أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
32857 38400

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > المنبر الإسلامي العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #11  
قديم 06-15-2012, 11:12 AM
رأفت صالح رأفت صالح غير متواجد حالياً
توفي-رحمه الله-.
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 1,378
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد محمد نبابته مشاهدة المشاركة
جزاك الله خيراً وبارك الله فيك على هذا التذكير أخي رأفت
وإياكم أخي الفاضل..
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 06-15-2012, 02:26 PM
رأفت صالح رأفت صالح غير متواجد حالياً
توفي-رحمه الله-.
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 1,378
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن الأثري مشاهدة المشاركة
جزاك الله خيرا
حياكم الله...
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 06-15-2012, 05:11 PM
رأفت صالح رأفت صالح غير متواجد حالياً
توفي-رحمه الله-.
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 1,378
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد بن إبراهيم آل كاملة مشاهدة المشاركة
جزاك الله خيرا على هذه الموعظة

و نسأل الله أن يفرج عن جميع المسلمين و يصلح حالهم
وإياكم أخي الفاضل خالد
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 12-21-2012, 06:51 AM
رأفت صالح رأفت صالح غير متواجد حالياً
توفي-رحمه الله-.
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 1,378
افتراضي

للرفع والتذكير.....
__________________
قال ابن القيم: ( وأي دين وأي خير فيمن يرى محارم الله تنتهك وحدوده تضاع ودينه يُترك وسنة رسول الله صلّى الله عليه وسلم يُرغب عنها وهو بارد القلب ساكت اللسان! شيطان أخرس، كما أن المتكلم بالباطل شيطان ناطق، وهل بَليّة الدين إلا من هؤلاء الذين إذا سلمت لهم مآكلهم ورياساتهم فلا مبالاة بما جرى على الدين! وخيارهم المتحزن المتلمظ، ولو نوزع في بعض ما فيه غضاضة عليه في جاهه ,أو ماله بذل وتبذل وجد واجتهد، واستعمل مراتب الإنكار الثلاثة بحسب وسعه. وهؤلاء مع سقوطهم من عين الله، ومقت الله لهم قد بلوا في الدنيا بأعظم بلية تكون وهم لا يشعرون، وهو موت القلوب، فإن القلب كلما كانت حياته أتم كان غضبه لله ورسوله أقوى وانتصاره للدين أكمل. وقد ذكر الإمام أحمد رحمه الله وغيره أثرا: أن الله سبحانه أوحى إلى ملك من الملائكة أن اخسف بقرية كذا وكذا، فقال: يارب كيف وفيهم فلان العابد! فقال: به فابدأ فإنه لم يتمعر وجهه في يوما قط) (إعلام الموقعين 2\157).
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 12-21-2012, 10:15 AM
أنمارالسلفي أنمارالسلفي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
الدولة: الأردن - إربد
المشاركات: 229
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رأفت صالح مشاهدة المشاركة

أثقالٌ وغموم... وديونٌ وهموم !!



كثير منّا يعرف هذه الأحاديث
-بل يحفظها كما يحفظ فاتحة الكتاب-
لكن !!
عندما تنطبق عليه لا يكاد يستحضرها، فأحببت تذكير إخواني الأفاضل ممن هذا حالهم .

عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم المسجد فإذا هو برجل من الأنصار يقال له أبو أمامة ، فقال له يا أبا أمامة ما لي أراك جالسا في غير وقت صلاة؟ قال: هموم لزمتني وديون أثقلتني يا رسول الله.
فقال: ألا أعلمك كلاما إذا قلته أذهب الله عز وجل همك وقضىدينك؟
قال: بلى يا رسول الله.

قال: قل إذا أصبحت وإذا أمسيت: "اللهم إن أعوذ بك من الهم والحزن وأعوذ بك من العجز والكسل وأعوذ بك من البخل والجبن وأعوذبك من غلبة الدين وقهر الرجال".
قال أبو أمامة: فعلت ذلك فأذهب الله همي وقضى ديني.

ومن ذلك حديث أبي هريرة – رضي الله عنه- أن النبي – صلىالله عليه وسلم- كان إذا أراد أن ينام يقول:
"اللهم رب السماوات ورب الأرض، ورب العرش العظيم، ربنا ورب كل شيء، فالق الحب والنوى، ومنزل التوراة والإنجيل والفرقان، أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذ بناصيته، اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء،وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء اقض عنا الدين وأغننا من الفقر"
أخرجه مسلم(2713)، وأبو داود(5501)،والترمذي(3400)، وابن ماجة(3873).



