أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
45388 48051

العودة   {منتديات كل السلفيين} > منابر الأخوات - للنساء فقط > منبر الفقه وأصوله - للنساء فقط

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-14-2009, 08:48 PM
أم سلمة السلفية أم سلمة السلفية غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,772
افتراضي عورة المرأة أمام المرأة للعلامة الألباني رحمه الله

عورة المرأة أمام المرأة للعلامة الألباني ـ رحمه الله ـ
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى أله وصحبه ومن والاه .
وبعد : أخواتي الفضليات قمت بتفريغ فتوى الإمام محمد ناصر الدين الألباني ـ رحمه الله ـ
يبين فيها الحق في عورة المرأة أمام المرأة لعل الله ينفع بها ...
السؤال : ماذا يحل للمرأة المسلمة أن تظهر من زينتها وجسدها أمام المرأة المسلمة أو الكتابية ؟
الجواب : هذا سؤال الحقيقة مهم جدا , لأن عامة نساء المسلمين وأزواجهن في غفلة خطيرة جدا , خطيرة جدا عن هذه الحقيقة , والسبب يعود إلى انحراف فقهي , وقع فيه بعض الفقهاء , وسطر هذا الانحراف وتلقي بالقبول من المنتمين إلى ذلك المذهب , ولا سيما إذا كان لذلك المذهب السلطة (سلطة معنوية) على البلد أو سكان البلد الذي يعيشون فيه , وفي كثير من الكتب الفقهية يقال ـ وهذا باطل يقينا ـ يقال : عورة المرأة بالنسبة للمرأة كعورة الرجل بالنسبة للرجل " أي ما بين السرة إلى الركبة .
هذا أولا : قول لا دليل له في الكتاب ولا في السنة , لا في السنة الصحيحة ولا السنة الضعيفة ؛ بل ولا في الموضوعة .
إنما هو من الرأي , ثم هذا الرأي باطل لأنه يخالف القرآن الكريم وكلنا نقرأ لكن للأسف قلما نتوجه بقول الله ـ عز وجل ـ ونأتمر بأمره القائل (أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا) فقد قال سبحانه وتعالى (وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا) وليس هنا موضع الشاهد ؛ إنما موضع الشاهد في الآية التي بعدها (وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ) لفهم دلالة هذه الآية وأنها تحدد عورة المرأة مع المرأة , لا بد أن نتذكر حقيقة شرعية ألا وهي قوله عليه الصلاة والسلام :" المرأة عورة " على هذا الإطلاق المرأة كلها عورة , فلا يجوز مع هذا الإطلاق أن ندخل عليه قيدا من عند أنفسنا إلا بنص من كتاب ربنا أو سنة نبينا , فهل هناك نص بأن عورة المرأة مع المرأة هي من السرة إلى الركبة ؟
عرفتم جوابي , حتى ولا في حديث موضوع , ولكن هنا آية , ولكن الرسول عليه الصلاة والسلام قال : "المرأة عورة ", ولكن الآية وضحت قال تعالى (وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ) ما هي عورة البنت مع أبيها هل هو من السرة إلى الركبة ؟
الجواب : لا أصل لهذا , لكن الآية تؤكد أن عورتها أوسع من ذاك بكثير وهذا يتبين فيما إذا عرفنا معنى قوله تعالى (ولا يبدين زينتهن ) ما هو المقصود بزينتهن ؟: أي مواضع الزينة (لا يبدين زينتهن) ليس المقصود عين الزينة وإنما مواضع الزينة مثل هذا القرط الذي يعلق هنا في الأذن عند النساء , لو أظهرتها هكذا ما هذا هو المقصود , إنما المقصود كما يقول علماء اللغة تقدير مضاف محذوف , (ولا يبدين زينتهن) أي مواضع الزينة , فما هي مواضع الزينة ؟
فما فوق السرة هل هو موضع زينة ـ في يوم ما ـ ولو في الجاهلية , فالجواب : لا , ما تحت الإبطين هل هو موضع زينة ؟ لا هذا عورة بنص الحديث السابق " المرأة عورة " إذن الآية تقول :لا يجوز المرأة المسلمة أن تظهر شيئا من بدنها إلا مواضع زينتها , مواضع الزينة الآن : الرأس وما حوى : الأقراط , الطوق في العنق السوار في المعصم , والدملج في العضد , الخلخال في الخدفين , أي مواضع الوضوء ؛ مواضع الزينة .
للمرأة المسلمة أن تظهر بها أمام أختها المسلمة , وطبعا لا يجوز أن تظهر أمام الكافرة إلا قرص الوجه ...
ما أدري كيف خولفت هذه الآية بهذه الصراحة المتناهية في مشاققة الآية وفي معاكستها وليس هناك حديث ولو ضعيف حتى نقول به ! اهـ
***وقال ـ رحمه الله ـ في جواب آخر عن سؤال مشابه :" ليس عندي على الإجابة عن هذا السؤال سوى الآية الكريمة (وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ) الآية تجمع الجواب عن شقي السؤال , فهي تبين أن المرأة إنما يجوز لها أن تظهر أما محارمها وأما نسائها المسلمات مواضع الزينة فقط , ولا شيء أكثر من ذلك , ومواضع الزينة في العهد الأول يوم نزلت الآية الكريمة معروفة , ونضرب مثلا مجسدا لم يكن من مواضع الزينة لا في ذلك الزمان ولا في هذا الزمان , والحمد لله ما وصل فساد الزمان أن تظهر المرأة بتزيينها لثدييها , إذن لا يدخل في قوله (ولا يبدين زينتهن ) يعني صدرها ؛ لأن الصدر لم يكن يوم نزلت الآية موضعا للزينة , وهنا نفهم بوضوح لا خفاء فيه مطلقا , أن يقال الشائع والذي نسمعه من بعض المشايخ ومن الإذاعات : أن عورة المرأة مع المرأة كعورة الرجل مع الرجل , أي من السرة إلى الركبة , قول باطل يخالف هذه الآية الكريمة , لآن الآية الكريمة تعني مع طبعا متطابقات من الآيات التي توضح لنا أن المرأة عورة في وجهها وكفيها عند بعض العلماء , إذن إذا كانت هي عورة ثم قالت الآية التي كنا بصددها (وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ) فإذن من أين جئتم بأنه يجوز لها أن تكشف عن صدرها وظهرها , وكل ذلك لم يكن موطنا للزينة يوما ما , حتى في هذا الزمان الفاسد .
إذن هذا قول في اعتقادي يضرب به عرض الحائط , لأن كل قول خالف كتاب الله أو حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم و فذلك مما لا يجوز لمسلم أن يعرج عليه أو أن يأتي إليه كما قال ابن قيم الجوزية :
العلم قال الله قال رسوله *** قال الصحابة ليس بالتمويه
ما العلم نصبك للخلاف سفاهة *** بين الرسول وبين رأي فقيه
كلا ولا جحد الصفات ونفيها *** حذرا من التمثيل والتشبيه
فإذن هذه الآية هي أساس عورة المرأة أمام المحارم وعورة المرأة مع المرأة , فلا يجوز لها أن تُظهر أمام هذين الجنسين إلا ما كان موضع الزينة يومئذ , ما هو ؟
الرأس و ما حوى ومنه العنق , والذراعان (للأساور) وموضع (الدملج ) و(الخلاخيل) : الأقدام مع شيء من الساق (موضع الخلاخيل هذه ) .
هذا ما يجوز أن تبديه المرأة أمام محارمها وأمام أختها المسلمة ,
ما سوى ذلك كأن تلبس القميص الذي ليس له أكمام فيظهر منه عضدها وما تحت إبطها , ويظهر منها صدرها وظهرها فهذا كله انتهاك لحرمات الله ـ تبارك وتعالى ـ وهذا مما لا يجوز اهـ .
والحمد لله رب العالمين , رحم الله إمام أهل السنة وأسكنه فسيح جناته .
__________________
أمُّ سَلَمَةَ السَّلَفِيَّةُ
زَوْجَـةُ
أَبِـي الأَشْبَـالِ الْجُنَيْـدِيِّ الأَثَـرِيِّ
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-14-2009, 10:19 PM
جمان جمان غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الدولة: تونس
المشاركات: 23
افتراضي

