رواه أحمد والطبراني ورجال أحمد ثقات .

37 - عن إسماعيل بن عبيد الأنصاري قال فذكر الحديث فقال عبادة رحمه الله لأبي هريرة : يا أبا هريرة إنك لم تكن معنا إذ بايعنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، إنا بايعناه على السمع والطاعة في النشاط والكسل، وعلى النفقة في العسر واليسر، وعلى الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وعلى أن نقول في الله تبارك وتعالى ولا نخاف لومة لائم فيه، وأن ننصر النبي صلى الله عليه وسلم إذا قدم علينا يثرب فنمنعه مما نمنع منه أنفسنا وأبناءنا وأزواجنا ولنا الجنة، فهذه بيعة رسول الله صلى الله عليه وسلم التي بايعنا عليها، فمن نكث فإنما ينكث على نفسه ومن أوفى بما عاهد عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وفى الله تبارك وتعالى له بما بايع عليه نبيه صلى الله عليه و سلم .
فكتب معاوية إلى عثمان أن عبادة بن الصامت قد أفسد عليَّ الشام وأهله فإما أن تكف عني عبادة وإما أن أخلي بينه وبين الشام،
فكتب إليه أن رحَّل عبادة حتى ترجعه إلى داره بالمدينة فبعث بعبادة حتى قدم إلى المدينة فدخل على عثمان رحمه الله في الدار وليس في الدار غير رجل من السابقين - أو من التابعين - قد أدرك القوم فلم يفجئ عثمان إلا وهو قاعد في جانب الدار فالتفت إليه فقال : يا عبادة بن الصامت ما لنا ولك ؟ فقام عبادة بن الصامت بين ظهراني الناس فقال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم أبا القاسم محمدا صلى الله عليه وسلم يقول : " سيلي أموركم بعدي رجال يعرفونكم ما تنكرون وينكرون عليكم ما تعرفون، فلا طاعة لمن عصى الله تعالى، فلا تقبلوا بربكم عز وجل " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 408 )، وقال : رواه أحمد بطوله ولم يقل : عن إسماعيل عن أبيه، ورواه عبد الله فزاد عن أبيه، وكذلك الطبراني، ورجالهما ثقات، إلا أن إسماعيل بن عياش رواه عن الحجازيين وروايته عنهم ضعيفة .

38 - عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " سيكون أمراء من بعدي يأمرونكم بما تعرفوا ويعلمون ما تنكرون فليس أولئك عليكم بأئمة " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 410 )، وقال : رواه الطبراني وفيه الأعشى بن عبد الرحمن ولم أعرفه وبقية رجاله ثقات .

39 - عن عبادة بن الصامت قال : ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم الأمراء فقال : " يكون عليكم أمراء إن أطعتموهم أدخلوكم النار وإن عصيتموهم قتلوكم "، فقال رجل منهم : يا رسول الله سمِّهم لنا لعلنا نحثوا في وجوههم التراب ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لعلهم يحثون في وجهك ويفقؤون عينك " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 429 )، وقال : رواه الطبراني، وفيه سنيد بن داود ضعفه أحمد ووثقه ابن حبان وأبو حاتم الرازي، وبقية رجاله ثقات .

40 - عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " جاهدوا في سبيل الله، فإن الجهاد في سبيل الله تبارك وتعالى باب من أبواب الجنة ينجي الله تبارك وتعالى به من الهم والغم " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 496 )، وقال : رواه أحمد والطبراني في الكبير والأوسط أطول من هذا أحد أسانيد أحمد وغيره ثقات .

41 - عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن للشهيد عند الله عز وجل ست خصال : أن يغفر له في أول دفعة من دمه، ويرى مقعده من الجنة ويحلّى حلة الإيمان، ويزوّج من الحور العين، ويجار من عذاب القبر، ويأمن من الفزع الأكبر، ويوضع على رأسه تاج الوقار الياقوتة منه خير من الدنيا وما فيها، ويزوّج ثنتين وسبعين زوجة من الحور العين، ويشفع في سبعين إنساناً من أقاربه " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 533 )، وقال : رواه أحمد والبزار والطبراني إلا أنه قال : " سبع خصال " وهي كذلك، ورجال أحمد والطبراني ثقات .

