عرض مشاركة واحدة
  #403  
قديم 07-06-2018, 10:50 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 6,917
افتراضي


حديث الرجراجيين


قبيلة رجراجة تسكن بقطر سوس بالمغرب الأقصى، وجاء في ((سلوة الأنفاس)) : رجراجة قبيلة معروفة ببلاد حاحا، ويقال لهم المصامدة. اهـ.

وقد ذكر المختار السوسي في ((المعسول)) (4/ 6، 11) أن الرجراجيين وفدوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم ... وكانوا يحفظون عن أجدادهم أن نبيًّا مبعوثاً، فبقوا يترصدون مبعثه، فحين أُخبروا بمبعث النبي صلى الله عليه وسلم جمعوا رؤساء المغرب فسافروا في جمع عظيم، وساروا في مثل الجراد المنتشر، فدخلوا مكة وهم يترنمون بأحد الأناشيد، فقال أهل مكة: ما هذه الرجرجة؟
فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( *هؤلاء الرجراجيون جاؤوا مسلمين* )) - ومن هناك اتصل بهم هذا الاسم - ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( *هؤلاء القوم جاؤوا من المغرب، وما جاؤوا إلا للإسلام* )). ففرحت بهم مكة فرحاً عظيماً ...
* قال أبو معاوية البيروتي: نقلتها من مقالة للأستاذ عبد الرحيم العوامي في ((مجلة الطاهر الزاوي)) (ص 199)، وعقّب العوامي قائلاً:
ومما لا شك فيه أن *هذه الحكاية خرافة ملفقة،* لأنها تضمنت وقائع لم يشهد لها التاريخ بالاعتبار، كما نُقلت عن الرسول صلى الله عليه وسلم أخبار موضوعة لا وجود لها في دواوين السنة ومصنفات الحديث ، ومن ثم فإن الحكم بوضعها لا يُحتاج فيه إلى مزيد بيان واستدلال.
(حاشية): وهناك من ذهب إلى صحة هذه القصة، وأثبت الصحبة لرجال رجراجة، منهم محمد بن سعيد المرغيني السوسي، وعبد الله بن محمد بن البشير المقدم الرجراجي السعيدي الذي ألّف في الموضوع كتاباً سمّـاه ((السيف المسلول على من أنكر لرجراجة صحبة الرسول))، ينظر مجلة المذهب المالكي، العدد 16، ص 130.
* كناشة البيروتي (الجزء الرابع)
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس