{منتديات كل السلفيين}

{منتديات كل السلفيين} (https://www.kulalsalafiyeen.com/vb/index.php)
-   منبر الصحة و الأسرة و المجتمع (https://www.kulalsalafiyeen.com/vb/forumdisplay.php?f=59)
-   -   نَصِيحَةُ مُرَبٍّ ... لكل والد ووالدة ومعلم وشيخ (https://www.kulalsalafiyeen.com/vb/showthread.php?t=67900)

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 01-03-2016 11:52 PM

نَصِيحَةُ مُرَبٍّ ... لكل والد ووالدة ومعلم وشيخ
 
نَصِيحَةُ مُرَبٍّ ... لكل والد ووالدة ومعلم وشيخ


الناس إما ( مربي ) أو ( متربي ) ..

والاهتمام ب ( المربي ) هو اهتمام ب ( المتربي ) ..

وهذه نصائح لكل ( مربي ) ..

والمربون ثلاثة ( والدان ) و ( معلم ) و ( شيخ )

وأولى النصائح
أنت على كل حال تربي ، فلتُرَبِّ على الصواب

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 01-04-2016 10:40 AM

أتعرض كثيرا لمواقف مع الآباء، ومن أكثر ما أسمعه منهم قولهم - عند فساد أولادهم - : ( لا أستطيع أن أفعل شيئا ) أو (ماذا أفعل ؟! ) .
وهذا من عجب العجب (!!)
قال ابن خلدون في المقدمة :"ما دام الولدفي الحجر فهو منقاد للحكم "
فإياك أيها الوالد والشعور ( بالغلبة )أو ( الضعف ) أو ( قلة الحيلة ) !!

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 01-04-2016 11:45 PM

الوالدية وظيفة ، وصفة شريفة ؛فأدِّ وظيفتك بإتقان ، واحفظ حقها ، وحقها ألَّا تخون من أنت لهم والد ..
فقد جاء في الحديث عنه ﷺ قال: "*أَيُّمَا رَجُلٍ اسْتَرْعَاهُ اللَّهُ رَعِيَّةً ، فَمَاتَ يَوْمَ يَمُوتُ ، وَهُوَ غَاشٌّ لِرَعِيَّتِهِ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ "*أخرجه البخاري عن معقل بن يسار .
رعايتك لهم أن ( تربيهم ) وتنصح لهم ليست فقط أن تغذيهم وتأويهم !

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 01-04-2016 11:48 PM

إن أكثر البيوت صَدّرت ما نراه في مجتمعاتنا - من سفك للدماء وانتهاك للحرمات - ؛ هذه الحيوانية ! في المجتمع الإنساني (!) مصدرها زوال ( السكينة ) من البيوت ، فما عادت البيوت ( سكنًا ) كما ينبغي أن تكون (!!)

فَرُدُّوا ( السَكِينَة! ) -أيها الآباء - إلى البيوت يرحمكم الله ... كفى بيوتنا خلافًا ، وكفُّوا عن تصدير التَّشتُت والحِيرَة بين الأولاد ...

فلا أضرَّ (!!) على مجتمع من ولد خرج من بيت لا (سكينة) فيه !!

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 01-04-2016 11:50 PM

من العجيب أن = يتعجب والد - عاقٌّ لوالديه - من عقوق ولده له !
ألم تعلم أن ( ولدك ) =هو ( عملك ! )
" بِرُّوا آباءكم تَبِرُّكم أبناؤكم "

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 01-06-2016 09:57 PM

*
*(( جمع لنصائح "الفرار بالولد من الفتن" ))*
*

(( وهي التي نشرتها بقناة تيليجرام ))
[٢٨‏/١٢‏/٢٠١٥ ١٠:٥٤ ص]
الفرار بالولد من الفتن واجب المربين !
------------------------------------------------------------------------

[٢٨‏/١٢‏/٢٠١٥ ١١:٠٢ ص]
الطفل ليس عنده أهلية النظر !
انتبه أيها المربي !! ...
فالحسن - عند الولد - ما كان في عينك حسنا ! ، والقبيح - عنده !- ما كان في عينك قبيحا !!