42 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " ما من نفس تموت وهي من الله على خير تحب أن ترجع إليكم ولها نعيم الدنيا وما فيها إلا القتل في سبيل الله، فإنه يحب أن يرجع فيقتل مرة أخرى لما يرى من ثواب الله له " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 542 )، وقال : رواه الطبراني وفيه محمد بن إبراهيم بن العلاء الشامي وهو ضعيف .

43 - عن عبادة بن الصامت قال : دخلنا على عبد الله بن رواحة نعوده فأغمي عليه فقلنا : يرحمك الله إن كنا لنرجو أن تموت على غير هذا وإن كنا لنرجو لك الشهادة فدخل النبي صلى الله عليه وسلم ونحن نذكر هذا فقال : " وفيم تعدون الشهادة ؟ " فأزمّ القوم، وتحرك عبد الله فقال : ألا تجيبون رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ ثم أجابه هو فقال : نعد الشهادة في القتل . فقال : " إن شهداء أمتي إذاً لقليل إن في القتل شهادة وفي الطاعون شهادة وفي البطن شهادة وفي الغرق شهادة وفي النفساء يقتلها ولدها جمعاً شهادة " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 5 / 544 )، وقال : رواه الطبراني وأحمد بنحوه ورجالهما ثقات .

44 - عن عبادة بن الصامت قال : خرجت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فشهدت معه بدرا فالتقى الناس فهزم الله عز وجل العدو فانطلقت طائفة في آثارهم يهزمون ويقتلون، وأكبت طائفة على العسكر يحوزونه ويجمعونه، وأحدقت طائفة برسول الله صلى الله عليه وسلم لا يصيب العدو منه غرة، حتى إذا كان الليل وفاء الناس بعضهم إلى بعض، قال الذين جمعوا الغنائم : نحن حويناها وجمعناها فليس لأحد فيها نصيب، وقال الذين خرجوا في طلب العدو : لستم بأحق بها منا نحن نفينا عنها العدو وهزمناهم، وقال الذين أحدقوا برسول الله صلى الله عليه وسلم : لستم بأحق بها منا نحن أحدقنا برسول الله صلى الله عليه وسلم وخفنا أن يصيب العدو منه غرة واشتغلنا به، فنزلت : { يسألونك عن الأنفال قل الأنفال لله والرسول فاتقوا الله وأصلحوا ذات بينكم } فقسمها رسول الله صلى الله عليه وسلم على فواق بين المسلمين .
وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا أغار في أرض العدو نفل الربع وإذا أقبل راجعاً وكل الناس نفل الثلث وكان يكره الأنفال ويقول : " ليرد قوي المؤمنين على ضعيفهم " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 6 / 126 )، وقال : رواه أحمد والطبراني، ورجال أحمد ثقات .

45 - عن أبي إدريس الخولاني أن عبادة بن الصامت وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم الذين شهدوا بدراً من نقباء ليلة العقبة .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 6 / 149 )، وقال : رواه الطبراني وفيه معاوية بن يحيى الصدفي وهو ضعيف .

