{منتديات كل السلفيين}

{منتديات كل السلفيين} (https://www.kulalsalafiyeen.com/vb/index.php)
-   برنامج الباعث الحثيث للبحث في فتاوى العلامة الألباني -رحمه الله (https://www.kulalsalafiyeen.com/vb/forumdisplay.php?f=46)
-   -   ماذا قال الشيخ الألباني في حديث :خلق الله آدم على صورته (https://www.kulalsalafiyeen.com/vb/showthread.php?t=9483)

ابو اميمة محمد74 08-07-2009 06:49 PM

ماذا قال الشيخ الألباني في حديث :خلق الله آدم على صورته
 
ماذا قال الشيخ الألباني في حديث :خلق الله آدم على صورته

--------------------------------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم

ماذا قال الشيخ الألباني في حديث :خلق الله آدم على صورته

الذي عليه الشيخ الألباني - رحمه الله - أن الضمير يعود إلى آدم صلى الله عليه وسلم .

وقد سئل - رحمه الله - إلى من يرجع الضمير في قوله صلى الله عليه وسلم ( إن الله خلق آدم على صورته )

فأجاب - رحمه الله - : هذا الحديث لا يحتاج في علمي إلى تأويل لأن الإمام البخاري رواه في صحيحه بتتمة تغني عن التأويل , وهي ( إن الله خلق آدم على صورته , طوله ستون ذراعاً ) فالضمير لا يعود إلى الله وإنما على آدم .

أما الحديث المذكور في بعض كتب السنن بلفظ ( وإن الله خلق آدم على صورة الرحمن ... ) فهذا ضعيف بهذا اللفظ , لأنه من رواية حبيب بن أبي ثابت وهو مُدلس , وقد رواه معنعناً في كل الطرق التي وقفت عليها , وكلها تدور عليه .

فتاوى المدينة رقم 76

نقلا عن كتاب : الشيخ الألباني ومنهجه في تقرير مسائل الاعتقاد , أبي عبدالرحمن محمد بن سرور شعبان , ( دار الكيان - الرياض , مكتبة ابن تيمية - الشارقة )

هيثم حمزه 08-09-2009 11:40 AM

بارك الله فيك
 
جزيت خيرا أخانا الحبيب بارك الله فيك
وان كان هناك الجمع الكثير من أهل السنة قد قالوا ان الضمير يعود على الله عز وجل وإعادته الى ءادم ليس فيه فائدة وأيد ذلك هذين الحديثين.....
روى ابن أبي عاصم في السنة (517) عن ابن عمر قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا تقبحوا الوجوه فإن ابن آدم خلق على صورة الرحمن" . قال الشيخ عبد الله الغنيمان حفظه الله : ( هذا حديث صحيح صححه الأئمة ، الإمام أحمد وإسحاق بن راهوية وليس لمن ضعفه دليل إلا قول ابن خزيمة ، وقد خالفه من هو أجل منه, وخالفهم الشيخ الألباني فضعفه ).

وروى ابن أبي عاصم (516) أيضا عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا قاتل أحدكم فليجتب الوجه فإن الله تعالى خلق آدم على صورة وجهه" وقال الشيخ الألباني : إسناده صحيح .

وهذان الحديثان يدلان على أن الضمير في قوله " على صورته " راجع إلى الله تعالى .

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : ( لفظ الصورة في الحديث كسائر ما ورد من الأسماء والصفات ، التي قد يسمى المخلوق بها ، على وجه التقييد ، وإذا أطلقت على الله اختصت به ، مثل العليم والقدير والرحيم والسميع والبصير ، ومثل خلقه بيديه ، واستواءه على العرش ، ونحو ذلك) نقض التأسيس 3/396

وقال شيخ الاسلام أيضاً : ( لم يكن بين السلف من القرون الثلاثة نزاع في أن الضمير في الحديث عائد إلى الله تعالى ، فإنه مستفيض من طرق متعددة ، عن عدد من الصحابة ، وسياق الأحاديث كلها تدل على ذلك ... ولكن لما انتشرت الجهمية في المائة الثالثة جعل طائفة الضمير فيه عائدا إلى غير الله تعالى ، حتى نقل ذلك عن طائفة من العلماء المعروفين بالعلم والسنة في عامة أمورهم ، كأبي ثور وابن خزيمة وأبي الشيخ الأصفهاني وغيرهم ، ولذلك أنكر عليهم أئمة الدين وغيرهم من علماء السنة ) نقض التأسيس 3/202

