أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
24301 42626

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > المنبر الإسلامي العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-09-2019, 02:12 PM
عمار البوريني عمار البوريني غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: المملكة الأردنية الهاشمية
المشاركات: 887
افتراضي المُنتقى من "مناسك الحج والعُمرة" للإمام الألباني رحمه الله تعالى "الرّسالة الثانية"




مِنْ مٌحَمَّدٍ بنِ أَحْمَدَ أَبُو لَيْلَى الأَثَرِيِّ
صَاحِبُ مَوْقِعِ دَعْوَتُنَا أَوَّلاً
السّلفيّة أهل الحديثِ والأثرِ
وناشِرِ علمِ الإِمامِ الألبانِيِّ
رَحِمَهُ الله تعَالَى
ہ•┈••✾•◆❀◆•✾••┈•ہ

🔮 المُنتقى من "مناسك الحج والعُمرة" للإمام الألباني رحمه الله:

🌴 *الرّسالة الثانية (13/2):*

*بين يدي الإحرام:*

1- يُستحبُّ لِمن عزم على الحج أو العمرة المُفردة أن يغتسل للإحرام ولو كانت حائضا أو نفساء.

2- ثم يلبس الرجل ما شاء من الألبسة التي لم تُفصَّل على قَدر الأعضاء وهي المُسماة عند الفقهاء بِـ "غير المخيط"، فيلبس الإزار والرداء ونحوهما والنَّعلين وهما كل ما يلبس على الرِّجلين لِوقايتهما مِما لا يستُر الكعبين.

3- ولا يلبس القلنسوة والعمامة ونحوهما مما يستر الرأس مباشرة. هذا لِلرجل.

*وأما المرأة:* فلا تنزع شيئا من لباسها المشروع إلا أنها لا تشُد على وجهها النقاب والبُرقع أو اللِّثام أو المنديل ولا تلبس القفازين وقد قال صلى الله عليه وسلم: "لا يلبس المحرم القميص ولا العمامة ولا البرنس ولا السراويل ولا ثوبا مَسَّه وَرس ولا زعفران ولا الخفين إلا أن لا يجد نعلين [فيلبس الخفين]. وقال: "لا تنتقب المرأة المحرمة ولا تلبس القفازين".
ويجوز للمرأة أن تستر وجهها بشيء كالخمار أو الجلباب تلقيه على رأسها وتسدله على وجهها وإن كان يمس الوجه على الصحيح ولكنها لا تشده عليها كما قال ابن تيمية رحمه الله تعالى.
4- وله أن يلبس الإحرام قبل الميقات ولو في بيته كما فعله رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه. وفي هذا تيسير على الذين يحجون بالطائرة ولا يمكنهم لبس الإحرام عند الميقات فيجوز لهم أن يصعدوا الطائرة في لباس الإحرام ولكنهم لا يحرمون إلا قبل الميقات بيسير حتى لا يفوتهم الميقات وهم غير محرمين.
5- وأن يدهن ويتطيب في بدنه بأي طيب شاء له رائحة ولا لون له إلا النساء. فطيبهن ما له لون ولا رائحة له وهذا كله قبل أن ينوي الإحرام عند الميقات وأما بعده فحرام.

*الإحرام ونيته:*
6- فإذا جاء ميقاته وجب عليه أن يُحرم ولا يكون ذلك بمجرّد ما في قلبه من قصد الحج ونيَّته فإنّ القصد ما زال في القلب منذ خرج من بلده بل لا بد من قول أو عمل يَصير به محرِما، فإذا لبَّى قاصدا للإحرام انعقد إحرامه اتفاقا.
7- ولا يقول بلسانه شيئا بين يدي التلبية مثل قولهم: اللّهم إني أريد الحج أو العمرة فيسره لي وتقبله مني ... لعدم وروده عن النبي صلى الله عليه وسلم، وهذا مثل التلفظ بالنية في الطهارة والصلاة والصيام فكل ذلك من محدثات الأمور ومن المعلوم قوله صلى الله عليه وسلم: " ... فإن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار".


🌴🌴🌴🌴🌴🌴🌴
*(http://d3watuna.com)*


*|[رُبّٙ مُبلّٙغٍ أٙوْعٙى مِنْ سٙامِعٍ]|*
*|[رُبّٙ حاملِ فِقهٍ إلى مٙن هُو أٙفقٙه مِنه]|*
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:52 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.