46 – عن عبادة بن الصامت قال : لما نزلت آية الرجم على رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو بين أصحابه - وكان إذا نزل عليه الوحي أخذه كهيئة السبات - فلما انقضى الوحي استوى جالسا فقال : " إن الله عز و جل جعل لهن سبيلاً، الثيب بالثيب جلد مائة والرجم والبكر بالبكر جلد مئة ونفي سنة "، فقال أناس لسعد بن عبادة : يا أبا ثابت قد نزلت الحدود أرأيتك لو أنك وجدت مع امرأتك رجلاً كيف كنت صانعاً ؟ قال : كنت أضربه بالسيف حتى يسكنا فأنا أذهب فأجمع أربعة فإلى ذلك قد قضى الخائب حاجته فأنطلق ثم أجيء فأقول رأيت فلاناً فعل كذا وكذا فيجلدوني ولا يقبلون لي شهادة أبداً فضحك القوم واجتمعوا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم وقالوا : يا رسول الله ألم تر إلى أبي ثابت ؟ إنه أشد الناس غيرة . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " كفى بالسيف شاهداً " . ثم قال : " لولا أني أخاف أن يتتابع فيه السكران والغيران " . فقالوا : يا رسول الله إنه أشد الناس غيرة فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " هو شديد الغيرة وأنا أغير منه والله غيرة مني ولذلك جعل الحدود " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 6 / 405 )، وقال : في الصحيح طرف من أوله .
رواه الطبراني وفيه الفضل بن دلهم وهو ثقة وأنكر عليه هذا الحديث من هذه الطريق فقط وبقية رجاله ثقات .

47 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قضى في دية العظمى المغلظة بثلاثين حقة وثلاثين جذعة وعشرين بنات لبون وعشرين بني لبون ذكور .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 6 / 464 )، وقال : رواه الطبراني وإسحاق بن يحيى لم يسمع من عبادة .

48 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " الدار حرم فمن دخل عليك حرمك فاقتله " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 6 / 468 )، وقال : رواه أحمد والطبراني وفيه محمد بن كثير السلمي وهو ضعيف .

49 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " لا تجعلوا على العاقلة من قول معترف شيئاً .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 6 / 472 )، وقال : رواه الطبراني وفيه الحارث بن نبهان وهو متروك .

50 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " رؤيا المؤمن كلام يكلم به العبد ربه في المنام " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 7 / 362 )، وقال : رواه الطبراني وفيه من لم أعرفه .

51 - عن عبادة بن الصامت قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " إنها ستكون فتن لا يستطيع المؤمن أن يغير فيها بيد ولا بلسان "، فقال علي بن أبي طالب : يا رسول الله هل ينقص ذلك من إيمانهم شيئاً ؟ قال : " لا إلا كما ينقص القطر من السقاء " . قال : ولِمَ ذلك ؟ قال : " يكرهونه بقلوبهم "
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 7 / 540 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير والأوسط وفيه طلحة بن زيد القرشي وهو ضعيف جدًّا .
قال الطبراني في " المعجم الأوسط " : حدثنا محمد بن حنيفة الواسطي قال نا عمي قال نا أبي قال نا طلحة بن زيد عن الوضين بن عطاء عن عمير بن هانئ عن جنادة بن أبي أمية عن عبادة بن الصامت قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " إنها ستكون فتن لا يستطيع المؤمن أن يغير فيها بيد ولا بلسان " فقال علي بن أبي طالب : يا رسول الله هل ينقص ذلك من إيمانهم ؟ قال : " لا إلا كما ينقص القطر من السقاء "،قال : ولِمَ ذلك ؟ قال : "يكرهونه بقلوبهم " . لم يرو هذا الحديث عن الوضين بن عطاء إلا طلحة بن زيد تفرد به محمد بن ماهان .

52 - عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " كيف أنت إذا كنت في حثالة من الناس واختلفوا حتى يكونوا هكذا ؟ " وشبك بين أصابعه . قال : الله ورسوله أعلم، قال : " خذ ما تعرف ودع ما تنكر " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 7 / 540 و 549 )، وقال : رواه الطبراني وفيه من لم أعرفه وزياد بن عبد الله البكائي وثقه ابن حبان وضعفه جماعة .

53 – عن جنادة بن أمية أنه سمع عبادة بن الصامت رحمه الله يذكر أن رجلاً أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ما مدة أمتك من الرخاء ؟ فلم يرد عليه شيئاً حتى سأله ثلاث مرات، كل ذلك لا يجيبه، ثم انصرف الرجل، ثم إن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " أين السائل ؟ " فردوه عليه، فقال : " لقد سألتني عن شيء ما سألني عنه أحد من أمتي، مدة أمتي من الرخاء مائة سنة " . قالها مرتين أو ثلاثاً، فقال الرجل : يا رسول الله فهل لذلك من أمارة أو علامة أو آية ؟ فقال : " نعم الخسف والرجف وإرسال الشياطين المجلبة على الناس " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 8 / 19 )، وقال : رواه أحمد والطبراني، وفيه يزيد بن سعد ولم أعرفه، وبقية رجاله ثقات .
ونقله أبو نعيم في " معرفة الصحابة " ( 3 / 341 ) فقال : حدثنا سليمان بن أحمد ( وهو الطبراني )، ثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن صالح الوحاظي ، ثنا سعيد بن يزيد بن ذي عصوان ، حدثني يزيد بن عطاء السكسكي ، عن معاذ بن سعد السكسكي ، عن جنادة بن أبي أمية ، عن عبادة بن الصامت ، أن رجلاً قال : يا رسول الله ؛ ما مدة رخاء أمتك من بعدك ؟ فسكت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثم أعاد عليه فسكت النبي صلى الله عليه وسلم ، ثم أعاد عليه فسكت النبي صلى الله عليه وسلم ، ثم قال : " مدة رخاء أمتي من بعدي مائة سنة "، قال : يا رسول الله ، فهل لذلك من علامة أو آية ؟ قال : " نعم : الخسف ، والقذف ، والمسخ ، وإرسال الشياطين الملجمة على الناس " .
حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا أبو زرعة ، ثنا أبو اليمان ، ثنا يزيد بن سعيد بن ذي عصوان مثله . اهـ .

54 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " ليس من أمتي من لم يجل كبيرنا ويرحم صغيرنا ويعرف لعالمنا حقه " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 8 / 33 )، وقال : رواه أحمد والطبراني وإسناده حسن .

55 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " خيار أمتي الذين إذا رؤوا ذُكِر الله، وإن شرار أمتي المشاؤون بالنميمة المفرقون بين الأحبة الباغون للبرآء العنت " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 8 / 176 )، وقال : رواه الطبراني وفيه يزيد بن ربيعة وهو متروك .

56 - عن عبادة بن الصامت قال : جاء رجل من بني ليث إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله أنشدك ؟ قالها ثلاث مرات، فأنشده الرابعة مديحه له، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن كان أحد من الشعراء يحسن فقد أحسنت " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 8 / 220 )، وقال : رواه الطبراني وفيه راو لم يسم وعطاء بن السائب اختلط .

57 - عن عبادة بن الصامت قال : خلوت برسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت : أي أصحابك أحب إليك حتى أحب من تحب كما أحب ؟ قال : " اكتم عليّ يا عبادة حياتي " . قلت : نعم، قال : " أبو بكر ثم عمر ثم علي " . ثم سكت فقلت : ثم من ؟ قال : " من عسى أن يكون بعد هؤلاء إلا الزبير وطلحة وسعد وأبو عبيدة ومعاذ وأبو طلحة وأبو أيوب وأنت يا عبادة وأبي بن كعب وأبو الدرداء وابن مسعود وابن عوف وابن عفان، ثم هؤلاء الرهط من الموالي : سلمان وصهيب وبلال وسالم مولى أبي حذيفة، هؤلاء خاصتي وكل أصحابي علي كريم إليَّ حبيب، وإن كان عبداً حبشيًّا " .
قال : قلت : لم تذكر حمزة ولا جعفراً ؟ فقال عبادة إنهما كانا أصيبا يوم سألت، إنما كان بأخرة، أو كما قال .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 9 / 247 )، وقال : رواه الطبراني وفيه إسحاق بن إبراهيم، روى عن أبي قلابة، ذكره في الميزان ولم يذكر فيه كلاماً لأحد وإنما ذكر أن له حديثاً في الفضائل باطل، ولم أدرِ ما بطلانه، والله أعلم .

58 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : " الصخرة صخرة بيت المقدس على نخلة، والنخلة على نهر من أنهار الجنة، وتحت النخلة آسية بنت مزاحم امرأة فرعون ومريم ابنة عمران ينظمان سموط أهل الجنة إلى يوم القيامة " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 9 / 349 )، وقال : رواه الطبراني، وفيه محمد بن مخلد الرعيني وهذا الحديث من منكراته .

