أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
84903 86912

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > منبر الرد على أهل الأهواء و الشيعة الشنعاء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-14-2017, 04:36 PM
أبو يزن أشرف بن تيسير الحديدي أبو يزن أشرف بن تيسير الحديدي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: الاردن - السلط
المشاركات: 322
افتراضي الحوار مع منكر السنة


الحوار مع منكر السنة

قل له : هل أنت تنكر السنة من باب حجيتها؟ أي من باب أن أقوال وأفعال رسول الله صلى الله عليه وسلم ليست بحجة، أم أنك تنكرها لأنك تشكك في صحة نقلها؟

فإن قال لك : بل أنا أقر بحجية السنة، وأن أقوال وأفعال الرسول صلى الله عليه وسلم حجة، ولكن ما الذي يضمن لنا أن المنقول لنا هو السنة، وأنه لم يعتريه الزيادة والنقصان والتغيير والتحريف.

فقل له : هذا إعتراف جيد منك، فأنت تقر بحجية السنة وأنها من الدين، ولكنك تشكك في النقل وحسب، فأقول لك : إن كانت السنة من دين الله، الذي أنزله وارتضاه، وتعبد به عباده إلى يوم الدين، أتراه سبحانه وتعالى يضيعها وهي من الدين، ويترك عباده هملا أو بدين ناقص ضائع إلى يوم الدين.

_________________________

وإن قال لك : بل أنكر حجية السنة ولا أؤمن بها، ولا أؤمن إلا بالقرءان فقط، لأن الله سبحانه وتعالى تعهد بحفظه.

فقل له : فكيف تصلي، فالقرءان لم يذكر الصلوات الخمسة، وكيفية أدائها، وأوقاتها بالتحديد.

فإن قال : لا، هذه العبادات تناقلها المسلمون بالتواتر على تاريخ الإسلام، فهذه السنن العملية آخذ بها لأنها وصلت إلينا بالتواتر، أما السنن القولية فلا آخذ بها، لاحتمال ورود الخطأ فيها.

فقل له : حتى السنن العملية يحتمل ورود الخطأ فيها، فكيف لنا أن نميز الصحيح فيها من الخاطئ، والواجب فيها من المستحب، والركن فيها من الشرط، ثم إنه لا يوجد ضامن ولا ضابط لاستمرار أفعال الناس، فالناس قد تنقطع أفعالهم سواء في العادات أو في العبادات، والواقع شاهد على هذا، فقد إنقطعت كثير من عادات الناس، وكذلك كثير من العبادات، فماذا لو إنقطع الناس عن الصلاة أو عن الحج، ولم يعد هناك ذلك الفعل المتواتر، فهل ينقطع الدين، ولا يبقى للناس ما يعلمون به أمور دينهم

فإن قال : يعلمونه من القرءان، فالصلاة والحج مذكوران في القرءان.

فقل له : مذكوران بالإجمال، فكيف للناس أن يعلموا تفاصيل العبادات وأوقاتها وهيئاتها، وقد انقطع العمل.

فإن قال : كلا فالدين محفوظ، فلا يمكن أن ينقطع العمل.

فقل له : كلا فعلى مذهبك القرءان فقط هو المحفوظ، فإذا كان الدين محفوظا، يلزم من هذا أن يحفظ الله عز وجل لنا السنة كلها، القولية والعملية، أليست من الدين؟
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:30 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.