أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
5048 38753

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > منبر الصحة و الأسرة و المجتمع

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-27-2009, 03:03 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
Arrow هل يوجد جواري ( إماء ملك يمين ) في هذا العصر


السؤال:
أحسن الله إليكم وهذا سائل يقول: هل يجوز شراء الإماء من بعض الدول التي لا يزال بيع العبيد قائما بها وجلبها إلى هذه البلاد ومعاملتها معاملة الإماء؟

الجواب:
(( والله ما أدري عن بقاء الأرقاء ، أنا أخشى أنه حيل ، أنه حيل لكسب الدراهم ، أو أنه اغتصاب ، أنهم يغتصبون الصغار من الأحرار ، ويسترقونهم ، فإذا ثبت أنّ هذا رقيق فلا مانع ، إذا ثبت أنه من بيت رق ، وأن آباءه وأجداده أنهم أرقاء فلا مانع .
ولكن الأغلب إما حيلة ، وإما غصب ، نعم فيخشى من هذا ))اهـ.
العلامة الفوزان رقم الفتوى(2494) بتاريخ 15-8-2004.

http://www.alfawzan.ws/AlFawzan/Fatw...55&PageID=2494
-----------------
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-02-2009, 06:50 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
افتراضي


سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز مفتي عام المملكة ورئيس البحوث العلمية والدعوة والإفتاء حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
سماحة الشيخ: هناك رجل قتل آخر وحكم عليه بالقتل قصاصا، وقبل قتله أوصى لأحد أقاربه أن يصوم عنه شهرين متتابعين, أو يؤجر من يصوم عنه شهرين من ثلث ماله, وأن يحج عنه, وأن يشتري من ثلث ماله الباقي رقبة وتعتق . وقد توفي الوصي. ولم ينفذ شيئا من الوصية المرفق صورتها.
ويوجد للقاتل عادة سنوية تصرف من الدولة, وله من الورثة ابن ابن عم يرثه تعصيبا، وقد توفي أيضا, وللوارث أخ لأم يرثه فرضا وورثة آخرون يرثون تعصيبا.
نأمل من سماحتكم - حفظكم الله - إفادتنا خطيا إن أمكن:
- ما الحكم في وصية القاتل المذكور من ناحية الصيام والحج والإعتاق، وإذا تلزم وصية المذكور بالإعتاق فما مقدار قيمة الإعتاق؟ وكيف الحصول على ذلك ؟
- وهل يرث " أخو الوارث لأمه في العادة السنوية بعد وفاة مورثه ؟
نأمل إفادتنا عن ذلك أثابكم الله وجزاكم خير الجزاء. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته (1)

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، بعده:
إذا كان الصيام ثابتا في ذمة القاتل عن نذر أو كفارة فإنه يصام عنه سواء أوصى بذلك أو لم يوص. ووصيته بالحج والعتق يجب أن تنفذ من الثلث إذا تحملها الثلث, أما العادة التي من جهة الحكومة فأمرها إلى الجهات المختصة,
وفي الإمكان إذا كتب إلينا الوصي من جهة العتق أن نشتري له رقبة من إحدى الدول ونعتقها؛ لأنها يوجد فيها عبيد بالتوارث, والقيمة في الغالب حوالي عشرة آلاف ريال تزيد قليلا أو تنقص قليلا،
وإذا كان الوصي قد مات فعليكم مراجعة المحكمة حتى تعين وصيا آخر. وفق الله الجميع لما يرضيه. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
مفتي عام المملكة العربية السعودية
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
__________
(1) أسئلة مقدمة لسماحته وأجاب عنها في 1\5\1416هـ.
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-06-2009, 06:41 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
Lightbulb من فوائد وجود الإماء