-----------------------------------------------------------------------

[٢٨‏/١٢‏/٢٠١٥ ١١:١١ ص]

البعد عن الفتن واجب شرعي
جاء عند أبي داود من حديث عمران بن حصين - رضي الله عنه - عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال " من سمع بالدجال فلينأ عنه ... "
[أي فليبتعد عنه ولا يذهب إليه إذا سمع أنه موجود في مكان معين!!]

-----------------------------------------------------------------------

[٢٨‏/١٢‏/٢٠١٥ ١١:١٢ ص]

إن كان التحذير للكبير - الذي عنده أهلية النظر ! - بهذه الأهمية ،فإبعاد الأولاد عن الفتن من باب أولى! - لأنهم ليس عنهم أهلية النظر !! - فلتنأ- تبتعد - عن الفتن ، وتبعدك ولدك عنها !
-----------------------------------------------------------------------

[٢٨‏/١٢‏/٢٠١٥ ١١:١٢ ص]
ونقصد بالفتن ، كل ما يضر ولدك في دنينه ودنياه ...
-----------------------------------------------------------------------

[٢٩‏/١٢‏/٢٠١٥ ١٠:١٣ ص]

روى أبو داود عن المقداد بن الأسود قال : وَأَيْم وَالْلَّه لَقَد سَمِعْت رَسُوْل الْلَّه صَلَّى عَلَيْه وَسَلَّم يَقُوْل:*«إِن السَّعِيْد لَمَن جُنِّب الفتن »*[صَحِيْح أبو داود – «الْصَّحِيْحَة» (975)].

انتبه !! ( جُنِّبَ ) أي وفقه الله لتجنب الفتن .
والصغير : يحتاج من يجنبه الفتن ويبعده عنها ، ويحمله على الصواب ؛ فمن غير المربي ؟!


*----------------------------------------------------------------------

[٢٩‏/١٢‏/٢٠١٥ ١٠:٢٢ ص]
(( كلكم راعٍ ))

لا تجد راعٍ يهمل غنمه !
بينما تجد كثيرا من الآباء يهمل أولاده !

عيب عليك أيها المربي أن تعامل أولادك بأقل مما يعامل الراعي غنمه (!)
ولست أعني الطعام والشراب والملبس والمأوى ( أبدًا ) ..

لكن لا تعرض أولادك إلى ما يؤذيهم في ( دينهم! )...

ولا أوصيك بأمر الدنيا - فكل الناس قد برعوا في ذلك بطبيعتهم إلا النادر ! - فلسنا من أهلها !

------------------------------------------------------------------------

[٣٠‏/١٢‏/٢٠١٥ ١٠:١١ ص]
من فرط في قليل من الوقاية ، احتاج إلى كثير من العلاج ..
( الفرار بالولد من الفتن )

-----------------------------------------------------------------------

[٣٠‏/١٢‏/٢٠١٥ ١٠:١٥ ص]

من إجراءات الفرار بالولد من الفتن :
- إحسان اختيار الزوجة - الأم - فهي المربية !
- إحسان تسميته .
-----------------------------------------------------------------------

[٣٠‏/١٢‏/٢٠١٥ ١٠:١٨ ص]

فائدة :
إن كان ثمَّ خير - لولدك - فلْيكن بسببك (!)
وإن كان غير ذلك ، فلا يكن بسببك !!

-----------------------------------------------------------------------
[٣٠‏/١٢‏/٢٠١٥ ١١:٣٤ ص]
لا تقل : ابني يفعل الأمر في حضوري أفضل من أن يفعله في غيابي ( وإن كان خطأ ) !

لا تسمح بالخطأ في حضورك أبدا ...

