عرض مشاركة واحدة
  #25  
قديم 12-25-2010, 08:18 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,287
افتراضي


270 - فتوى بجواز الحج بالطائرة من سماء عرفة
قال إسماعيل بن سعد بن عتيق في " الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ، حياته وآثاره " ( ص 43 / ط . دار الصميعي ) : اتصل الملك سعود تلفونيًّا بالشيخ محمد وسأله عن جواز الحج بالطائرة من سماء عرفة ولم ينزلوا في الأرض حيث كانوا في أداء مهمة ؟ فأجاب الشيخ بجواز ذلك، وأن سماء الشيء يقوم مقام أرضه، وحجّهم جائز بهذه الصورة، والحال ما ذكر .

271 - مفتي المملكة يُلغي لقب ( المفتي الأكبر ) من أوراق مراسلته رغم جوازه
قال إسماعيل بن سعد بن عتيق في " الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ، حياته وآثاره " ( ص 57/ ط . دار الصميعي ) :
في عام 1373 هـ كُتِبَ على أوراق مراسلته عند تولّيه الإفتاء ( المفتي الأكبر )، فنهى رحمه الله عن ذلك، ورفض تلقيبه بهذا اللقب إذ كان هذا اللقت لافتاً لأنظار بعض الطلبة، وجرى الخوض في هذا اللقب، فحسماً للخوض وعدم التطاول بالكلام أمر سماحته بإلغاء هذا اللقب والإبقاء على كلمة المفتي مع جوازه وعدم مخالفته للشرع .

272 - مثال على مبلغ تشدّد الأصمعي
تذكر كتب التراجم واللغة مثالاً على مبلغ تشدّد الأصمعي،
ونزوعه إلى الأفصح وتخطئة ما عداه، من ذلك أنه ينكر " زوجة " ويقول " زوج "،
ويحتج بقوله تعالى : ( وأمسِك عليكَ زوجَكَ )،
فقيل له : إنها وردت في شعر ذي الرمّة :
أذو زوجة بالمصر أم ذو خصومة .......... أراك لها في البصرة اليوم ثاوياً
فقال : ليس ذو الرمّة بحجّة؛ إذ طالما أكل البقل والملح في حوانيت البقّالين !! اهـ .
نقلتها من كتاب " المروءة وخوارمها " للشيخ مشهور، وهو بدوره نقلها من كتاب " المزهر " ( 1 / 14 ) للسيوطي .

273 - فائدة لكل من يمشي على رجليه إلى صلاة الجماعة ولا يركب سيارة أو دراجة
قال محمد بن عمرو العقيلي ( ت 323 هـ ) في كتابه " الضعفاء " ( ص 323 / ط . دار ابن حزم ) في ترجمة الضحّاك بن نبراس :
حدثنا علي بن عبد العزيز، قال : حدثنا حجاج، قال : حدثنا حماد بن سلمة، عن ثابت قال :
مشيتُ مع أنس بن مالك إلى الصلاة؛ وقد أُقِيمَت الصلاة،
وكان يقرب بين الخُطا،
فقال لي : أتدري لِمَ أفعل هذا ؟
فقلتُ : ولِمَ تفعله ؟
قال : كذا فعل بي زيد بن ثابت؛ ليكون أكثر لخطونا . اهـ .
وصحّح إسناده الألباني في السلسلة الضعيفة ( 14 / 723 ) .
وقصد الصحابي رضي الله عنه أنه كان يُقَصِّر المسافة بين رجليه أثناء مشيه لتكثر خطواته إلى المسجد،
فيكسب حسنات أكثر وتُكَفّر سيئاته أكثر؛ كما أخبر النبي صلى الله عليه وسلم .

