{منتديات كل السلفيين}

{منتديات كل السلفيين} (https://www.kulalsalafiyeen.com/vb/index.php)
-   المنبر الإسلامي العام (https://www.kulalsalafiyeen.com/vb/forumdisplay.php?f=3)
-   -   شيق- الشيخ الفاضل المحقق "مشهور آل سلمان" حفظه الله يتحدث عن بدايات طلبه للعلم (https://www.kulalsalafiyeen.com/vb/showthread.php?t=65105)

أبوجابر الأثري 05-17-2015 07:22 PM

شيق- الشيخ الفاضل المحقق "مشهور آل سلمان" حفظه الله يتحدث عن بدايات طلبه للعلم
 

هذا جواب لاحد السائلين عندما طلب ممن الشيخ نبذة عن بداياته في الطلب

فقال الشيخ حفظه الله وطال في عمره على طاعته:


المقطع المرئي

http://safeshare.tv/w/bdlHrKDtNP


التفريغ:


نريد أن تبين لنا يا شيخنا كيفية بدايتك في طلب العلم ؟


بدأت ولله الحمد والمنة في طلب العلم مبكراً ، بدأت في أواخر الابتدائية واوائل الاعدادية ، وكنت اقرأ الكتب ولا أفهم ما أقرأ عندما اقرأ لصغر سني ، وكنت في بعض الاحايين أبكي واقول : يا رب علمني ، يا رب علمني ، يا رب فقهني .

وجدت نفسي لما رأيت شيخنا الالباني رحمه الله ، وأول ما رأيته سنة 1979 ، والتقيت هناك بفضيلة أخينا الشيخ علي الحلبي في مجلس هناك في مكتبة بعض الناس ، كان الشيخ ينزل عنده لكبر مكتبته في ذلك الوقت ، كانت عنده مكتبة نادرة ، وانا في المكتبة رأيت فراش للشيخ في زاوية من زوايا المكتبة ، فغبطت الشيخ غبطة شديدة ، ان ينام الانسان بين الكتب ، وان يعيش بين الكتب ، ويبقى يشتغل الانسان ويبحث حتى يتعب ثم ينام .

بدأت في القراءة مع التلخيص ، لخصت في بدايات الطلب ما قرأت من كتب الفقه وركزت على المجموع وعلى تفسير القرطبي .

نشأت نشأة ملت فيها من حيث لا أشعر الى حب كتب الفقه والأصول ، وهذا يتوجه حب الكتاب والسنة .
قرأت مجموعة تفاسير منها ابن كثير ، ومنها القرطبي ، وصنعت فهرسة سمع فيها اخونا الشيخ بكر ابو زيد رحمه الله فحثني ان انمقها وان احسنها وان اعيد النظر فيها وان انشرها ، ونشرتها مبكراً ، نشرت الكشاف التحليلي للمسائل الفقهية في تفسير القرطبي ، طبعت في مجلدة في بواكير حياتي ، وكانت أصل الفهرسة عبارة عن قراءة ذاتية لتفسير الامام القرطبي .

أول كتاب كتبته هو الجمع بين الصلاتين ، واول كتاب نشرته هو المحاماة واحكامها الشرعية ، لأغراض انني كنت اعيش في بيئة تخص المحاماة ، ووجدت خلاف شديد في الجمع بين الصلاتين فكتبت هذا ، وهذان كان في الثانوي .

قرأت لما دخلت الجامعة قسما من كتاب المحاماة على شيخنا مصطفى الزرقا ، وكان الشيخ يحثني كثيراً على أن لا انقطع عن العلم وعن البحث ، وان ابقى في الطلب ، وأن أبحث ، وقد افادني رحمه في الدراسة الاكاديمية .