59 - عن عبادة بن الصامت، أن معاوية قال لهم : يا معشر الأنصار ما لكم لا تلقوني مع إخوانكم من قريش ؟ قال عبادة : الحاجة، قال : فهلا النواضح قالوا : أنضيناها يوم بدر مع رسول الله صلى الله عليه وسلم .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 9 / 532 )، وقال : رواه الطبراني، وفيه عطاء بن السائب وهو ثقة ولكنه اختلط، وبقية رجاله ثقات .
ونقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 9 / 778 ) بزيادة فقال :
عن عبادة بن الصامت أن معاوية قال لهم : يا معشر الأنصار ما لكم لم تلقوني مع إخوانكم من قريش ؟ قال عبادة : الحاجة قال : فهلا على النواضح ؟ قال : أنضينا يوم بدر مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فما أجابه فقال : قال لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم : " إنها ستكون عليكم أثرة بعدي " . قال معاوية : فما أمركم ؟ قال : أمرنا أن نصبر حتى نلقاه قال : فاصبروا إذا حتى تلقوه .
وقال الهيثمي : رواه الطبراني، وفيه راوٍ لم يسمّ، وعطاء بن السائب اختلط .

60 – عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا يزال في أمتي ثلاثون بهم تقوم الأرض وبهم تمطرون وبهم تنصرون " .
قال قتادة : إني أرجو أن يكون الحسن منهم .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 45 )، وقال : رواه الطبراني من طريق عمر، والبزار عن عنبسة الخواص، وكلاهما لم أعرفه، وبقية رجاله رجال الصحيح .

61 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن جماعة النساء فقال : " لا خير في جماعتهن إلا عند ذكر أو جنازة، وإنما مثل جماعتهن إذا اجتمعن كمثل صيقل أدخل حديدة في النار فلما أحرقها ضربها فأحرق شررها كل شيء أصابت " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 78 )، وقال : رواه الطبراني من طريق يحيى بن إسحاق عن عبادة، ويحيى لم يدرك عبادة، وبقية رجاله رجال الصحيح .

62 – عن عبادة بن الصامت قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا رأى الهلال قال : " الله أكبر، الحمد لله، لا حول ولا قوة إلا بالله، اللهم إني أسألك خير هذا الشهر وأعوذ بك من شر المحشر " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 202 )، وقال : رواه عبد الله والطبراني، وفيه راو لم يسم .

63 - عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " يا أيها الناس أقِلّوا الخروج بعد هدأة الرحل، فإن لله تعالى دواب يبثها في الأرض تفعل ما تؤمر، وإذا سمعتم نهاق الحمير أو نباح الكلب فاستعيذوا بالله من الشيطان، فإنها ترى ما لا ترون " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 213 )، وقال : رواه الطبراني وفيه أبو أمية بن يعلى وهو ضعيف .

64 - عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ينزل ربنا تبارك وتعالى إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل، فيقول : ألا عبد من عبادي يدعوني فأستجيب له ؟ ألا ظالم لنفسه يدعوني فأغفر له ؟ ألا مقتر رزقه ؟ ألا مظلوم يدعوني فأنصره ؟ ألا عانٍ فأفك عنه ؟ فيكون كذلك حتى يصبح الصبح ثم يعلو جل وعز على كرسيه " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 273 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير والأوسط بنحوه وقال فيه : " ألا مظلوم يذكرني فأنصره ؟ ألا عان يدعوني فأعينه ؟ " . قال : " فيكون كذلك حتى يضيء الصبح " . ويحيى بن إسحاق لم يسمع من عبادة ولم يروِ عنه غير موسى بن عقبة وبقية، رجال الكبير رجال الصحيح .
وقال الطبراني في " المعجم الأوسط " : حدثنا محمد بن عثمان بن أبي سويد قال نا عبد الرحمن بن المبارك العيشي قال نا فضيل بن سليمان عن موسى بن عقبة عن إسحاق بن يحيى عن عبادة بن الصامت قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى سماء الدنيا حين يمضي ثلث الليل الأخير فيقول ألا عبد من عبادي يدعوني فأستجيب له ألا ظالم لنفسه يدعوني فأغفر له ألا مقتر عليه رزقه ألا مظلوم يذكرني فأنصره ألا عان يدعوني فأعينه قال فيكون كذلك إلى أن يضيء الصبح، فيعلو ربنا عز وجل على كرسيه " .
لا يروى هذا الحديث عن عبادة بن الصامت إلا بهذا الإسناد، تفرد به عبد الرحمن بن المبارك .