274 - " التبيين لذكر من يُسَمّى بأمير المؤمنين " للحافظ أبي علي البكري ( ت 656 هـ )
قال ابن الملقّن في شرحه على صحيح البخاري " التوضيح " ( 2/ 49 ) - بعد ذكره تسمية البخاري أمير المؤمنين في الحديث - :
وقد شاركه في ذلك جماعة ؛ أفردها الحافظ أبو علي الحسن بن محمد البكري في كتابه " التبيين لذكر من يُسَمّى بأمير المؤمنين " ؛ قال :
وأول من سُمِّيَ بهذا الاسم - فيما أعلمه وشاهدته ورويته، وسُمِّي بالإمام في أول الإسلام -
1 - أبو الزناد عبد الله بن ذكوان،
2 - وبعده إمام دار الهجرة مالك بن أنس،
3 - ثم عَدَّ بعدهما : محمد بن إسحاق صاحب المغازي،
4 - وشعبة بن الحجاج،
5 - وسفيان الثوري،
6 - والبخاري،
7 - والواقدي،
8 - وإسحاق ابن راهويه،
9 - وعبد الله بن المبارك،
10 - والدارقطني،
11 - وذكر فيه أن أبا إسحاق الشيرازي أمير المؤمنين فيما بين الفقهاء نقلاً عن الموفق الحنفي إمام أصحاب الرأي ببغداد .

قال ابن الملقّن : هذا مجموع ما ذكره في تأليفه، وأغفل
12 - الإمام أبا عبد الله محمد بن يحيى الذهلي؛ فإن أبا بكر بن أبي داود قال : ثنا محمد بن يحيى، وكان أمير المؤمنين في الحديث .
13 - وأبا نعيم الفضل بن دكين الملائي الكوفي، فإن الحاكم في " تاريخ نيسابور " قال : حدّثني محمد بن الحسن بن الحسين بن منصور قال : حدّثني أبي، ثنا محمد بن عبد الوهاب قال : سمعت بالكوفة يقولون : أمير المؤمنين في الحديث . وإنما يعنون أبا نعيم الفضل بن دكين لعلمه بالحديث .
14 - وكذلك هشام بن أبي عبد الله الدستوائي، فإن أبا داود الطيالسي قال : كان أمير المؤمنين في الحديث .
15 - ومسلم بن الحجاج جدير بأن يتلقّب بذلك وإن لم أرهم نصُّوا عليه .


275 – خطر اعتياد التكلّم بغير اللغة العربية
قال شيخ الإسلام ابن تيمية ( ت 728 هـ ) في " اقتضاء الصراط المستقيم مخالفة أصحاب الجحيم " : اعتياد الخطاب بغير اللغة العربية، التي هي شعار الإسلام ولغة القرآن حتى يصير ذلك عادة للمصر وأهله، أو لأهل الدار، للرجل مع صاحبه، أو لأهل السوق، أو للأمراء، أو لأهل الديوان، أو لأهل الفقه، فلا ريب أن هذا مكروه فإنه من التشبه بالأعاجم، وهو مكروه كما تقدم، ولهذا كان المسلمون المتقدمون لما سكنوا أرض الشام ومصر، وأهلهما رومية، وأرض العراق وخراسان ولغة أهلهما فارسية، وأهل المغرب، ولغة أهلها بربرية، عوّدوا أهل هذه البلاد العربية، حتى غلبت على أهل هذه الأمصار: مسلمهم وكافرهم، وهكذا كانت خراسان قديماً .
ثم إنهم تساهلوا في أمر اللغة، واعتادوا الخطاب بالفارسية، حتى غلبت عليهم، وصارت العربية مهجورة عند كثير منهم، ولا ريب أن هذا مكروه، إنما الطريق الحسن اعتياد الخطاب بالعربية، حتى يتلقنها الصغار في المكاتب وفي الدور فيظهر شعار الإسلام وأهله، ويكون ذلك أسهل على أهل الإسلام في فقه معاني الكتاب والسنة وكلام السلف، بخلاف من اعتاد لغة ثم أراد أن ينتقل إلى أخرى فإنه يصعب .
واعلم أن اعتياد اللغة يؤثر في العقل، والخلق، والدين تأثيراً قويًّا بيّناً، ويؤثر أيضاً في مشابهة صدر هذه الأمة من الصحابة والتابعين، ومشابهتهم تزيد العقل والدين والخلق.
وأيضاً، فإن نفس اللغة العربية من الدين، ومعرفتها فرض واجب، فإن فهم الكتاب والسنة فرض، ولا يفهم إلا بفهم اللغة العربية، وما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب، ثم منها ما هو واجب على الأعيان، ومنها ما هو واجب على الكفاية .