لما التقيت بشيخنا الالباني رحمه الله انحلت كثير من المشاكل العلمية عندي ، طبعا تبحر شيخنا في العلم ما ادهشني ، بسبب انني التقيت بأمثال الشيخ الزرقا ومجموعة من العلماء الكبار ، لكن الذي ادهشني في شيخنا رحمه الله وضوح منهجه واعتماده الدليل الشرعي ، والذي زادني دهشة اننا تعودنا في الدورات الاكاديمية ان القى الاستاذ ما عنده من بحث في مسألة ، فيلقي جميع ما عنده ، فان استشكلت عليه استشكل ، وقع في الاشكال ، اما شيخنا رحمه الله فكان ان اجاب عن سؤال فلا تعرف عمق علمه وتبحره الا بأن تسأله ، وتستشكل عليه ، وتعارضه ، وان تجهد بأن تنقض قوله ، فالشيخ يشعرك ان الكلام الذي سمعته قليل وان الخير الذي ينضح منه مازال مليء ، وهذا الامر الذي ادهشني في شيخنا رحمه الله تعالى ، فشيخنا رحمه الله لا يكل ولا يمل ولا ينقطع ابدا ، بعض الاساتذة لما كنا نستشكل عليه بعض الاشياء ، كان يقول هذا الذي عندي ، والذي عند ابقيه عندك ، لكن خلص اسكت ما تتكلم ، لكن شيخنا رحمه الله كان على العكس ، كان كالخيل المضمرة ، كلما ركضت اشتدت ، وقويت ، وزاد عطائها .

والله كنا في بعض الرحلات مع الشيخ ويبدأ اللقاء ضحى وينتهي بعد العشاء ، نحن نسمع والشيخ يتكلم ، وتشعر ان الشيخ كلما تكلم ازداد عطاء ونشاط ، ونحن نكاد ان ننام ونتعب .

فرق كبير بين العلم الشرعي الذي يطلب لله ، ويطلب لتحقيق الحق والوقوف على السنة ، وبين العلم الذي يدرس لشهادة ولمرتبة ، او لعرض دنيوي .

كان الشيخ رحمه الله يذكرنا بالسلف الصالح وحرصهم على العلم ، وعلى المثابرة فيه .

كنت قرأت بعض كتب العلماء قديماً واستفدت منهجاً ان ادون على غلاف الكتاب بعض الفوائد لهذه اللحظة ، لما اتمم بعض مؤلفاتي أنزل على مكتبتي القديمة المبعثرة في كتب كثيرة ، ومكتبتي التي املكها لا اعرف جميع ما فيها .

وانا طويلب علم في الثانوية كنت اعرف كل كتاب في المكتبات في الاردن اين هو موجود على أي رف ، وبأي مكتبة من مكتبات الاردن ، كنت فقيرا لا املك ان اشتري الكتب ، كنت احفظ اين مكان الكتب ، ولا يوج حسرة على نفسي الا على كتاب رأيته ولم أشتريه ، لو اشتريت اليوم كتاب ب100 دينار ووجدته غدا بدينار فافرح واقول الحمد لله انا اشتريته ب 100 دينار انا الكسبان وما خسرت شيء و 99 دينار الباقية لا اثر لها ولا وزن لها .

اقول طالب العلم عليه ان يحرص على القراءة وعلى الجمع وعلى الحفظ وعلى تدوين المعلومات ، فالعلم يقيد بالكتابة .

اقول ما زلت للان في بعض مؤلفاتي فاعرف كتبي القديمة ، فاذهب اليها وأنظر في أغلفتها ، أبحث بحثاً عشوائياً عن الفوائد التي دونتها على أغلفة هذه الكتب ، واحيانا اجد فوائد لم اعثر عليها من خلال البحث الحاسوبي الذي يقم به بعض الاخوة الموظفين عندي ، او البحث المرتب المنظم بالطريقة المنظمة المعروفة .

طالب العلم ينبغي ان يحصل حصيلة كبيرة في بدايات الطلب ، وعليه ان يدون المعلومات ويقيد ما يمر به من امور .

وعلى طالب العلم ان لا ينقطع عن الطلب ، فالطلب يحتاج الى استاذ ، ومادة ، ومثابرة ، وتقييد .

جمع واعداد انور الشوابكة
هذا جواب على سؤال من أخ مغربي في الدقيقة 44.28 ولغاية الدقيقة 53.45 من درس فتاوى الجمعة بتاريخ 15-5-2015 لشيخنا مشهور حسن آل سلمان.


(نقلت التفريغ من صفحة أنور الشوابكة)

أبو المعالي بن الخريف 05-17-2015 11:03 PM

فليُسلِّم اللهُ الشّيخَ مشهورا، ويُعلي قدرَهُ في الحياتين فإنّي أحسَبه والله واحدًا مِن فرقةٍ نَفرَت إلى ميراثِ مُحمّد صلّى الله عليه وسلّم تفقُّهًا في الدّين وإنذارًا للقوم؛ فالّلهمّ تولّ كفاءه، وأنلهُ عظيم الدّرجات.

أبو مالك إبراهيم الفوكي 05-17-2015 11:31 PM

حفظه الله وبارك فيه فهو مثال على الاعتدال ..