-----------------------------------------------------------------------
[٣١‏/١٢‏/٢٠١٥ ٢:٣٣ م]
من الفرار بالولد من الفتن :
أن يتعلم عقيدته ( من ربك وما دينك ومن نبيك ؟)
أ ن يتعلم أركان الدين ( الشهادتان ، والصلاة ، والزكاة ، وصيام رمضان ، والحج )
أن يتعلم الإيمان بالله ( بأسمائه وصفاته وأفعاله ) ، والملائكة ، والكتب ، والرسل ، واليوم الآخر ، والقدر ..
فكم سمعنا من البلايا بسبب جهل الأبناء بمعتقدهم .
وإنا لله وإنا إليه راجعون ..

-----------------------------------------------------------------------
[١/‏١ ١٠:١٧ م]
( الفرار بالولد من الفتن )
صحابي يربي ولده على ( الفرار من الفتن )
سعد بن أبي وقاص - رضي الله عنه - جاءه ابنه عمر يقول له : أنزلت في إبلك وغنمك وتركت الناس يتنازعون الملك بينهم ... فضربه سعد في صدره وقال له : اصمت إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " إن الله يحب العبد التقي الغني الخفي "
( أخرجه مسلم )

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 01-08-2016 02:32 PM

*
(( جمع لنصائح "الرفق في التأديب" التي سبق نشرها بالمجموعة))*

[ من سلسلة المنهج الإسلامي في التربية ]
-----------------------------------------------------------------------
[١٧‏/١٢‏/٢٠١٥ ١٢:٠٦ م]
عليك بالرفق في التأديب ..
ليس معنى الرفق في التأديب أي التدليل !
لأن التدليل = إفساد \ والرفق = هو الإصلاح

-----------------------------------------------------------------------

[١٧‏/١٢‏/٢٠١٥ ١:٠٥ م]
الرفق : هو لين محكوم بحزم ...
ولا يكون الحزم كاملا ! ( إلا ) إذا حكم ببعض الرفق ...

-----------------------------------------------------------------------

[١٨‏/١٢‏/٢٠١٥ ٩:٠٦ م]
الفائدة( الوحيدة !) من وراء العنف هي ، أن الولد ( يخضع! ) لأمرك وينفذ ما تريد ..
أما أضراره فكثيرة ....

-----------------------------------------------------------------------

[١٨‏/١٢‏/٢٠١٥ ٩:٠٦ م]
من أضرار العنف :🌪
أنك تكسر نفس مرباك ( تحطمه نفسيا ) = هشاشة نفسية ...

-----------------------------------------------------------------------

[١٨‏/١٢‏/٢٠١٥ ٩:٠٧ م]
من أضرار العنف : 🌪
( الكذب ) .. حتى يضطر الولد بالكذب على نفسه !!

-----------------------------------------------------------------------

[١٨‏/١٢‏/٢٠١٥ ٩:٠٧ م]
قال العلامة ابن خُلْدون :
من كان مُرَبَّاه على (الذُّل) و (القهر) حَمَلَه! على (الكذب) و (الخيانة) ، وعَلَّمه (المكر) و (الخديعة)

-----------------------------------------------------------------------
[٢١‏/١٢‏/٢٠١٥ ٥:٠٨ م]
لا تعاقب في غضب ..
لو عاقبت في حال الغضب ، سيكون العقاب على قدر الغضب لا على قدر الخطأ ..
-----------------------------------------------------------------------

[٢١‏/١٢‏/٢٠١٥ ٥:١١ م]
إذاعاقبت فعاقب على قدر الخطأ ، لا على قدر الغضب ..

يعينك على ذلك السكوت ولو لحظه
----------------------------------------------------------------------

[٢١‏/١٢‏/٢٠١٥ ٥:٤٣ م]
تنبيهات :
١- عند النداء ؛ تخيير ما تناديه به .
٢- ضع نفسك مكان ولدك ..
" إذا وضعت نفسك مكانه ، فستعذره وسترحمه "
٣- ابدأ في الترغيب قبل الترهيب .
٤- لا تعاقب في غضب - يعينك على ذلك السكوت ولو لحظة -.