65 - عن عبادة بن الصامت قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " من استغفر للمؤمنين والمؤمنات كتب الله له بكل مؤمن ومؤمنة حسنة " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 352 )، وقال : رواه الطبراني وإسناده جيد .

66 – عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " اللهم أحيني مسكيناً، وتوفني مسكيناً، واحشرني في زمرة المساكين " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 463 )، وقال : رواه الطبراني، وفيه بقية بن الوليد وقد وثق على ضعفه، وشيخ الطبراني وعبيد الله بن زياد الأوزاعي لم أعرفهما، وبقية رجاله ثقات .

67 - عن أبي مسلم - يعني الخولاني - قال : دخلت مسجد حمص فإذا فيه حلقة فيها اثنان وثلاثون من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وإذا فيهم شاب أكحل براق الثنايا محتب فإذا اختلفوا في شيء سألوه فأخبرهم فانتهوا إلى قوله قلت : من هذا ؟ قالوا : معاذ بن جبل فقمت إلى الصلاة فأردت أن ألقى بعضهم فلم أقدر على أحد منهم انصرفوا فلما كان من الغد دخلت فإذا معاذ يصلي إلى سارية فصليت عنده فلما انصرف جلست بيني وبينه السارية ثم احتبيت ساعة لا أكلمه ولا يكلمني ثم قلت : والله إني لأحبك لغير دينا أصيبها منك ولا قرابة بيني وبينك . قال : فلأي شيء ؟ قلت : لله تبارك وتعالى قال : فنثر حبوتي ثم قال : فأبشر إن كنت صادقا فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " المتحابون في الله تبارك وتعالى في ظل الله يوم لا ظل إلا ظله يغبطهم بمكانهم النبيون والشهداء " .
ثم خرجت فألقى عبادة بن الصامت فحدثته بالذي حدثني معاذ فقال عبادة رحمه الله : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يرويه عن ربه تبارك وتعالى أنه قال : " حقت محبتي على المتحابين في - يعني نفسه - وحقت محبتي للمتناصحين في وحقت محبتي على المتزاورين في وحقت محبتي على المتباذلين في على منابر من نور يغبطهم بمكانهم النبيون والصديقون " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 493 )، وقال : رواه عبد الله بن أحمد والطبراني باختصار والبزار بعض حديث عبادة فقط، ورجال عبد الله والطبراني وثقوا .

68 - عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج ذات يوم فسار على راحلته وأصحابه معهم لم يتقدم منهم أحد بين يديه فقال معاذ بن جبل : يا رسول الله أسأل الله أن يجعل يومنا قبل يومك أرأيت إن كان شيء ولا يرينا الله ذلك أي الأعمال نعملها بعدك ؟ فصمت رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : " الجهاد في سبيل الله " . قلت : بأبي أنت وأمي يا رسول الله قال : " نعم الشيء الجهاد في سبيل الله وعاد بالناس أملك من ذلك " . قال : الصيام والصدقة ؟ قال : " نعم الشيء الصيام والصدقة وعاد بالناس أملك من ذلك " . فذكر معاذ كل خير يعلمه كل ذلك يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : " وعاد بالناس أملك من ذلك " . قال : يا رسول الله عاد بالناس أملك من ذلك فأشار رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى فيه قال : " الصمت إلا من خير " . قال : وهل نؤاخذ بما تكلمت ألسنتنا ؟ فضرب رسول الله صلى الله عليه و سلم على فخذ معاذ ثم قال : " ثكلتك أمك " وما شاء الله أن يقول " وهل يكب الناس على مناخرهم في جهنم إلا ما نطقت به ألسنتهم ؟ فمن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليسكت عن شر قولوا خيرا تغنموا واسكتوا عن شر تسلموا " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 536 )، وقال : رواه الطبراني، ورجاله رجال الصحيح، غير عمرو بن مالك الجنبي وهو ثقة .