من فوائد وجود الإماء


قال عبد الله آل بسّام في "تيسير العلاّم" (2/565) : قد جعله الله تعالى أول الكفارات لما فيه من محوِ الذنوب، وتكفير الخطايا والآثام، والأجر العظيم، بقدر ما يترتب عليه من الإحسان، وليس إحسان أعظم من فكاك المسلم من غلّ الرّق، وقيد الملك فبعتقه تكمل إنسانيّته بعد أن كان كالبهيمة في تصريفها وتدبيرها .
فمن أعتق رقبة فقد فاز بثواب الله، والله عنده حسن الثواب .
المبحث الثاني : نعي بعض أعداء الدين الإسلامي إقرار الشريعة الإسلامية الرق الذي هو - في نظرهم - من الأعمال الهمجية جملة، لذا نحب أن نبيّن حال الرّق في الإسلام وغيره، ونبيّن موقف الإسلام منه بشيء من الاختصار (ثم ذكر آل بسّام وجود الرّق في باقي الأمم ثم قال : )
فلننظر إلى الرّق في الإسلام :
1 - إن الإسلام ضيّق مورد الرّق، إذ جعل الناس كلّهم أحرارًا لا يطرأ عليهم الرّق إلا بسبب واحد (وهو أن يؤسروا وهم كفار مقاتلون)... فهذا هو السبب وحده في الرّق...
2 - إن الإسلام رفيق بالرقيق، وعطف عليه، وتوعّد على تكليفه وإرهاقه، فقال :"اتقوا الله وما ملكت أيمانكم"(ثم ذكر آل بسّام قدر الرقيق في الإسلام وأنه برز منهم علماء وقادة، ثم قال : )
ثم إن المشرّع - مع حثّه على الإعتاق - جعله أول الكفّارات في التخلّص من الآثام والتحلّل من الأيمان، فالعتق هو الكفّارة الأولى في الوطء في نهار رمضان، وفي الظِّهار، وفي الأيمان، وفي القتل .


انتهى النقل مع بعض الاختصار .
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-14-2009, 07:10 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
افتراضي


ترجم الذهبي في تاريخ الإسلام (وفيات سنة 373 هـ) للأمير بلكين الصنهاجي، وقال في ترجمته : وكانت له أربع مئة سَريّة، وذُكِرَ أن البشائر وفدت عليه في فرد يومٍ بولادة سبعة عشر ولداً ذكراً . اهـ .

وترجم الذهبي في تاريخ الإسلام (وفيات سنة 453 هـ) للأمير أحمد بن مروان الكردي، وقال في ترجمته : وكان له ثلاث مئة جارية (وذكر المحقق أن الصواب ثلاث مئة وستون جارية)، يخلو كل ليلة بواحدة، وخلّف عدّة أولاد . اهـ .

فكم أبقى هؤلاء لهم من الذِّكر الجميل والعمل الصالح بعد وفاتهم إن ربُّوا أولادهم تربية صالحة ؟!
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 02-11-2010, 05:08 PM
أبو عبد الرحمن الوهراني أبو عبد الرحمن الوهراني غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 677
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو معاوية البيروتي مشاهدة المشاركة

ترجم الذهبي في تاريخ الإسلام (وفيات سنة 373 هـ) للأمير بلكين الصنهاجي، وقال في ترجمته : وكانت له أربع مئة سَريّة، وذُكِرَ أن البشائر وفدت عليه في فرد يومٍ بولادة سبعة عشر ولداً ذكراً . اهـ .


ههههههه
الظاهر أن استعمال الزمن الذي عنده كان بدون فراغ
يجب عليه أن يزكي على الذين ليس لهم و لا واحدة ـ مثلي ـ
ابتسامة
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 03-17-2011, 07:58 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
افتراضي


يُرفع للفائدة .
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 04-16-2011, 08:51 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
افتراضي


يقول الشيخ الألباني رحمه الله في تعليقه على كتاب الأدب المفرد للبخاري رحمه الله :

(وكما ذكرت في درس مضى أنه لمَّا لم يبق الآن عبيد وأسياد بسبب إعراض
المسلمين عن الجهاد فى سبيل الله-عزوجل- فطبيعة الحال لم يبق هناك عبيد
حتى ندندن حول أحكام هؤلاء العبيد مع الأسياد ، ولولا أننا فى صدد قراءة كتاب
فى السُنة في الحديث النبوي للإمام البخارى- لم يكن ثمة فائدة كبرى من قراءة
هذه الأحاديث المُتعلقة بالعبيد ؛ لأنه كما يُقال اليوم هذا البحث غير ذى موضوع
لكن لابد من المرور على هذه الأحاديث وأخذ فكرة عامة لكى يكون المسلم على
بيِّنة مما جاءت به السُنة فيما يتعلق بالعبيد.
ولذلك لا نقف كثيرا على هذه الفقرة الخاصة بالعبيد بقدر ما ينبغي أن نتوقف
على الفقرات التي قبلها فإنها مما لها علاقة بحياة المسلمين في كل عصر ومصر .)