. ----------------------------------------------------------------------

[٢٣‏/١٢‏/٢٠١٥ ٧:٤٠ م]
تدرج في العقاب ...
العتاب سرا ..🌙
ثم العتاب جهرا ...📣

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 01-24-2016 10:42 AM

الثقب الأسود في التربية
 
هناك ظاهرة يعاني منها بعض الآباء .. وأنا أسميها ( الثقب الأسود ) في التربية .
والثقب الاسود هو مركز مجرتنا - كما يذكره علماء الفلك - وهو منطقة من " الزمكان" يبتلع كل ما يقترب منه حتى الضوء ومع ذلك فهو أسود ، وهو يأخذ ولا يعطي !

والاشتراك بين الثقب الاسود الفلكي ، وبين الثقب الاسود في التربية، أن كلا الثقبين يأخذ بقوة كل ما يقترب منه ولا يخرج = لا يفلت منه شيء (!!)

الصواب : أن المربي يأخذ التجارب الحياتية والمعلومات التربوية ويخرج التربية العملية ..

وبحسب الداخل يكون الخارج !!
فمن أدخل قمحًا = أخرج دقيقًا..
ومن أدخل حصًا = أخرج رملًا ..

ومن أدخل تربية على الصواب = أخرج ولدا صالحا ( بإذن الله )
ومن أدخل تربية على الخطأ = أخرج ما نراه في المجتمع (!!)
وإنا لله وإنا إليه راجعون ..

وهنا الظاهرة يسألني عنها أكثر من مربي ؛ يقولون :

١- أنا عندي المعلومة ( في التربية ) ؛ لكن لا أستحضرها عند الموقف ، ويصعب عليّ استحضارها ...

٢- والبعض يقول : أنا عندي المعلومة ، وأستحضرها ؛ لكن لا أتحكم في نفسي أحيانا ، ولا أصبر على تطبيق ما معي من معلومات ، فأقع في الخطأ التربوي ..

٣ - والبعض يقول : أنا عندي المعلومة ، وأستحضر المعلومات ، لكن لا أستطيع أن أعرف أي المعلومات التي معي تصلح لهذا الموقف ، فلا أستطيع التوفيق بين المعلومة والموقف ..

والله ييسر لنا الأمر ، ويسدد ألسنتنا ، ويوفقنا لما فيه مرضاته سبحانه..
ونحاول وضع خطوات علاج لتلك الأدواء الخطيرة التي نطلق عليها ( الثقب الاسود التربوي )

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 01-25-2016 03:15 PM

والثقب الاسود التربوي يكون عند المربي ! ، فهو من مشكلات بعض المربين ، يجمع المعلومات = العلم النافع ( الضوء ) ، ولا يستطيع ان يخرج العمل الصالح .

(( الخير عادة ))
فتعود على الخير حتى تجد مخزون تأخذ منه وقت الحاجه !

[ إجراءات إصلاح الثقب الأسود ]

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 01-27-2016 07:57 PM

(( إسعافات أولية ))
عند حدوث ما يحتاج منك علاج تربوي ...
(!!) أسكت لثوانٍ ، ثم انظر - بعين المؤدب - لولدك ثوانٍ أخرى ، ثم استغفر الله مرات .. هذا كله يعدّك للتصرف بعقل ورحمة !
ثم تصرف بما تستحضره - وهنا تحاول استحضار المعلومة المناسبة في التعامل مع هذا الموقف - راجيا الإصلاح (!!)، واسأل ربك التوفيق .

وإن حصل أنك لا تعرف كيف تتصرف بعد ذلك .. فما قمت به من إسعافات أولية يداوي كثيرا من الأخطاء بعدها إن حصلت عن غير قصد ..