عبد الله الجزائري 18 05-18-2015 12:14 AM

حفظه الله إستفدت منه كثيرا جزاه الله كل خير وأسأله عزوجل أن يوفقني للقياه

ابو الحارث العبادي 05-18-2015 12:18 AM

يخطئ من يقول :
هذا حديث شيِّق
والصحيح ؛ هو :
هذا حديث شائق
لأن ؛
كلمة "شيِّق" تعني: مشتاق
ولا يمكن أن يكون الحديث مشتاقا
وبالمناسبة أيضا :
يخطئ من يقول : اشتقت لك
والصحيح أن يقول :اشتقت إليك
لأن الفعل " اشتاق" يتعدّى ب : " إلى" ؛ لا باللام ..

رضوان بن غلاب أبوسارية 05-18-2015 12:29 AM

السلام عليكم ورحمة الله


ما حسدوا الشيخ إلا لمثل هذا ، اشتغال بالعلم و وقت كله في البحث ، ونشأته على يد أذكياء العلم والفهم ، حفظ الله الشيخ وبارك في وقته وفهمه آميــــــــــن .

اقتباس:

اما شيخنا رحمه الله فكان ان اجاب عن سؤال فلا تعرف عمق علمه وتبحره الا بأن تسأله ، وتستشكل عليه ، وتعارضه ، وان تجهد بأن تنقض قوله ، فالشيخ يشعرك ان الكلام الذي سمعته قليل وان الخير الذي ينضح منه مازال مليء ، وهذا الامر الذي ادهشني في شيخنا رحمه الله تعالى ، فشيخنا رحمه الله لا يكل ولا يمل ولا ينقطع ابدا ،بعض الاساتذة لما كنا نستشكل عليه بعض الاشياء ، كان يقول هذا الذي عندي ، والذي عند ابقيه عندك ، لكن خلص اسكت ما تتكلم ، لكن شيخنا رحمه الله كان على العكس ، كان كالخيل المضمرة ، كلما ركضت اشتدت ، وقويت ، وزاد عطائها .

هذه من أندر الخصال عند أهل العلم ، انفرد بها العلامة الألباني رحمه الله في هذا العصر وهي المناقشة والحوار مع الطالب ، وربما هي سبب حب الشباب للشيخ في أنحاء العالم ، فهو لا يسكتك ولا يغلق فمك إلا بالعلم ، لا أدري من أين أتت طريقته ؟ ألإنه عاش مسافرا متنقلا بدون إمكانيات للتدريس على الطريقة التقليدية أو الأكادمية (ويوم استقر للتدريس في المدينة حسدوه) ، أو كما يقول صديقي لأن أصله أوروبي ، يعني صدره وخاصة عقله متفح لذلك .. ولو أني ممن يعتقد أن الشيخ بحر في العلم والفهم مما أورثه ثقة نفس و عدم فراره من الحوار .
لكن خلف من بعده رحمه الله خلف أضاعوا الحوار و الرأفة ، وأصبحت السلفية بطاقة هوية !!، إن لم يمضوا أسفلها فهي غير صالحة في حواجز شرطة الهجر والسفاهة .


أخوكم أبوسارية

أحمد الأغواطي 05-18-2015 01:14 AM

بارك الله فيكم على هذا النقل
وتعجب بعض الناس عندما قلت بأن الشيخ من العلماء

مروان السلفي الجزائري 05-18-2015 08:49 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله الجزائري 18 (المشاركة 340706)
حفظه الله إستفدت منه كثيرا جزاه الله كل خير وأسأله عزوجل أن يوفقني للقياه


.....................

أبوجابر الأثري 05-19-2015 01:21 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو الحارث العبادي (المشاركة 340708)
يخطئ من يقول :
هذا حديث شيِّق
والصحيح ؛ هو :
هذا حديث شائق
لأن ؛
كلمة "شيِّق" تعني: مشتاق
ولا يمكن أن يكون الحديث مشتاقا
وبالمناسبة أيضا :
يخطئ من يقول : اشتقت لك
والصحيح أن يقول :اشتقت إليك
لأن الفعل " اشتاق" يتعدّى ب : " إلى" ؛ لا باللام ..

جزاك الله خيرا على هذا التنبيه والفائدة
ونتمنى من الادارة تصحيح العنوان.

أحمد نجيـب 05-19-2015 02:52 PM

لتحميل المقطع بالفيديو
تفضل
http://adf.ly/1HQ2zm


الساعة الآن 05:25 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.