أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
7011 48084

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > منبر التاريخ و التراجم و الوثائق

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #11  
قديم 09-07-2017, 07:08 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
افتراضي


- سافر الشيخ مقبل الوادعي من مطار صنعاء إلى مطار الرياض صباح الثلاثاء 16 ربيع الثاني 1421 هـ، وعاد إلى صنعاء في 20 جمادى الثانية، وفي أواخر جمادى الثانية سافر إلى أمريكا للعلاج، ثم عاد إلى جدة في أواخر شوال محرماً بعمرة متمتعاً بها إلى الحج، وبعد الحج سافر إلى ألمانيا للعلاج في 6 ربيع الثاني 1422 هـ, (وخرج من ألمانيا إلى السعودية صباح الثلاثاء 27 ربيع الثاني 1422 هـ حيث نزل في المستشفى التخصصي في جدة، وتوفي ليلة الأحد 2 جمادى الأول 1422 هـ/ نقلتها من كتاب الإمام الألمعي).
* نقلتها من كتاب ((الرحلة الأخيرة لإمام الجزيرة)) لزوجة الشيخ مقبل الوادعي الثالثة أم سلمة السلفية، المطبوع في دار الآثار/ صنعاء 1424 هـ.
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 01-24-2018, 06:14 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
افتراضي


العلامة الألباني ينقل كلام تلميذه الوادعي


ذكر العلامة الألباني في (السلسلة الضعيفة) ، وتحت رقم : (2076) حديثا أوله :
[ ليأتين على الناس زمان عضوض ، يعض المؤمن على ما في يديه ، وينسى الفضل ... إلخ ] .

وحكم عليه بأنه (ضعيف جدا) ، ثم رد على من صححه من المعاصرين ،
ثم قال (رحمه الله تعالى) :
[ وأما أهل المعرفة بهذا الفن ؛ فهم لا يشكون في ضعف مثل هذا الحديث ، فهذا هو الشيخ الفاضل مقبل بن هادي اليماني يقول في تخريجه على (ابن كثير )( 1/513) بعد أن تكلم على رجال إسناده بإيجاز مفيد فردا فردا :
(والحديث ضعيف من أجل الانقطاع ، و ضعف عبيد الله بن الوليد الوصافي) ] .

انتهى كلامهما (رحمهما الله تعالى) .

وفي نقل الشيخ الألباني عن الشيخ الوادعي (خمس فوائد) :

1) تواضع الشيخ الألباني :
حيث ينقل عن أحد طلابه ؛ فإن الشيخ مقبلا من تلامذة الشيخ الألباني .
وقد سمعت الشيخ الألباني يقول في شريط رقم (174) من (سلسلة الهدى والنور) ما نصه :
[ الشيخ مقبل اليماني من تلامذتي في الجامعة الإسلامية ] . انتهى

2) تمكن الشيخ الوادعي في علم الحديث :
ولذلك استشهد الشيخ الألباني بكلامه ، وقد كان الشيخ الألباني عارفا بقدر الشيخ مقبل حقا ،
وقد سمعت الشيخ الألباني يقول عن الشيخ الوادعي ما نصه :
[ هو من أقوى المعروفين الآن في المجتمع الإسلامي : اشتغالا بعلم الحديث ] . انتهى
(المصدر السابق)

3) بُعد الشيخ الألباني عن أمراض النفوس ، وأدواء القلوب :
فما قال : (قال تلميذنا) ، ولا أبهمه فقال : (قال بعضهم) ، بل صرح به ، وذكره باسمه ، ووصفه بالشيخ ، والفاضل ، ووصف تخريجه المختصر بالإيجاز المفيد ، بل وصفه في أول كلامه بأنه من أهل المعرفة بهذا الفن .

4) أهمية النقل عن المختصين وأهل الشأن :
فإن الشيخ الألباني نقل هنا عمن وصفه بأنه من (أهل المعرفة بهذا الفن) ،
وهكذا ينبغي على طلاب العلم في الدروس والمجالس والبحوث أن ينقلوا عن أهل الفن ، وأرباب العلم ، لا عن كل من انتسب إلى العلم وليس من أهل الفن ، ولو كان من أهل العلم والفضل .

5) أن أهل السنة على تواصل عظيم بأجسادهم وقلوبهم ونقولهم :
والعلم رحم بين أهله ، فالألباني ينقل عن الوادعي ، والوادعي يجل الألباني ، وهكذا غيرهما من أهل العلم والدين .

(منقول)
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 03-20-2018, 03:19 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 7,002
افتراضي


شجاعة العلامة مقبل في إنكار المنكر :

كان رحمه الله تعالى شجاعاً يقول كلمة الحق ، وينكر المنكر لا يخاف في الله لومة لائم ، ومن قرأ كتبه عرف ذلك، أو سمع أشرطته فهو يتكلم في البدع بجميع أصنافها ، والشرك والظلم والفساد بجميع أنواعه ، وإذا رأى منكراً أو سمع به لا يهدئ له بال ولا يقر له قرار حتى ينكره ، وله ردود رد فيها على أهل الباطل بجميع أصنافهم.

فقد رد في كتابه (المخرج من الفتنة) على أصحاب الحداثة – وعلى من يحكم بغير ما أنزل الله – وعلى الإباضية – وعلى أحمد مفتي عمان أحمد الخليلي – وعلى الزيدية – ورد على أنصار السنة بالسودان وبين أن في صفوفهم من يعتقد بعقيدة المعتزلة – وعلى جماعة التكفير – وعلى جماعة التبليغ وبين لهم أخطاءهم – وعلى الأخوان المسلمين.

ورد على الطاعنين في حديث السحر في رسالة عنوانها ( ردود أهل العلم على الطاعنين في حديث السحر ) وكان مما قاله: فإني لما كنت بمدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم بلغني أن بعض الناس ينكرون حديث السحر فقلت لمن أخبرني إنه في البخاري ومسلم فقال وهم ينكرونه فقلت بمن ضعفوه وكنت أظن أنهم يسلكون مسالك العلماء في النقد والتجريح لعلهم وجدوا في سنده من هو سيء الحفظ أو جاء موصولا ً والراجح أنه منقطع أوجاء مرفوعاً والراجح فيه الوقف كما هو شأن الحافظ الدار قطني رحمه الله في انتقاداته على الصحيحين فإذا هؤلاء الجاهلون أحقر من أن يسلكوا هذا المسلك... والميزان عند هؤلاء أهواؤهم فما وافق الهوى فهو الصحيح ، وإن كان من القصص الإسرائيلية أو مما لا أصل له وما خالف أهواءهم فهو الباطل ولو كان في الصحيحين.
ورد في رسالته (إيضاح المقال في أسباب الزلزال والرد على الملاحدة الضلال)، رد فيها على الملاحدة الذين يقولون إن الزلزال أحدثته الطبيعة .

ورد في رسالته (فتوى في وحدة المسلمين مع الكفار) على أصحاب الانتخابات وأصحاب الديموقراطية وبين للمسؤولين وللمواطنين وللتجار ومشايخ القبائل ماهو واجبهم ثم بين حكم ما يسمونه بمجلس الأمة ورد – على عبد الرحيم الطحان في كتاب (إقامة البرهان على ضلال عبد الرحيم الطحان).

عندما قال إن نضرة إلى النبي صلى الله عليه وسلم تعدل عبادة آلاف السنين – وقوله إن رؤية النبي صلى الله عليه وسلم حقيقة في اليقضة ورد على أقوال أخرى من أراد المزيد فليرجع إليها.
ورد في كتابه (البركان) بين فيه الأخطاء الموجودة – في جامعة الإيمان بصنعاء ويليه كذلك (إسكات الكلب العاوي) رد فيه على القرضاوي عندما تهجم وأساء الأدب مع الرب سبحانه وتعالى .

ورد في كتابه (المصارعة) على المكارمة وفضح – الأباضية – والصوفية – ونصح فيه – الصحفيين و- العلماء – والدعاة – وأهل بيت النبوة – والمزارعين – والأمهات.

ورد في كتاب (صعقة الزلزال لنسف أباطيل الرفض والاعتزال) فضح فيها الرافضة ومنهجهم المعتزلي.
ورد في كتاب – رياض الجنة في الرد على أعداء السنة ) على من يعادي السنة وأهل السنة أما أشرطته فكثيرة جداً.

فكان: رحمه الله لا يفتر عن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر قال مرة : كنت في الحرم في الدور الثاني في الحرم فوجدت الصوفية في حلقة يرقصون ويتمتمون بأذكارهم فدخلت وسط الحلقة وصحت وقلت بيوت الله تهان ، فسكتوا ، وجاء العسكري وفرقهم .

أقول ومع هذا فأبو عبد الرحمن رحمه الله لا يخشى أحدا إلا الله ولا يبالي فيمن تكلم فيه فقد قال رحمه الله في أحد دروسه بتاريخ 18/3/1420هـ من يريد أن ينصر الحق لا بد أن يتكلموا فيه.

===============
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:10 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.