[ إجراءات إصلاح الثقب الأسود ]

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 01-28-2016 04:12 PM

من هنا موقع ( نصيحة مرب )

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 02-05-2016 05:09 PM


يَجِبُ أَنْ يَعْمَلَ الآبَاءُ بِمَا يَعْلَمُونَ لِيَنتَفِعَ الأَبْنَاءُ بِمَا يَقُولُونَ (1)



* إِذَا أَرَدتَ أَن يَكُونَ وَلَدُكَ صَالِحًا نَافِعًا لِنَفسِهِ وِأَهلِهِ وَلِلمُسلِمِينَ ، فَابدَأ بِنَفسِكَ أَولاً ( اهتَم بِصَلَاحِ نَفسِكَ ).

* أَظهِر أَمَامَ وَلَدِكَ خِصَالَ الخَيرِ ، وَابتَعِد عَن خِصَالِ السُّوءِ ..


* غَيّر مِن نَفسِكَ أَولاً ، سَتَجِدُ وَلَدَكَ تِلقَائِيًا يُقَلِّدكَ .


* إِذَا أَرَدتَّ أَن تَعرِفَ أَخلَاقَكَ ، فَانظُر إِلَى خُلُقِ أَولَادِكَ ، فَإِذَا وَجَدتَ خَيرًا فَاحمِدِ اللهَ وَدَاوِم عَلَى الخَيرِ ، وَإِذَا وَجَدتَ غَيرَ ذَلِكَ فَلَا تَلُومُهُم وَلِكِن ؛ لُمْ نَفسَكَ أَوّلًا ، لَأَنَّ وَلَدَكَ أَخَذَ مَنكَ لَا مِن غِيرِكَ غَالِبًا ! ( أنت القدوة ) ..

* الطِّفلُ لَيسَ عِندَهُ أَهلِيَةُ النَّظَرِ :
فَالحَسَنُ - عِندَ الوَلَدِ - مَا كَانَ فِي عَينِكَ حَسَنًا ، وَالقَبِيحُ مَا كَانَ فِي عَينِكَ قَبِيحًا .

* كُلّ شَيءٍ تَفعَلَهُ ، وَلَدُكَ يُقَلِّدكَ فِيهِ ( عَينُهُ مَعقُودَةٌ عَلَيكَ ) فَاحذَر مِن ذَلِكَ .
* اعْلَمْ أنّ مَا تَجِدهُ مِن فَسَادٍ فِي الأَبنَاءِ ، فَإِنَّ مُعظَمَهُ مِن قِبَلِ الآبَاءِ
خَاتِمَةُ الْقَوْلِ
* لَا تَفعَل إِلَّا مَا تُحِب أَن يَصِلَ إِلَى أَولَادِكَ مِن خِصَالِ الخَيرِ فَلَا أَسهَلَ مِن أَن تَقُومَ بِأَمرِ الله ، وَتَكُفَّ عَن مَعصِيَةِ اللهِ .

شاهد سلفي على القانون :


- * موقف النبي صلى الله عليه وسلم يوم الحديبية وذلك أن النبي{عليه الصلاة والسلام} لماصالح أهل مكة وكتب كتاب الصلح بينه وبينهم وفرغ من قضية الكتاب قال لأصحابه: قوموافانحروا ثم حلقوا . فلم يقم منهم رجل بعد أن قال ذلك ثلاث مرات. فقام رسول اللهrفدخل على أم سلمة فذكر لها ما لقي من الناس. فقالت له أم سلمة:يا نبي الله أتحب ذلك اخرج ثم لا تكلم أحدا منهم كلمة حتى تنحر بدنك وتدعو حالقكفيحلقك. فقام rفخرج فلم يكلم أحدا منهم كلمة فنحر بدنته ودعاحالقه فحلقه ، فلما رأوا ذلك قاموا فنحروا وجعل بعضهم يحلق بعضا حتى كاد بعضهم يقتلبعضا .
ووجه الدلالة منه : عمله صلى الله عليه وسلم بالأمر كان شفيعًا عندهم ، ومحفزًا أن يعملوا بقوله !