وعن أنس – رضي الله عنه- قال: كنت أسمع النبي – صلى الله عليه وسلم- يكثر أن يقول: "اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، والعجز والكسل، والجبن والبخل، وضلع الدين، وغلبة الرجال"

أخرجه البخاري
أخي الحبيب رأفت صالح
جزاك الله خيرا على نقلك لهذه الاحاديث التي تبث الامل والفرج في نفوس آحاد المسلمين أوجماعتهم
كل حسب همه
ولكن للتنبيه وكما تعلمنا من إمام عصرنا في -علم الحديث خاصة - الإمام أبي عبد الرحمن محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله التأكد من صحة الأحاديث التي نبثّها و ننشرها أو نسمعها والتحذير من الأحاديث الضعيفة والموضوعة وأثرها السيئ على الفرد والمجتمع.
وأنا أظن فيك خيرا لشدة ما رأينا في هذا المنتدى المبارك من حرصك - كباقي منتسبيه -على السنة الصحيحة
فإن حديث أبي سعيد الخدري الذي ذكرته ضعيف ، وإليك تخريجه من" غاية المرام في تخريج أحاديث الحلال والحرام"ص347 حديث رقم 205
"كان النبي ( ص ) يستعيذ من الدين ويقول : اللهم إني أعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال . أبو داود ، -ضعيف- وليس هو عند أبي داود ولا عند غيره من استعاذته ( ص ) بهذا اللفظ إنما هو من تعليمه ( ص ) لغيره ولا يثبت ، أخرجه أبو داود من طريق غسان بن عوف أخبرنا الجريري عن أبي نصرة عن أبي سعيد الخدري قال : دخل رسول الله ( ص ) المسجد ذات يوم فإذا هو برجل من الأنصار يقال له أبو أمامة فقال : يا أبا أمامة ما لي أراك جالسا في المسجد في غير وقت الصلاة قال : هموم لزمتني وديون يا رسول الله قال : أفلا أعلمك كلاما إذا أنت قلته إذهب الله عز وجل همك وقضى عنك دينك قال : قلت بلى يا رسول الله قال : قل إذا أصبحت وإذا أمسيت : اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن وأعوذ بك من العجز والكسل وأعوذ بك من الجبن والبخل وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال وهذا إسناده ضعيف غسان بن عوف قال الحافظ ابن حجر في التقريب لين الحديث وإنما صح عن النبي ( ص ) من استعاذته ما أخرجه البخاري وغيره من حديث أنس قال : كنت أسمعه ( ص ) يكثر القول : اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل والبخل والجبن وضلع الدين وغلبة الرجال " انتهى كلامه رحمه الله .
أما حديث قضاء الدين الصحيح فه وبالإضافة لحديث" أبو هريرة" الذي ذكرته أخ رأفت فهذا حديث آخر حسن :
عن علي رضي الله عنه أن مكاتبا جاءه فقال إني عجزت عن مكاتبتي فأعني فقال ألا أعلمك كلمات علمنيهن رسول الله صلى الله عليه وسلم لو كان عليك مثل جبل صبير دينا أداه الله عنك قل" اللهم اكفني بحلالك عن حرامك وأغنني بفضلك عمن سواك "
رواه الترمذي واللفظ له وقال حديث حسن غريب والحاكم وقال صحيح الإسناد " صحيح الترغيب والترهيب برقم" 1820 و "السلسلة الصحيحة برقم 266"
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 12-21-2012, 06:58 PM
رأفت صالح رأفت صالح غير متواجد حالياً
توفي-رحمه الله-.
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 1,378
افتراضي

اقتباس:
"كان النبي ( ص ) يستعيذ من الدين ويقول : اللهم إني أعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال . أبو داود ، -ضعيف- وليس هو عند أبي داود ولا عند غيره من استعاذته ( ص ) بهذا اللفظ إنما هو من تعليمه ( ص ) لغيره ولا يثبت ، أخرجه أبو داود من طريق غسان بن عوف أخبرنا الجريري عن أبي نصرة عن أبي سعيد الخدري قال : دخل رسول الله ( ص ) المسجد ذات يوم فإذا هو برجل من الأنصار يقال له أبو أمامة فقال : يا أبا أمامة ما لي أراك جالسا في المسجد في غير وقت الصلاة قال : هموم لزمتني وديون يا رسول الله قال : أفلا أعلمك كلاما إذا أنت قلته إذهب الله عز وجل همك وقضى عنك دينك قال : قلت بلى يا رسول الله قال : قل إذا أصبحت وإذا أمسيت : اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن وأعوذ بك من العجز والكسل وأعوذ بك من الجبن والبخل وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال وهذا إسناده ضعيف
بوركت على التنبيه أخي المكرّم أنمار

