عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 06-13-2012, 06:47 AM
أم عبدالله نجلاء الصالح أم عبدالله نجلاء الصالح غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: عمّـــان الأردن
المشاركات: 2,646
افتراضي أحاديث ضعيفة وموضوعة في فضل شهر شعبان

أحاديث ضعيفة وموضوعة في فضل شهر شعبان

6.(إذا كان ليلة النصف من شعبان، فقوموا ليلتها، وصوموا يومها، فإن الله ينزل فيها لغروب الشمس إلى سماء الدنيا، فيقول ألا مستغفر فأغفر له، ألا مسترزق فأرزقه، ألا مبتلى فأعافيه، ألا سائل فأعطيه، ألا كذا ألا كذا حتى يطلع الفجر). ‌

حكمه : (موضوع) تحقيق الألباني :
انظر : [ضعيف الجامع رقم : 652] و [ سنن ابن ماجة 1/444 رقم1388].

7. (إذا كان ليلة النصف من شعبان، نادى مناد : هل من مستغفر فأغفر له، هل من سائل فأعطيه، فلا يسأل أحد شيئا إلا أعطي، إلا زانية بفرجها، أو مشرك). ‌

حكمه : (ضعيف) تحقيق الألباني :
انظر : [ضعيف الجامع رقم : 653].

8. (إن الله يطلع على عباده في ليلة النصف من شعبان، فيغفر للمستغفرين، ويرحم المسترحمين، ويؤخر أهل الحقد كما هم). ‌

حكمه : (ضعيف) تحقيق الألباني :
انظر : [ضعيف الجامع رقم : 1739].

9. (إذا كان ليلة النصف من شعبان، يغفر الله من الذنوب، أكثر من عدد شعر غنم كلب). ‌

حكمه : (ضعيف) تحقيق الألباني :
انظر : [ضعيف الجامع رقم : 654].

10. عن عروة عن عائشة قالت : فقدت النبي - صلى الله عليه وسلم - ذات ليلة فخرجت أطلبه، فإذا هو بالبقيع رافع رأسه إلى السماء، فقال : (يا عائشة ! أكنت تخافين أن يحيف الله عليك ورسوله ؟) قالت : قد قلت : وما بي ذلك، ولكني ظننت أنك أتيت بعض نسائك، فقال : (إن الله - تعالى - ينزل ليلة النصف من شعبان إلى السماء الدنيا، فيغفر لأكثر من عدد شعر غنم كلب).

حكمه : (ضعيف) تحقيق الألباني :
انظر : [سنن ابن ماجة 1/444 رقم1389].
__________________
يقول الله - تعالى - : {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَلَكِنْ كَذَّبُوا فَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُون} [سورة الأعراف :96].

قال العلامة السعدي - رحمه الله تعالى - في تفسير هذه الآية الكريمة : [... {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا} بقلوبهم إيمانًاً صادقاً صدقته الأعمال، واستعملوا تقوى الله - تعالى - ظاهرًا وباطنًا بترك جميع ما حرَّم الله؛ لفتح عليهم بركات من السماء والارض، فأرسل السماء عليهم مدرارا، وأنبت لهم من الأرض ما به يعيشون وتعيش بهائمهم في أخصب عيشٍ وأغزر رزق، من غير عناء ولا تعب، ولا كدٍّ ولا نصب ... ] اهـ.
رد مع اقتباس