أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
4860 46338

العودة   {منتديات كل السلفيين} > منابر الأخوات - للنساء فقط > منبر الأخوات العام - للنساء فقط

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #41  
قديم 01-10-2013, 05:50 AM
أم عبدالله نجلاء الصالح أم عبدالله نجلاء الصالح غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: عمّـــان الأردن
المشاركات: 2,578
افتراضي أول مَن بدأ بالتعــــــدّد مِن أبناء الشيخ أبو عبدالله عزت - رحمه الله تعالى -.

أول مَن بدأ بالتعــــــدّد مِن أبناء الشيخ أبو عبدالله عزت
- رحمه الله وجعل الفردوس الأعلى مأواه -.


في يوم عودته الميمون - بإذن الله تعالى - مِن الحج هذا العام، كان الأخ " إبراهيم " ابن الشيخ أبو عبدالله عزت
- رحمه الله تعالى - على موعد مع زواجه الثاني.

على موعد مع مشروع جبر خاطر، ورسم بسمةٍ على شفاه أيتام صغار.

فهنيئاً له، هنيئاً لكِ يا أم عبدالله " زهر " فإن هذا الشبلُ من ذاك الأسد، هنيئاً لكِ ولكلّ أمٍ سَهرَت، وَعلى التربيةِ الإيمانيـــةِ حَرَصَت،
ورحم الله أباً حَذوَ القذّة بالقذّة بشرعٍ اقتدى، وهنيئاً لإبنٍ على الدرب سار.


- أحسبهم كذلك والله حسيبهم، ولا أزكيــــهِم على الله -.

وجزى الله خير الجزاء، زوجةً لوجهِ اللهِ صَبَرَتْ واحْتَسَبَتْ، وهنيئاً للعروس،
(على الخير والبركة وعلى خير طائر). [1]

باركَ الله لك، وباركَ الله عليك، وجمعَ بينكما على خير.

إنّ الأخ " إبراهيم " لم يتزوج ثانيــــةً طلباً لمالٍ، ولا جمالٍ، ولا ذريــــة، إذ أنه - بفضل الله تعالى - لا يعوزُهُ مِن ذلك شيئاً، ولم يكد يمضِ على زواجــِــهِ الأوّل ثلاثُ سنوات.

وإن مما يُثلج الصدر، أنهُ لم يتزوج إلا خالصاً لوجـــهِ الله - تعالى - كما علمت مِن ذويه الكرام - ثمّ ليُعينَ زوجَهُ الثانيـــة على قضاء حاجـــتها وحاجــــة أبناءِها، وتربيتهم وتعليمهم بعد وفاة أبيهم.

وبذا يكون على خطى الوالد الكريم - رحمه الله تعالى - في اتباع منهج الحق، وحرصه على قضاء حوائج المسلمين.

أعانه الله وبارك الله فيه، وفي أزواجــــه وذريتــــه، وثبتهُ الله على الهدي القويم، وأثقل له ولوالديه الموازين في يوم لا ينفع فيه مال ولا بنون، إلا من أتى الله بقلب سليم.

_________

[1] أي : على أفضل حظ ونصيب، وطائر الإنسان : نصيبه. والحديث رواه البخاري ومسلم والبيهقي. وانظر : [كتاب آداب الزفاف (ص 102)].
__________________
يقول الله - تعالى - : {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَلَكِنْ كَذَّبُوا فَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُون} [سورة الأعراف :96].

قال العلامة السعدي - رحمه الله تعالى - في تفسير هذه الآية الكريمة : [... {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا} بقلوبهم إيمانًاً صادقاً صدقته الأعمال، واستعملوا تقوى الله - تعالى - ظاهرًا وباطنًا بترك جميع ما حرَّم الله؛ لفتح عليهم بركات من السماء والارض، فأرسل السماء عليهم مدرارا، وأنبت لهم من الأرض ما به يعيشون وتعيش بهائمهم في أخصب عيشٍ وأغزر رزق، من غير عناء ولا تعب، ولا كدٍّ ولا نصب ... ] اهـ.
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 01-10-2013, 09:46 AM
أم محمد السلفية أم محمد السلفية غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: فلـسـطـيـن/ رام الله
المشاركات: 671
افتراضي

اقتباس:
أعانه الله وبارك الله فيه، وفي أزواجــــه وذريتــــه، وثبتهُ الله على الهدي القويم، وأثقل له ولوالديه الموازين في يوم
لا ينفع فيه مال ولا بنون، إلا من أتى الله بقلب سليم.
اللهم آميـــــــــــــــــــــــــــــــــــن ..
اللهم آميـــــــــــــــــــــــــــن
وبارك الله فيك يا أم عبد الله نجلاء الصالح وزادكِ علماً ونفع بك ..
اللهم آميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن
__________________
كتبتُ وقد أيقنتُ يوم كتابتى ****** بأن يدى تفنى ويبقى كتابها
فإن عملت خيراً ستجزى ***** وإن عملت شراً عليَ حسابها


***********
زوجة أمير جبرين
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 01-10-2013, 01:18 PM
أم عبدالله نجلاء الصالح أم عبدالله نجلاء الصالح غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: عمّـــان الأردن
المشاركات: 2,578
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم محمد السلفية مشاهدة المشاركة
اللهم آميـــــــــــــــــــــــــــــــــــن ..
اللهم آميـــــــــــــــــــــــــــن
وبارك الله فيك يا أم عبد الله نجلاء الصالح وزادكِ علماً ونفع بك ..
اللهم آميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن
وإياكم ولكم بمثل وزيادة ابنتي الحبيبــــــة "أم محمد السلفيـــــــة" رؤية وجه الله الكريم في جنة عرضها كعرض السموات والأرض.

مرورك أسعدني والدعاء، جعلك الله من سعداء الدنيا والآخرة، وجزاك الله خير الجزاء.
__________________
يقول الله - تعالى - : {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَلَكِنْ كَذَّبُوا فَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُون} [سورة الأعراف :96].

قال العلامة السعدي - رحمه الله تعالى - في تفسير هذه الآية الكريمة : [... {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا} بقلوبهم إيمانًاً صادقاً صدقته الأعمال، واستعملوا تقوى الله - تعالى - ظاهرًا وباطنًا بترك جميع ما حرَّم الله؛ لفتح عليهم بركات من السماء والارض، فأرسل السماء عليهم مدرارا، وأنبت لهم من الأرض ما به يعيشون وتعيش بهائمهم في أخصب عيشٍ وأغزر رزق، من غير عناء ولا تعب، ولا كدٍّ ولا نصب ... ] اهـ.
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 01-11-2013, 03:58 AM
ام البراء ام البراء غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 952
افتراضي

جزاك الله خيرا أستاذتنا المفضالة أم عبد الله ونفع بك...
بارك الله في ابن الشيخ عزت خضر وجزاه الله خيرا..
ولا ننسى الزوجة الأولى .. ! أسأل الله أن يثبت فؤادها ويجبر كسر قلبها..ويأجرها في مصابها ويخلفها الله خيرا...
__________________
زوجة أبي الحارث باسم خلف
رد مع اقتباس
  #45  
قديم 01-11-2013, 09:21 PM
أم عبدالله نجلاء الصالح أم عبدالله نجلاء الصالح غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: عمّـــان الأردن
المشاركات: 2,578
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام البراء مشاهدة المشاركة
جزاك الله خيرا أستاذتنا المفضالة أم عبد الله ونفع بك...
بارك الله في ابن الشيخ عزت خضر وجزاه الله خيرا..
ولا ننسى الزوجة الأولى .. ! أسأل الله أن يثبت فؤادها ويجبر كسر قلبها..ويأجرها في مصابها ويخلفها الله خيرا...
اللهم آمين ... آمين، وفيكم بارك الله ابنتي الحبيبــــــة "أم البراء"، وجزاكم عني وعنها خير الجزاء.

أسعدني مرورك والدعاء، شكر الله لك، وجعلك وأحبتك من سعداء الدنيا والآخرة.

أسأل الله - تعالى - أن يعظم لها الأجر والمثوبة، وأن يُرضّيها بالقضاء، ويثبّت قلبها، ويزيد يقينها، ويجبر كسرها، وييسر أمرها، ويوفقها والجميع لما يُحبه الله
- جلّ في عُلاه - ويرضاه.
__________________
يقول الله - تعالى - : {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَلَكِنْ كَذَّبُوا فَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُون} [سورة الأعراف :96].