وقال ابن قتيبة رحمه الله : ( الصورة ليست بأعجب من اليدين والأصابع والعين ، وإنما وقع الإلف لتلك لمجيئها في القرآن ، ووقعت الوحشة من هذه لأنها لم تأت في القرآن ، ونحن نؤمن بالجميع ، ولا نقول في شيء منه بكيفية ولا حد) تأويل مختلف الحديث ص 221

وسئل الشيخ ابن باز رحمه الله : ورد حديث عن النبي صلى الله عليه وسلم ينهى فيه عن تقبيح الوجه ، وأن الله سبحانه خلق آدم على صورته . فما الاعتقاد السليم نحو هذا الحديث ؟

فأجاب رحمه الله :

الحديث ثابت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " إذا ضرب أحدكم فليتق الوجه فإن الله خلق آدم على صورته" وفي لفظ آخر : " على صورة الرحمن " وهذا لا يستلزم التشبيه والتمثيل .

والمعنى عند أهل العلم أن الله خلق آدم سميعا بصيرا ، متكلما إذا شاء ، وهذا وصف الله فإنه سميع بصير متكلم إذا شاء ، وله وجه جل وعلا .

وليس المعنى التشبيه والتمثيل ، بل الصورة التي لله غير الصورة التي للمخلوق، وإنما المعنى أنه سميع بصير متكلم إذا شاء ومتى شاء ، وهكذا خلق الله آدم سميعا بصيرا ذا وجه وذا يد وذا قدم ، لكن ليس السمع كالسمع وليس البصر كالبصر ، وليس المتكلم كالمتكلم ، بل لله صفاته جل وعلا التي تليق بجلاله وعظمته ، وللعبد صفاته التي تليق به ، صفات يعتريها الفناء والنقص ، وصفات الله سبحانه كاملة لا يعتريها نقص ولا زوال ولا فناء ، ولهذا قال عز وجل : ( لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ ) الشورى / 11 ، وقال سبحانه : ( وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُواً أَحَدٌ ) الإخلاص / 4 ، فلا يجوز ضرب الوجه ولا تقبيح الوجه ) انتهى من مجموع فتاوى الشيخ 4/ 226

وكذا قال الشيخ ابن عثيمين في شرح الواسطية وقال ان اثبات الصورة في الحديث لا يستلزم المماثلة والتشبيه ألا ترى قول النبي صلى الله عليه وسلم :ان أول طائفة يدخلون الجنة على صورة القمر .
ومع ذلك فهم لا يماثلون القمر ولا يشبهونه من حيث حقيقته وتمام صفاته

ومن أجود ما يقرب المعنى في هذا الحديث تلك الكلمة :"إن الله خلق ءادم على صورته في القدر المشترك ليوحد الله في القدر الفارق"
القدر المشترك أي ان الله خلق ءادم سميعا بصيرا متكلماً والله عز وجل متصف بالسمع والبصر والكلام
لكن بين سمع الخالق وسمع المخلوق قدر فارق كبير ,فالانسان الذي يعلم ان الله سميع وان سمعه وسع جميع الأصوات مع اختلاف اللهجات مع تفننن الحاجات يدرك عظمة خالقه وحقارة نفسه فيقر للخالق بكماله وجلاله ويعترف بضعف نفسه البشريه وفقرها.

والله أعلم

ابو الياس المختار 08-09-2009 06:56 PM

جزاك الله خيرا على الافادة

هيثم حمزه 08-10-2009 11:24 AM

جزانا وإياك أخانا الحبيب

أبو الأزهر السلفي 08-10-2009 07:18 PM

بوركتما أخواي الكريمين أبا أميمة وهيثم حمزة..وجزيتما خيرا على الإفادة..

ابو اميمة محمد74 08-10-2009 08:35 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الأزهر السلفي (المشاركة 36507)
بوركتما أخواي الكريمين أبا أميمة وهيثم حمزة..وجزيتما خيرا على الإفادة..

وفيك بارك اخي الكريم ابا الازهر
حياك الله

ابو اميمة محمد74 08-10-2009 08:36 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هيثم حمزه (المشاركة 36463)
جزانا وإياك أخانا الحبيب

وجزاك اخي الطيب

ابو اميمة محمد74 08-10-2009 08:38 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو ايوب المختار المغربي (المشاركة 36363)
جزاك الله خيرا على الافادة

وجزاك اخي الحبيب

هيثم حمزه 08-11-2009 10:53 AM

وفيك بارك أخانا أبا الأزهر السلفي

واسأل الله أن يوفقكم لكل خير

أبو بكر السلفي 08-12-2009 11:27 PM

رحم الله الشيخ الألباني,, وحفظ الله طلاب الشيخ أجمعين


الساعة الآن 10:10 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.