شكرا يا أم سلمة على ما عرضته لنا من كلام الشيخ الألباني -رحمه الله-
حق أنا إستفدت من هده الفتوي لأنني فيما مضى كنت أطبق ما قاله الشيخ آنفا بدون أن أقف على دليل شرعي
*بارك الله فيك*
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 10-15-2009, 05:50 PM
أم سلمة السلفية أم سلمة السلفية غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,772
افتراضي

وفيك بارك الله أختي الكريمة جمان ومرحبا بك في منتدانا المبارك وأهلا وسهلا
__________________
أمُّ سَلَمَةَ السَّلَفِيَّةُ
زَوْجَـةُ
أَبِـي الأَشْبَـالِ الْجُنَيْـدِيِّ الأَثَـرِيِّ
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 10-16-2009, 09:42 PM
ام حذيفة ام حذيفة غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الدولة: الجزائر العاصمة
المشاركات: 29
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
بارك الله فيك اختي ام سلمة و جزاك خير الجزاء
و جعل عملك هذا في ميزان حسناتك

و نسأل الله ان يغفر لشيخنا الالباني و ان يرحمه و يسكنه فسيح جناته انه بكل جميل كفيل


اخيتي ان شاء الله نطبق تعاليم ديننا الحنيف كما يرضي ربنا
نفع الله بك
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 10-18-2009, 08:58 PM
أم عبدالله الأثرية أم عبدالله الأثرية غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: العراق
المشاركات: 729
افتراضي

جزاك الله الجنة أختي الحبيبة " أم سلمة السلفية " على هذا النقل النافع جعله الله في موازين حسناتك, ورحم الله الشيخ الالباني رحمة واسعة واسكنه فسيح جناته.
والله يا أختي الأمر واضح وحسبنا قوله تعالى " واتقوا الله ويعلمكم الله" وهذه الآية التي تبين عورة المرأة في سورة النور واضحة كالشمس في كبد السماء نسأل الله أن ينير بصائرنا للحق بفضله إنه ولي ذلك والقادر عليه
__________________
وعظ الشافعي تلميذه المزني فقال له: اتق الله ومثل الآخرة في قلبك واجعل الموت نصب عينك ولا تنس موقفك بين يدي الله، وكن من الله على وجل، واجتنب محارمه وأد فرائضه وكن مع الحق حيث كان، ولا تستصغرن نعم الله عليك وإن قلت وقابلها بالشكر وليكن صمتك تفكراً، وكلامك ذكراً، ونظرك عبره، واستعذ بالله من النار بالتقوى .(مناقب الشافعي 2/294)
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 03-21-2010, 12:52 PM
أم سلمة السلفية أم سلمة السلفية غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,772
افتراضي

وفيكما بارك الله أختيّ الكريمتين "أم حذيفة "و أم عبد الله الأثرية"
زادكما الله حرصا ونفع بكما
__________________
أمُّ سَلَمَةَ السَّلَفِيَّةُ
زَوْجَـةُ
أَبِـي الأَشْبَـالِ الْجُنَيْـدِيِّ الأَثَـرِيِّ
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:52 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.