- * موقف الإمام أحمد في المحنة ؛ ضرب وسجن ، ماذا كان فعله ؟ ( الصبر)!
ولمّا حضر فقهاء بغداد عنده يريدون الخروج على حاكمهم ، ماذا كان قوله ؟ ( اصبروا )!
فأثّر فيهم قوله لأنه سبقه بفعله !
والأحاديث والآثار في ذلك كثيرة ...


*فانتبه :
( اعمل بما تعلم ليُسمَع قولك )


هيّا نعمل بالنصيحة :


عندنا معلومات ننصح أولادنا بالتزامها ؛ لكن لا نعمل بكثير منها ، ومنها معلومة عن القرءان وهي :
( الاستماع للقرءان إذا قرئ أمر واجب )
• عليك أن تعمل بهذه المعلومة إذا أردت أن ينتفع أولادك بها ؛ فإذا سمعت القرءان في أي مكان أنصت إليه !
• اتفق مع الأم أن تقرأ أنت شيئًا من القرءان ، وهي إذا سمعتك فلتترك كل ما في يدها ( بصورة ملحوظة لكل الحاضرين من الأولاد )
وتقول الأم: لو قرأت يافلان ( الزوج ) أخبرني ، لأن القرءان إذا قُرئ لا بد أن أستمع إليه وأترك كل ما بيدي ، ثم تجلس الأم لتستمع بإنصات إلى القرءان .

انتبه : لا يقتصر الأمر على التطبيق أمام الأولاد فقط !
• كرر الأمر عدة مرات في مجالس مختلفة ، وانتظر فعل أولادك عند نصيحتك لهم بالاستماع للقرءان إذا قرئ .

موقف :


تقول أمّ : أولادي أصواتهم عالية جدًا عند حديثهم مع أي أحد وخاصة مع بعضهم فأحيانًا يصرخون ؛ كنت أنصح أولادي كثيرًا بخفض أصواتهم إذا تكلموا ، لكن بلا جدوى .
فنظرت عن السبب فإذا أنا نفسي صاحبة المشكلة ، فأنصحهم بصوت عالٍ وأصرخ في وجوههم .
وحينها توقفت مع نفسي ولم أعد ، وخفضت من صوتي حتى لاحظوا التغيير ، فعدت عليهم بالنصيحة بأسلوبي الجديد ، ومع الوقت استجابوا لكلامي ولله الحمد .

هدف النصيحة .



* الهدف من هذه النصائح إلى :
نشر ثقافة التربية .
توعية الآباء بدورهم التربوي .
مساعدة الآباء في التطبيق العملي لنصائح التربية .


---------------
(1) المنهج الإسلامي في التربية



أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 02-09-2016 09:46 PM

http://kenanaonline.com/ahmedalazhry...y/posts/815875

ابوالياس* 03-06-2016 01:23 AM

فائدة من شيخنا ابوعبيدة
 
ان عبدالله بن الزبير بن العوام كان مارا بمجموعة اولاد يلعبون فسمع ولده يقول : مع من سالعب اليوم ؟
فناداه وقال له : ياولدي . قل من سيلعب معي اليوم ولا تقل مع من سالعب اليوم
قال ابوعبيدة شيخنا : يعلمه القيادة منذ الصغر

فاقول : والله لنحن بامس الحاجة ان نزرع حبا ثماره قادة حق يحكمون بكتاب ربنا وعلى سنة حبيبنا

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 06-08-2016 08:41 PM

أولادنا في رمضان ( شهر التعويد )

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 07-28-2016 10:45 PM

.
نصيحة مرب
تفضل الوضوع من هنا👇
( ماذا خبأتُم ؟ )


إن أوقات الفرح وأوقات الحزن يُظهِران أفضل ما فينا وأسوأ ما فينا 


أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 07-28-2016 10:51 PM

.
نصيحة مرب
تفضل الموضوع من هنا 👇
( القرءان وقلوب الصبيان )


" فرق بين أن يكون القرءان هو أهم شيء في حياتك ، وبين أن يكون القرءان هو حياتك ".