قال العلامة السعدي - رحمه الله تعالى - في تفسير هذه الآية الكريمة : [... {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا} بقلوبهم إيمانًاً صادقاً صدقته الأعمال، واستعملوا تقوى الله - تعالى - ظاهرًا وباطنًا بترك جميع ما حرَّم الله؛ لفتح عليهم بركات من السماء والارض، فأرسل السماء عليهم مدرارا، وأنبت لهم من الأرض ما به يعيشون وتعيش بهائمهم في أخصب عيشٍ وأغزر رزق، من غير عناء ولا تعب، ولا كدٍّ ولا نصب ... ] اهـ.
رد مع اقتباس
  #46  
قديم 01-12-2013, 10:00 AM
ام توفيق حنان ام توفيق حنان غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
الدولة: الاردن
المشاركات: 90
افتراضي


الحمد لله
جزاك الله خيرا حبيبتي ام عبد الله
صدقا كنت اظن ان لا يقوم شاب بمثل هذا الصنيع في زماننا
لكن سبحان الله !!
لانا صرنا نسمع عن رجال كبار بالعمر ويريدون حورية في الدنيا

اسأل الله ان يرحم والديه ويعظم له ولهما ولك ولزوجته الاجر
ولكل من عمل عملا وابتغى به وجه الله اللهم ءامين



__________________
مما اعجب الشيخ المحدًث ابي اسحق الحويني حفظه الله:
انً الحياة في سبيل الله أصعب من الموت في سبيل الله
رد مع اقتباس
  #47  
قديم 01-18-2013, 12:21 PM
أم عبدالله نجلاء الصالح أم عبدالله نجلاء الصالح غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: عمّـــان الأردن
المشاركات: 2,578
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم توفيق مشاهدة المشاركة

الحمد لله
جزاك الله خيرا حبيبتي ام عبد الله
صدقا كنت اظن ان لا يقوم شاب بمثل هذا الصنيع في زماننا
لكن سبحان الله !!
لانا صرنا نسمع عن رجال كبار بالعمر ويريدون حورية في الدنيا

اسأل الله ان يرحم والديه ويعظم له ولهما ولك ولزوجته الاجر
ولكل من عمل عملا وابتغى به وجه الله اللهم ءامين
اللهم آمين ... آمين ابنتي الحبيبــــة "أم توفيق".
شكر الله لك المرور والدعاء، وجزاك الله خير الجزاء.

لا عجب ابنتي الحبيبـــــة فإن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أخبرنا بأنه : (لا تزال طائفـــــة من أمتي قائمـــة بأمر الله، لا يضرهم من خذلهم، ولا من خالفهم، حتى يأتي أمر الله، وهم ظاهرون على الناس).
[متفق عليه].

جعلنا الله منهم وإياكم أجمعين.

وما أجمل أن تكون رفيقـــــة العمر خيرمتاع "حوريـــّـــةً" في الدنيا قبل الآخرة للشباب والشيب، إذا غذيت بزاد الإيمان، وزينت بلباس التقوى.
وذلك ليس بجمال الخِلقـــَــة فقط، كما يظن البعض، فكم من جميلةٍ دون ورعٍ ولا تقوى كان جمالها وبالاً عليه وعليها.

نسأل الله - تعالى - العفو والعافيـــــة في الدنيا والآخرة.
__________________
يقول الله - تعالى - : {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَلَكِنْ كَذَّبُوا فَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُون} [سورة الأعراف :96].

قال العلامة السعدي - رحمه الله تعالى - في تفسير هذه الآية الكريمة : [... {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا} بقلوبهم إيمانًاً صادقاً صدقته الأعمال، واستعملوا تقوى الله - تعالى - ظاهرًا وباطنًا بترك جميع ما حرَّم الله؛ لفتح عليهم بركات من السماء والارض، فأرسل السماء عليهم مدرارا، وأنبت لهم من الأرض ما به يعيشون وتعيش بهائمهم في أخصب عيشٍ وأغزر رزق، من غير عناء ولا تعب، ولا كدٍّ ولا نصب ... ] اهـ.
رد مع اقتباس
  #48  
قديم 08-04-2013, 06:31 PM
أم النور أم النور غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 8
افتراضي شكر وبحث عن صحبة صالحة ^^