69 - عن عبادة بن الصامت قال : فقد النبي صلى الله عليه وسلم أصحابه وكانوا إذا نزلوا أنزلوه وسطهم ففزعوا وظنوا أن الله تعالى اختار له أصحاباً غيرهم فإذا هم بخيال النبي صلى الله عليه وسلم فكبروا حين رأوه فقالوا : يا رسول الله أشفقنا أن يكون الله تبارك وتعالى اختار لك أصحاباً غيرنا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا بل أنتم أصحابي في الدنيا والآخرة، إن الله تبارك وتعالى أيقظني فقال : يا محمد إني لم أبعث نبيًّا ولا رسولاً إلا وقد سألني مسألة أعطيته إياها، فسل يا محمد تعط، فقلت : مسألتي شفاعة لأمتي يوم القيامة " .
فقال أبو بكر رحمه الله : يا رسول الله وما الشفاعة ؟ قال : " أقول : يا رب شفاعتي التي اختبأت عندك فيقول الرب تبارك وتعالى : نعم فيخرج ربي تبارك وتعالى بقية أمتي من النار فيدخلهم الجنة " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 668 )، وقال : رواه أحمد والطبراني، ورجال أحمد ثقات على ضعف في بعضهم .

70 - عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " قسم ربنا رحمته مئة جزء، فأنزل منها جزءاً في الأرض، فهو الذي يتراحم به الناس والطير والبهائم، وبقيت عنده مئة رحمة إلا رحمة واحدة لعباده يوم القيامة " .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 700 )، وقال : رواه الطبراني، وإسحاق بن يحيى لم يدرك عبادة، وبقية رجاله رجال الصحيح غير إسحاق بن يحيى .

72 - عن يزيد بن أبي سورة قال : رأيت عبادة بن الصامت وهو على حائط المسجد المشرف على وادي جهنم واضعاً صدره عليه وهو يبكي فقلت : أبا الوليد ما يبكيك ؟ فقال : هذا المكان الذي أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه رأى فيه جهنم .
نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 10 / 705 - 706 )، وقال : رواه الطبراني، ويزيد لم أعرفه، وفيه ضعفاء قد وثقوا .

قال أبو معاوية البيروتي : هذا آخر ما تيسّر جمعه من أحاديث مسند عبادة بن الصامت المفقود من " المعجم الكبير
والحمد لله الذي بنعمته تتمّ الصالحات .


=======================

تذكير بمنهج الهيثمي في تأليفه " مجمع الزوائد " .

قال السخاوي في ترجمة الهيثمي في " الضوء اللامع " :

كتب الكثير من تصانيف الشيخ بل قرأ عليه أكثرها وتخرج به في الحديث بل دربه في إفراد زوائد كتب كالمعاجم الثلاثة والمسانيد لأحمد والبزار وأبي على الكتب الستة وابتدأ أولا بزوائد أحمد فجاء في مجلدين وكل واحد من الخمسة الباقية في تصنيف مستقل إلا الطبراني الأوسط والصغير فهما في تصنيف ثم جمع الجميع في كتاب واحد محذوف الأسانيد سماه ( مجمع الزوائد ومنبع الفوائد ) . اهـ .


قال أبو معاوية البيروتي : فما أنقله هنا من " مجمع الزوائد " تكون أحاديث " المعجم الكبير " ما عدا ما رواه الطبراني فيه وكان في الكتب الستة أو أحدها، فالهيثمي لم يذكره .


__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:52 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.