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 02-18-2017 04:12 PM

نَصِيحَةُ مُرَبٍّ
(( نفثة مصدور ))

أيها المربي
(الوالد/الوالدة) :

◾ بين أيديكم نعمة ( الولد ) .

◾أنتم مُشَرَّفون بوظيفة ( الوالدية ).

◾ أنتم مبتلون بتربية ( أولادكم ).

♻فأنت بين نعمة وشرف وابتلاء (!!)

أنت ترى بعيني رأسك ما جرى للمسلمين من الضعف والهوان ، وتسلط أعدائهم عليهم .
قال العلامة المحدث أحمد محمد شاكر : اعلم أنه لا يحارب في العالم دين إلا الإسلام (!).
وليس لها من دون الله كاشفة .

بين أيدكم (جيل!)

واعلم
أنك مأمور بالتربية ومأجور عليها بإذن الله ، لا مأمور ولا مؤاخذ بنتائجها .
فأنت إما مُشارك في الإصلاح والنصرة ، وإما ... ( الأخرى! ) أُعِيذك بالله منها .

ربما بين يديك شمس تُذهب الظلمات بنور ربها 🌞.
فلا تغطوا شموسكم (أولادكم) بالغفارة العقيمة من السحاب⛅( سوء التربية تارة ، وتعريضهم للفتن تفتك بهم تارة أخرى ) .

ولا زلتُ أوصيك
بولدك !

قال الوالد المربي/ أبو نوران :
✔الدنيا كلها تنتظر نتاج عملك .

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 02-18-2017 04:27 PM

نَصِيحَةُ مُرَبٍّ
سسلتي التربية من هنا

أنصح جدا جدا بسماع سلسلتي ( المنهج الإسلامي في التربية ) و ( التحلية في مسالك التربية ) لشيخنا المربي الوالد أبي نوران حامد بن عبد الحميد .
وياليتك أيها الوالد تكرر سماعها ، وحينها ستعلم قدر حاجة أولادنا إلى تربية؛ بل ربما ستبصر حقيقة الأمر في نفسك !

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 02-18-2017 04:33 PM


المربي الناجح من يستطيع توفير بيئات التربية الثلاث لولده والتنسيق بينها .
البيئات : المنزل - المسجد - المدرسة .

راجع محاضرة / بيئات التربية الإسلامية - سلسلة المنهج الإسلامي في التربية

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 03-14-2017 12:53 PM

[color="blue"]
تأمل { في القرءان } قول ( الوالد الكافر ) لولده، وقول ( الوالد المؤمن ) لولده ، إذا دعى الوالد الولد ..

◾ دعوة ( الوالد الكافر ) لولده
قال أبو إبراهيم لإبراهيم عليه السلام " (قَالَ أَرَاغِبٌ أَنْتَ عَنْ آلِهَتِي يَا إِبْرَاهِيمُ ۖ لَئِنْ لَمْ تَنْتَهِ لَأَرْجُمَنَّكَ ۖ وَاهْجُرْنِي مَلِيًّا)
[سورة مريم 46]
شدة الوالد على الولد من كل وجه ؛ ناداه باسمه مجردا ( ياإبراهيم ) ، وهدده بعقابين شديدين جدا الهجر والرجم !!
وهذا لا يرقق قلب الولد بل يُنَفّره !

◾ دعوة ( الوالد المؤمن ) لولده :
قال إبراهيم لولده إسماعيل -عليهما السلام - : " (فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَىٰ فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانْظُرْ مَاذَا تَرَىٰ ۚ قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ ۖ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِين َ). [سورة الصافات 102]

رحمة الوالد بالولد من كل وجه مع خطورة المخالفة لو وقعت من الولد و الوالد !!
ناداه بالبنوة ( يابني ) ولم يسمه باسمه ! وشاركه في استخراج الإستجابة لأمر الله !