تجد شرحه مقطعًا هنا

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showth...4&goto=newpost
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 03-26-2012, 08:17 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
افتراضي

سُئل العلاّمة ابن عثيمين :

هل تُعتَبَر الخادمة في البيت مثل ملك اليمين ؟
فأجاب رحمه الله :


http://www.box.com/s/2709dec6b82590406bd1

.
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 09-05-2013, 06:55 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
افتراضي


كلام منصف من مستشرق أوروبي حول موضوع العبيد والجواري في الإسلام



قال الشيخ حاتم العونيحفظه الله : تذكرت كلاماً لأحد الرحّالة الأوربيين، وفي القرن التاسع عشر الميلادي، وهو كرستيان سنوك الهولندي المولد، والذي نال شهادة الدكتوراه سنة (1880م) من جامعة ليدن، والذي زار الجزيرة
العربية ودخل مكة وبقي في الحجاز سنة (1882م) ستة أشهر، وكتب حوادث رحلته هذه بالألمانية، وتكلم في هذه الرحلة عن الرق الذي رآه وشاهده في الحجاز، ومع أنه ليس هو الرق بجميع آدابه الإسلامية إلا أنه قال عنه:
"إن الذي يدخل سوق الرقيق بتصورات أوروبية وفي ذهنه كابينة العم توم (Uncle Tom -Cabin)، وهي إشارة إلى الرقيق الذي كان يُرسل إلى العالم الجديد، سيأخذ انطباعاً سيئاً، وسوف
يغادر السوق وهو مشمئز من سوء المنظر، وهذا الانطباع الأولي هو انطباع خاطئ، ومع الأسف فإن معظم المستشرقين الرحّالة لم يصوّروا لنا إلا انطباعاتهم الأولية، وهذا هو مصدر الخطأ لديهم". إلى أن قال: "وعلى
العموم فإن الرقيق في العالم الإسلامي لا يختلف كثيراً عن الخدم والعُمّال في المجتمع الأوروبي. وإن الذي يعرف الظروف المحليّة يعرف هذا تماماً، ويعلم كذلك أن إلغاء الرقيق يعني ثورة اجتماعية في الجزيرة العربية.
وهناك العديد من الأوربيين الذين يعرفون جيداً شؤون الشرق، لا يريدون أن يقولوا ذلك بصراحة؛ لئلا يتهم هؤلاء بأنهم ضد الاتجاه السائد عموماً، الداعي إلى تحرير الرقيق نهائياً، وبأنهم ضد الاتجاه المبني على مشاعر
إنسانية نبيلة..."، إلى أن قال: "إن خدعة ما يُسمى حركة تحرير الرقيق، ليس سَبَبُها اهتماماً شعبياً لغاية شريفة، ولكنه لعبة خطرة مزيّفة، يقوم بها رجال السياسة الكبار، لأغراض غير إنسانية، وذلك من أجل أن يتخذ العالم
المسيحي موقفاً عدائياً خاطئاً ومزيَّفاً ضدّ الإسلام".

(صفحات من تاريخ مكّة، سنوك هو رخونية، وترجمة د. على الشيوخ، طبع دارة الملك عبد العزيز: (1419 هـ: 2/323، 326، 330) ).

الفتوى منقولة من فتاوى واستشارات الإسلام اليوم - (ج 16 / ص 439)، بتاريخ : 02/01/1427هـ

============
الكناشة البيروتية 867
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 12-05-2013, 06:59 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
افتراضي


ملك اليمين... معناه... وأحكامه
تاريخ الفتوى : 28 ربيع الأول 1422 / 20-06-2001

السؤال
( إلا على أزواجكم أو ما ملكت أيمانكم) ما المقصود بجملة ما ملكت أيمانكم في عصرنا الحالى وما حكمه. وشكرا
الفتوى
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن الصواب في لفظ الآية كما وردت في القرآن هكذا: (إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ) [المؤمنون: 6] ، [المعارج: 30].
وملك اليمين: هم الأرقاء المملوكون لِمن ملكهم عبيداً، ذكوراً أو إناثاً.
والمقصود بقوله (أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ): النساء مِن الرقيق، وهنّ الإماء، إذ يحقّ لمالكهنّ أن يطأهنّ مِن غير عقد زواج، ولا شهود، ولا مهر، فهنّ لسن أزواجاً، فإذا جامعهن سُمّيْنَ (سراري) جمع: سُرّيـة.
وقد انتهى الرق تقريباً في عصرنا هذا، فلم يعد هناك عبيد ولا إماء لأسباب معروفة، وهذا لا يعني إبطال أحكام الرق إذا وجدت أسبابه، كالجهاد بين المسلمين والكفار، فإن نساء الكفار المحاربين سبايا تنطبق عليهن أحكام الرق، وملك اليمين، وإن أبطلته قوانين أهل الأرض. وما لم توجد هذه الأسباب الشرعية، فالأصل أن الناس أحرار.
...............................................

المفتـــي: مركز الفتوى

__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:42 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.