وأيضًا أحب التنبيه على اختصار( صلى الله عليه وسلم) إلى ( ص ) أو ما شابه ذلك مما كرهه العلماء لما فيه من مخالفة لأمر الله في كتابه العزيز بقوله : ( صلُّوا عليهِ وسلِّموا تسْليماً ) الأحزاب/56
ولمزيد فائدة تفضل أخي أنمار
http://www.islam-qa.com/ar/ref/47976...D8%B9%D9%85%29
__________________
قال ابن القيم: ( وأي دين وأي خير فيمن يرى محارم الله تنتهك وحدوده تضاع ودينه يُترك وسنة رسول الله صلّى الله عليه وسلم يُرغب عنها وهو بارد القلب ساكت اللسان! شيطان أخرس، كما أن المتكلم بالباطل شيطان ناطق، وهل بَليّة الدين إلا من هؤلاء الذين إذا سلمت لهم مآكلهم ورياساتهم فلا مبالاة بما جرى على الدين! وخيارهم المتحزن المتلمظ، ولو نوزع في بعض ما فيه غضاضة عليه في جاهه ,أو ماله بذل وتبذل وجد واجتهد، واستعمل مراتب الإنكار الثلاثة بحسب وسعه. وهؤلاء مع سقوطهم من عين الله، ومقت الله لهم قد بلوا في الدنيا بأعظم بلية تكون وهم لا يشعرون، وهو موت القلوب، فإن القلب كلما كانت حياته أتم كان غضبه لله ورسوله أقوى وانتصاره للدين أكمل. وقد ذكر الإمام أحمد رحمه الله وغيره أثرا: أن الله سبحانه أوحى إلى ملك من الملائكة أن اخسف بقرية كذا وكذا، فقال: يارب كيف وفيهم فلان العابد! فقال: به فابدأ فإنه لم يتمعر وجهه في يوما قط) (إعلام الموقعين 2\157).
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 12-21-2012, 11:33 PM
أنمارالسلفي أنمارالسلفي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
الدولة: الأردن - إربد
المشاركات: 229
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رأفت صالح مشاهدة المشاركة
بوركت على التنبيه أخي المكرّم أنمار

وأيضًا أحب التنبيه على اختصار( صلى الله عليه وسلم) إلى ( ص ) أو ما شابه ذلك مما كرهه العلماء لما فيه من مخالفة لأمر الله في كتابه العزيز بقوله : ( صلُّوا عليهِ وسلِّموا تسْليماً ) الأحزاب/56
ولمزيد فائدة تفضل أخي أنمار
http://www.islam-qa.com/ar/ref/47976...d8%b9%d9%85%29
أنا أعلم هذا جيدا ولكني نقلته من الشاملة هكذا(ص) ولم أعدله لأن الوقت كان ضيقا وكنت أريد الذهاب إلى الجمعة وقد أدركني الوقت . المهم أن الفكرة وصلت في التنبيه على ضعف الحديث الذي نقلته أنت ،
وشكرا لك .
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 12-22-2012, 12:59 PM
عبدالفتاح الرنتيسي عبدالفتاح الرنتيسي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: الاردن
المشاركات: 930
افتراضي

أوعظت فأحسنت أخي رأفت جزاك الله خير.
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 12-22-2012, 06:06 PM
رأفت صالح رأفت صالح غير متواجد حالياً
توفي-رحمه الله-.
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 1,378
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالفتاح الرنتيسي مشاهدة المشاركة
أوعظت فأحسنت أخي رأفت جزاك الله خيرا.
وأنت كذلك أخي الفاضل عبد الفتاح

__________________
قال ابن القيم: ( وأي دين وأي خير فيمن يرى محارم الله تنتهك وحدوده تضاع ودينه يُترك وسنة رسول الله صلّى الله عليه وسلم يُرغب عنها وهو بارد القلب ساكت اللسان! شيطان أخرس، كما أن المتكلم بالباطل شيطان ناطق، وهل بَليّة الدين إلا من هؤلاء الذين إذا سلمت لهم مآكلهم ورياساتهم فلا مبالاة بما جرى على الدين! وخيارهم المتحزن المتلمظ، ولو نوزع في بعض ما فيه غضاضة عليه في جاهه ,أو ماله بذل وتبذل وجد واجتهد، واستعمل مراتب الإنكار الثلاثة بحسب وسعه. وهؤلاء مع سقوطهم من عين الله، ومقت الله لهم قد بلوا في الدنيا بأعظم بلية تكون وهم لا يشعرون، وهو موت القلوب، فإن القلب كلما كانت حياته أتم كان غضبه لله ورسوله أقوى وانتصاره للدين أكمل. وقد ذكر الإمام أحمد رحمه الله وغيره أثرا: أن الله سبحانه أوحى إلى ملك من الملائكة أن اخسف بقرية كذا وكذا، فقال: يارب كيف وفيهم فلان العابد! فقال: به فابدأ فإنه لم يتمعر وجهه في يوما قط) (إعلام الموقعين 2\157).
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 12-23-2012, 05:36 AM
ابو صالح الفلسطيني ابو صالح الفلسطيني غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 1,403
افتراضي

بارك الله فيك أخي رأفت وجعل ما قدمت في ميزان حسناتك .

وشكرا جزيلا لك .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:35 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.