السلام عليكن
بوركت اخيتي على هذا الموضوع الرائع.. انا اختكن في الله من تونس.. مازلت جديدة في طلب العلم الشرعي (دعواتكن لي بالثبات) وقد احببت الموضوع كثيرا صراحة في البداية كان في نفسي شيئ عندما قرات ان له اربعة زوجات.. ولكن بعد ان قرات رايت كم هو رؤوف هذا الشيخ رحمه الله.. اقتنصت الكثير من الفوائد وبدات في نشر المقال بين اخواتي.. (وكلهن ينافسنني في الجهل للاسف..) ولكن ما اسعدني ان الشيخ حين تزوج كان عمره واحد وعشرين عام ولم يكن عالما بعد.. وانا الان عمري واحد وعشرين سنة.. دعواتكن ان استقيم كما يجب وارجو من الله ان اجد بينكن صحبة صالحة تعينني على هذا..
رد مع اقتباس
  #49  
قديم 11-10-2013, 12:47 AM
أم عبدالله نجلاء الصالح أم عبدالله نجلاء الصالح غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: عمّـــان الأردن
المشاركات: 2,578
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم النور مشاهدة المشاركة
السلام عليكن
بوركت اخيتي على هذا الموضوع الرائع.. انا اختكن في الله من تونس.. مازلت جديدة في طلب العلم الشرعي (دعواتكن لي بالثبات) وقد احببت الموضوع كثيرا صراحة في البداية كان في نفسي شيئ عندما قرات ان له اربعة زوجات.. ولكن بعد ان قرات رايت كم هو رؤوف هذا الشيخ رحمه الله.. اقتنصت الكثير من الفوائد وبدات في نشر المقال بين اخواتي.. (وكلهن ينافسنني في الجهل للاسف..) ولكن ما اسعدني ان الشيخ حين تزوج كان عمره واحد وعشرين عام ولم يكن عالما بعد.. وانا الان عمري واحد وعشرين سنة.. دعواتكن ان استقيم كما يجب وارجو من الله ان اجد بينكن صحبة صالحة تعينني على هذا..
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ابنتي الحبيبـــــة " أم النور ".

حيـــــّــــاك المولى وبيـــــّـــــاك، وسدد على دروب الخير والهدى خطاك.

مرورك أسعدني، فأهلاً ومرحبـــًا بك ابنـــةً حبيبـــةً، وأختـــًا عزيزة بين أخواتٍ عزيزاتٍ غاليـــاتٍ في منتداكِ

" منتدى كل السلفيين"

تثرينه بما يفتح الله عليك من درر، وينفعك الله به.

أسأل الله - تعالى - لك وللجميع التوفيق والسداد، والعلم النافع، والصحبـة الصالحة، والثبات على طريق الإستقامة.

وأن يطيل الله عمرك بالصالحــــات، ويرحم فضيلة الشيخ " ابو عبدالله عزت " رحمة واسعة، وأن يجمعه مع أهل بيته وأحبته جناتٍ ونهر، في مقعد صدقٍ عند مليك مقتدر.
__________________
يقول الله - تعالى - : {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَلَكِنْ كَذَّبُوا فَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُون} [سورة الأعراف :96].

قال العلامة السعدي - رحمه الله تعالى - في تفسير هذه الآية الكريمة : [... {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا} بقلوبهم إيمانًاً صادقاً صدقته الأعمال، واستعملوا تقوى الله - تعالى - ظاهرًا وباطنًا بترك جميع ما حرَّم الله؛ لفتح عليهم بركات من السماء والارض، فأرسل السماء عليهم مدرارا، وأنبت لهم من الأرض ما به يعيشون وتعيش بهائمهم في أخصب عيشٍ وأغزر رزق، من غير عناء ولا تعب، ولا كدٍّ ولا نصب ... ] اهـ.
رد مع اقتباس
  #50  
قديم 12-12-2013, 02:38 PM
أم آدم أم آدم غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: المغرب
المشاركات: 12
Thumbs up

رحمه الله وجعل مثواه الجنة
وجزاكن الله أخواتي الفاضلات على هذه المقابلة الطيبة
وعلى التعريفات فلم يكن لي دراية مسبقة بهذا الشيخ.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:29 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.