276 – دروز لبنان يحتجّون إلى الملك سعود على كلام ابن تيمية فيهم، والمفتي محمد بن إبراهيم يأمر بالاستمرار في الكتابة عنهم
قال إسماعيل بن سعد بن عتيق في " الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ ، حياته وآثاره " ( ص 63 / ط . دار الصميعي ) : عمد الشيخ محمد بن إبراهيم ( ت 1389 هـ ) إلى إنشاء مجلة أسماها ( مجلة راية الإسلام ) يرأسها الشيخ عبد اللطيف بن إبراهيم، ومدير تحريرها الشيخ صالح اللحيدان، ومن كُتّابها الشيخ زيد بن فياض، وحدث أنه كتب الشيخ زيد مقالاً عن الدروز في لبنان؛ نقل فيه كلام شيخ الإسلام ابن تيمية فيهم، فاحتج دروز لبنان إلى الملك سعود، فأمر الملك سعود بإيقاف الكتابة عن الدروز، فراجع الشيخ زيد سماحة الشيخ في الأمر، فأمر سماحته الشيخ زيد بن فياض بالاستمرار في الكتابة عن الدروز أو غيرهم من أهل البدع، وقال : سأراجع الملك سعود في الموضوع، ثم تأسّست مؤسسة الدعوة، فكان هو رئيسها، ولا زالت تصدر والحمد الله .

277 – إذا صرت مثل ابن باز فصلِّي كما يصلِّي !!
قال إسماعيل بن سعد بن عتيق في " الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ ، حياته وآثاره " ( ص 123 / ط . دار الصميعي ) : صلى أحد أئمة المساجد التراويح إحدى عشرة ركعة، ثم استدعاه الشيخ محمد وأمره أن يصلِّي عشرين ركعة مع الوتر، فقال الإمام : إن الشيخ ابن باز يصلِّي إحدى عشر ركعة ! فقال الشيخ : إذا صرت مثل ابن باز فصلِّي كما يصلِّي !!

278 – فتوى اللجنة الدائمة حول إدخال الرجل أولاده المدارس الأجنبية لاختيار مستقبل أحسن لهم
السؤال : ما الحكم أن يأخذ رجل ابنه أو ابنته، ويسجله في مدرسة فرنسية، أو إنجليزية المخالفتين لتعاليم الدين مع زعمه أنه مسلم وأنه يختار لهم مستقبلاً حسناً ؟
الجواب : يجب على الوالد أن يربّي أولاده ذكوراً وإناثاً تربية إسلامية، فإنهم أمانة بيده، وهو مسؤول عنهم يوم القيامة، ولا يجوز له أن يدخلهم مدارس الكفار؛ خشية الفتنة وإفساد العقيدة والأخلاق، والمستقبل بيد الله جلّ وعلا، يقول الله جل وعلا: ( ومن يتقِ الله يجعل له من أمره يسراً ).
فتوى رقم (4172) وتاريخ 4/12/1401 من اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء بالمملكة العربية السعودية

279 – منع الدولة العراقية كتابة ( الأهواز ) بالهاء أثناء حربها مع إيران
قال د . بشار عواد معروف في " في تحقيق النص " ( ص 253 / حاشية 1 / ط . 1425 هـ - دار الغرب الإسلامي ) بعد نقله لحاشية تعريف بمدينة تستر أنها ( مدينة بالأحواز ) من تحقيقه لتاريخ الإسلام ( الطبقة 601 – 610 هـ / ط . 1405 هـ ) : يُلاحظ القارئ أنني كتبت " الأحواز " بالحاء المهملة، وكنا يومذاك في حرب مع إيران، لأن الدولة لم تكن تسمح بأن تُكْتَب بالهاء .

280 –
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس