أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
13444 39549

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > المنبر الإسلامي العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #11  
قديم 04-14-2019, 02:51 PM
ابوعبد المليك ابوعبد المليك غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 4,250
افتراضي

قد تحفظ الدعوة بأسباب شرعية وحسية ، ظاهرة وخفية، منها :
حسن التعامل مع الحاكم والعالم والمخالف .
والجهل بالتعامل مع الحاكم يفضي إلى وقوع فتنة
والجهل بالتعامل مع العالم يفضي إلى ضياع سنة
والجهل بالتعامل مع المخالف يفضي إلى ظهور بدعة
والجهل بها جميعا يفضي إلى ضياع الدين والملة
__________________
أموت ويبقى ما كتبته ** فيا ليت من قرا دعاليا
عسى الإله أن يعفو عني ** ويغفر لي سوء فعاليا

قال ابن عون:
"ذكر الناس داء،وذكر الله دواء"

قال الإمام الذهبي:"إي والله،فالعجب منَّا ومن جهلنا كيف ندع الدواء ونقتحم الداءقال تعالى :
(الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب)
ولكن لا يتهيأ ذلك إلا بتوفيق الله ومن أدمن الدعاءولازم قَرْع الباب فتح له"

السير6 /369

قال العلامة السعدي:"وليحذرمن الاشتغال بالناس والتفتيش عن أحوالهم والعيب لهم
فإن ذلك إثم حاضر والمعصية من أهل العلم أعظم منها من غيرهم
ولأن غيرهم يقتدي بهم. ولأن الاشتغال بالناس يضيع المصالح النافعة
والوقت النفيس ويذهب بهجة العلم ونوره"

الفتاوى السعدية 461

https://twitter.com/mourad_22_
قناتي على اليوتيوب
https://www.youtube.com/channel/UCoNyEnUkCvtnk10j1ElI4Lg
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 04-29-2019, 07:57 PM
ابوعبد المليك ابوعبد المليك غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 4,250
افتراضي

من يتأمل السيرة النبوية بمفهومها الشرعي وليس العاطفي
يلحظ أن مصلحة الدين تحصلت بطرق :
- الصبر على الأذى .
- ومراعاة الاستطاعة .
- والنظر إلى المآلات .
- والدفع بالتي هي أحسن .
- والاعتناء بواجب الوقت .
- واقتران الشجاعة بالسماحة .
- والتعامل مع الغير بالرفق والعدل

*
غالباً لا يقع الخروج على الحاكم
بتأويلات فاسدة وتقريرات باطلة إلا بعد :

- الخروج على دليل الشريعة
- والخروج على أصول الفكرة
-والخروج على نواميس الفطرة
- والخروج على ضوابط المصلحة
- والخروج على مصادر الفتوى
- والخروج على كبار القدوة .
فعالجوا الأسباب والأعراض !

إذا وقعت النازلة في بلد ما
فالموفق الصادق يتعامل مع موجودات بلده
على أنها ثوابت ومصالح وضرورات
لا على أنها منافع وغنائم ومستحقات
فيتورع ولا يتأول، ويتثبت ولا يتعجل .
ويدرك حقيقة شرعية مهمة
وهي أن عصمة المال العام أشدّ من عصمة المال الخاص :
فهو يحفظ ضروريا أو يحرس كليا
__________________
أموت ويبقى ما كتبته ** فيا ليت من قرا دعاليا
عسى الإله أن يعفو عني ** ويغفر لي سوء فعاليا

قال ابن عون:
"ذكر الناس داء،وذكر الله دواء"

قال الإمام الذهبي:"إي والله،فالعجب منَّا ومن جهلنا كيف ندع الدواء ونقتحم الداءقال تعالى :
(الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب)
ولكن لا يتهيأ ذلك إلا بتوفيق الله ومن أدمن الدعاءولازم قَرْع الباب فتح له"

السير6 /369

قال العلامة السعدي:"وليحذرمن الاشتغال بالناس والتفتيش عن أحوالهم والعيب لهم
فإن ذلك إثم حاضر والمعصية من أهل العلم أعظم منها من غيرهم
ولأن غيرهم يقتدي بهم. ولأن الاشتغال بالناس يضيع المصالح النافعة
والوقت النفيس ويذهب بهجة العلم ونوره"

الفتاوى السعدية 461

https://twitter.com/mourad_22_
قناتي على اليوتيوب
https://www.youtube.com/channel/UCoNyEnUkCvtnk10j1ElI4Lg
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 05-05-2019, 12:35 AM
ابوعبد المليك ابوعبد المليك غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 4,250
افتراضي

حقيقة التغيير والتقدم والتطوير :

لم تكن الفوضى ولا الثورة ولا إثارة الفتنة طريقاً للنهوض بواقع الأمة
لأن الأمة لا تتقدم إلى المقاصد ولا تنهض بالمطالب
إلا بثلاثية التغيير الشرعي والكوني ، وهي :
- النهوض بمنهجية التعليم .
- والارتقاء بأدوات التفكير .
- والاعتناء بوسائل التفهيم
__________________
أموت ويبقى ما كتبته ** فيا ليت من قرا دعاليا
عسى الإله أن يعفو عني ** ويغفر لي سوء فعاليا

قال ابن عون:
"ذكر الناس داء،وذكر الله دواء"

قال الإمام الذهبي:"إي والله،فالعجب منَّا ومن جهلنا كيف ندع الدواء ونقتحم الداءقال تعالى :
(الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب)
ولكن لا يتهيأ ذلك إلا بتوفيق الله ومن أدمن الدعاءولازم قَرْع الباب فتح له"

السير6 /369

قال العلامة السعدي:"وليحذرمن الاشتغال بالناس والتفتيش عن أحوالهم والعيب لهم
فإن ذلك إثم حاضر والمعصية من أهل العلم أعظم منها من غيرهم
ولأن غيرهم يقتدي بهم. ولأن الاشتغال بالناس يضيع المصالح النافعة
والوقت النفيس ويذهب بهجة العلم ونوره"

الفتاوى السعدية 461

https://twitter.com/mourad_22_
قناتي على اليوتيوب
https://www.youtube.com/channel/UCoNyEnUkCvtnk10j1ElI4Lg
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 05-09-2019, 09:35 PM
ابوعبد المليك ابوعبد المليك غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 4,250
افتراضي

في زماننا :

حاجة الأمة إلى فكر الفقهاء أكثر من حاجتها إلى فقهاء الفكر
وحاجتها إلى أدب اللسان أشدّ من حاجتها إلى لسان الأدب

وحاجتها إلى سياسة الشرع لا إلى شرع السياسة
ولا تصل إلى أدب الملوك إلا بملوك الأدب

حقيقة شرعية تاريخية كونية :

لا تعود للأمة الإسلامية فروسية السيف والطعان
إلا إذا عادت إليها فروسية اليقين والإيمان

ولا تظهر فيها فروسية اليقين والإيمان
إلا إذا صالت بفروسية العلم والبيان .
__________________
أموت ويبقى ما كتبته ** فيا ليت من قرا دعاليا
عسى الإله أن يعفو عني ** ويغفر لي سوء فعاليا

قال ابن عون:
"ذكر الناس داء،وذكر الله دواء"

قال الإمام الذهبي:"إي والله،فالعجب منَّا ومن جهلنا كيف ندع الدواء ونقتحم الداءقال تعالى :
(الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب)
ولكن لا يتهيأ ذلك إلا بتوفيق الله ومن أدمن الدعاءولازم قَرْع الباب فتح له"

السير6 /369

قال العلامة السعدي:"وليحذرمن الاشتغال بالناس والتفتيش عن أحوالهم والعيب لهم
فإن ذلك إثم حاضر والمعصية من أهل العلم أعظم منها من غيرهم
ولأن غيرهم يقتدي بهم. ولأن الاشتغال بالناس يضيع المصالح النافعة
والوقت النفيس ويذهب بهجة العلم ونوره"

الفتاوى السعدية 461

https://twitter.com/mourad_22_
قناتي على اليوتيوب
https://www.youtube.com/channel/UCoNyEnUkCvtnk10j1ElI4Lg
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 05-12-2019, 01:19 AM
ابوعبد المليك ابوعبد المليك غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 4,250
افتراضي

الموازنة بين الحسنات والسيئات
والتفريق بين مواضع الصلاح ومواضع الفساد
والعمل على رفع الخطأ وإقرار الصواب بميزان الاعتدال
وطريقة الاستفصال عن المراحل والأحوال
والتفصيل في الأقوال والأحكام من غير تعميم ولا إطلاق
ولا انتقاد بقصد الانتقام = منهج إسلامي عريق وطريق رباني أصيل
__________________
أموت ويبقى ما كتبته ** فيا ليت من قرا دعاليا
عسى الإله أن يعفو عني ** ويغفر لي سوء فعاليا

قال ابن عون:
"ذكر الناس داء،وذكر الله دواء"

قال الإمام الذهبي:"إي والله،فالعجب منَّا ومن جهلنا كيف ندع الدواء ونقتحم الداءقال تعالى :
(الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب)
ولكن لا يتهيأ ذلك إلا بتوفيق الله ومن أدمن الدعاءولازم قَرْع الباب فتح له"

السير6 /369

قال العلامة السعدي:"وليحذرمن الاشتغال بالناس والتفتيش عن أحوالهم والعيب لهم
فإن ذلك إثم حاضر والمعصية من أهل العلم أعظم منها من غيرهم
ولأن غيرهم يقتدي بهم. ولأن الاشتغال بالناس يضيع المصالح النافعة
والوقت النفيس ويذهب بهجة العلم ونوره"

الفتاوى السعدية 461

https://twitter.com/mourad_22_
قناتي على اليوتيوب
https://www.youtube.com/channel/UCoNyEnUkCvtnk10j1ElI4Lg
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 06-07-2019, 05:22 PM
ابوعبد المليك ابوعبد المليك غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 4,250
افتراضي

عندما يتكلم الجميع في العالم الإسلامي من العلماء وغير العلماء
ومن المشايخ وغير المشايخ ومن المختصين وغير المختصين
في كل حكم شرعي...
ستكون النتيجة ولا محالة
أن المسلم لا يميز بين الضياء والليل
ولا يفرق بين الفجر الكاذب والفجر الصادق
ويبقى الشك قائما واليقين غائبا .
***
لم يبحث السلف كثيرا في أدب الخلاف
لأنهم كانوا فقهاء في أدب الاجتماع .
عندما يقع الخلل في الفرع
فإنما وقع لخللٍ في الأصل
فالاجتماع أصل والخلاف فرع
__________________
أموت ويبقى ما كتبته ** فيا ليت من قرا دعاليا
عسى الإله أن يعفو عني ** ويغفر لي سوء فعاليا

قال ابن عون:
"ذكر الناس داء،وذكر الله دواء"

قال الإمام الذهبي:"إي والله،فالعجب منَّا ومن جهلنا كيف ندع الدواء ونقتحم الداءقال تعالى :
(الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب)
ولكن لا يتهيأ ذلك إلا بتوفيق الله ومن أدمن الدعاءولازم قَرْع الباب فتح له"

السير6 /369

قال العلامة السعدي:"وليحذرمن الاشتغال بالناس والتفتيش عن أحوالهم والعيب لهم
فإن ذلك إثم حاضر والمعصية من أهل العلم أعظم منها من غيرهم
ولأن غيرهم يقتدي بهم. ولأن الاشتغال بالناس يضيع المصالح النافعة
والوقت النفيس ويذهب بهجة العلم ونوره"

الفتاوى السعدية 461

https://twitter.com/mourad_22_
قناتي على اليوتيوب
https://www.youtube.com/channel/UCoNyEnUkCvtnk10j1ElI4Lg
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 07-09-2019, 05:12 PM
ابوعبد المليك ابوعبد المليك غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 4,250
افتراضي

عندما يتكلم الجميع في العالم الإسلامي من العلماء وغير العلماء ومن المشايخ وغير المشايخ ومن المختصين وغير المختصين في كل حكم شرعي... ستكون النتيجة ولا محالة أن المسلم لا يميز بين الضياء والليل ولا يفرق بين الفجر الكاذب والفجر الصادق ويبقى الشك قائما واليقين غائبا .

لم يبحث السلف كثيرا في أدب الخلاف ... لأنهم كانوا فقهاء في أدب الاجتماع .
عندما يقع الخلل في الفرع ؛ فإنما وقع لخللٍ في الأصل ؛ فالاجتماع أصل والخلاف فرع .

فقه التوحيد

الغاية من الخلق
حقيقة العبودية
التعريف بالتوحيد وتقريره
أقسام التوحيد ومسائله
تحقيق التوحيد وتكميله
حقوق التوحيد ولوازمه
نواقض التوحيد وقوادحه
أسباب الشرك ومادته
مداخل الشرك وذرائعه
تاريخ التوحيد ودعاته
الترغيب بالتوحيد وتقريبه
عاقبة الشرك ومآلاته .

خاطرة دعوية :

قد ينشغل الدعاة بالكلام على وسائل الدعوة وأساليبها أكثر من انشغالهم بالكلام على مقاصد الدعوة وغاياتها ...
كما قد ينشغل الدعاة بالكلام على وعظ الغافل أكثر من انشغالهم بتعليم الجاهل ... كما قد ينشغل الدعاة بوصف الواقع أكثر من انشغالهم بتعيين الواجب !!

القصد الحسن والنية الصادقة والإرادة الجازمة والاعتقادات الصحيحة مقدمات ضرورية لوجود الأقوال السديدة والأعمال الصالحة والمنهاج السليمة والعواقب الحميدة .
وإذا صحت المقدمات سلمت النتائج ... وإذا ضعفت النتائج دلّ هذا على ضعف المقدمات .

إذا قصد العبدُ العلمَ النافع فهو يقصد أموراً ثلاثة :
الأول : يقصد العلم النافع في ذاته من الكتاب والسنة .
والثاني : أن يدرك العبد أن الانتفاع بهذا العلم لا يكون إلا بعقل صحيح وقلب سليم ، أو فهم دقيق وقصد سليم .
والثالث : وهو أن العلم لا يُنتفع به إلا مع رفع الموانع والعوائق

يحتاج العبد إلى أن ينظر في قضية الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بحسب الاعتبارات التالية :
- مفهومه العام وحقيقته الجامعة .
- اصطلاحاته وأسماؤه .
- تأصيله الشرعي وتكييفه الفقهي
- أنواعه وصوره .
- مراتبه ودرجاته .
- أصوله وقواعده الكلية .
- احكامه التكليفية والحاجة إليه .
- أسبابه وشروطه وموانعه .
- وسائله وأساليبه
-مقاصده وأغراضه الشرعية .
- ثوابته ومتغيراته
- اثاره ومآلاته في الوجود والعدم .
- صفات القائمين به وأهليتهم
- علاقته بمنهج الأنبياء
- علاقته بأحكام السياسة الشرعية .
- علاقته بمبحث المصالح الشرعية
- علاقته بالدعوة إلى الله تعالى .

علاقته بالإصلاح الشرعي الشامل .
- أسباب نشوء الخطأ فيه .
فهذه أصول الكلام في قضية الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وتطبيقاته الواقعية والجزئية وتأصيلاته الشرعية والعلمية وآدابه المرعية وخصائصه الدينية بلا إفراط ولا تفريط ، ومن غير تسيس ولا تشديد ...
ومن حرم الأصول حرم الوصول
.
__________________
أموت ويبقى ما كتبته ** فيا ليت من قرا دعاليا
عسى الإله أن يعفو عني ** ويغفر لي سوء فعاليا

قال ابن عون:
"ذكر الناس داء،وذكر الله دواء"

قال الإمام الذهبي:"إي والله،فالعجب منَّا ومن جهلنا كيف ندع الدواء ونقتحم الداءقال تعالى :
(الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب)
ولكن لا يتهيأ ذلك إلا بتوفيق الله ومن أدمن الدعاءولازم قَرْع الباب فتح له"

السير6 /369

قال العلامة السعدي:"وليحذرمن الاشتغال بالناس والتفتيش عن أحوالهم والعيب لهم
فإن ذلك إثم حاضر والمعصية من أهل العلم أعظم منها من غيرهم
ولأن غيرهم يقتدي بهم. ولأن الاشتغال بالناس يضيع المصالح النافعة
والوقت النفيس ويذهب بهجة العلم ونوره"

الفتاوى السعدية 461

https://twitter.com/mourad_22_
قناتي على اليوتيوب
https://www.youtube.com/channel/UCoNyEnUkCvtnk10j1ElI4Lg
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:12 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.