وابحث في القرءان تجد هذا مضطردا .....
قول يعقوب ليوسف عليه السلام ( يابني لا تقصص رؤياك)
قول لقمان لابنه وهو ( يعظه ) ( يابني ) في ثلاثة مواضع .
قول نوح لولده ( يابني اركب معنا )


الرفق في دعوة الولد وإظهار الحب له والحرص على مصلحته أدعى لقبول كلامك ونصحك ، ولا تُظهر حبك له في صورة خَشِنة جافة فينفر منك ولو كنت تدعوه للحق .

وهذه قيلت لرسول الله -صلى الله عليه وسلم - وهو المربي الأكبر ، وهو القائل ( أنا لكم كالوالد )
قال الله تعالى - لرسوله صلى اله عليه وسلم - :
(فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ ۖ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ۖ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ)
[سورة آل عمران 159][/color]

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 08-25-2017 12:24 AM

يرفع للذكرى....

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 09-07-2017 07:01 PM

شُرُوطُ ضَرْبِ الصِّغَار

1 - أنْ يكونَ الصغيرُ قابلًا للتأديب، فلا يضرب مَنْ لا يعرف المراد بالضرب.
2 - أنْ يكونَ التأديب ممَّنْ له ولايةٌ عليه.
3 - أن لا يسرف في ذلك كميةً أو كيفيةً أو نوعًا أو موضعًا إلى غير ذلك.
4 - أنْ يقع من الصغير ما يستحق التأديب عليه.
5 - أنْ يقصد تأديبَهُ لا الانتقام لنفسه، فإن قصد الانتقام لم يكنْ مؤدبًا، بل منتصراً.

* (( القول المفيد على كتاب التوحيد )) للشيخ ابن عثيمين رحمه الله ( ص 671 ).

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 09-19-2017 09:41 AM

(تكوين ملَكَة تربوية)
الملكة التربوية تتكون بأمور من أبرزها :
- تعلم قوانين ومسالك التربية على يد مرب ناجح إن وجد.(١)
- الاطلاع على مواقف تربوية مثالية، ومحاولة المحاكاة.(مواقف لأفضل مربي وهو النبي محمد صلى الله عليه وسلم - وطلابه الصحابة رضي الله عنهم - ومن تبعهم بإحسان)
- كثرة ممارسة التربية عن قصد، في كل موقف مناسب.
- تدوين ملاحظاتك حول ما تقابلة في ممارساتك وممارسات غيرك للتربية( السلبيات والإيجابيات).
- بعد التطبيق وحصول النتائج المثمرة؛ حاول أن تمرر النصيحة لغيرك في المواقف المشابهة لما قمت بتطبيقة.
- وقبل كل ذلك رَبِّ نفسك(٢)

✍ أبو صَفِيّ أحمد راغب
------------------
(١) أنصح بسماع سلستي ( المنهج الإسلامي في التربية ) و ( مسالك التربية ) لفضيلة الشيخ حامد عبد الحميد.
https://ar.islamway.net/collection/7...A8%D9%8A%D8%A9
(٢) أي تَمَثّل ما تريد أن تُربِّي عليه، فدلالة الفعل أرشد من دلالة القول، وحتى لا تقع في المنهي عنه كما قال الله تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لَا تَفْعَلُونَ * كَبُرَ مَقْتًا عِنْدَ اللَّهِ أَنْ تَقُولُوا مَا لَا تَفْعَلُونَ) [ سورة الصف: 3،2]

أَبُو صَفِيّ أَحمَد رَاغِب البَرمَشتِي 05-27-2020 09:19 AM

[من الإحسان للولد أن تتعلم دينك..]
فإن تعلمت ظهر ذلك في حركاتك وسكناتك!
وما انحرف ولدٌ إلا من ضعف بصيرة والده وتقصيره في فهم دينه.

لا تدفع بأولادك إلى الهلاك وتتركهم لتجاربهم الشخصية، وشهواتهم الخلقية، وزبالات الأفكار المجتمعية، وشبهات التيارات الفكرية...

تعلموا دينكم فتسلم ذرياتكم
"وكان أبوهما صالحا"


الساعة الآن 05:11 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.